الأمس
اليوم
الغد
18:00
الغاء
الإمارات
مصر
18:00
-
الإسماعيلي
الإنتاج الحربي
17:00
انتهت
مصر الأوليمبي
تونس الأوليمبي
19:45
انتهت
ألمانيا
هولندا
19:45
-
البرتغال
بولندا
00:01
-
الأرجنتين
المكسيك
19:45
انتهت
سويسرا
بلجيكا
17:00
-
تونس
المغرب
19:45
انتهت
الدنمارك
أيرلندا
19:45
انتهت
إسبانيا
البوسنة و الهرسك
19:45
انتهت
قبرص
النرويج
20:00
-
فرنسا
أوروجواي
18:00
-
وادي دجلة
بيراميدز
14:00
انتهت
إنجلترا
كرواتيا
19:30
-
البرازيل
الكاميرون
19:45
انتهت
بلغاريا
سلوفينيا
15:15
-
المصري
حرس الحدود
19:45
-
إيطاليا
أمريكا
16:00
انتهت
توجو
الجزائر
17:00
انتهت
أندورا
لاتفيا
15:15
-
طلائع الجيش
بتروجت
12:45
-
النجوم
مصر للمقاصة
13:00
الغاء
كينيا
سيراليون
17:00
انتهت
جورجيا
كازاخستان
17:00
-
الأردن
السعودية
19:45
-
السويد
روسيا
19:45
انتهت
مقدونيا
جبل طارق
17:00
انتهت
موريتانيا
بوتسوانا
13:00
-
الترجي
الأتحاد المنستيري
16:00
انتهت
ليبيريا
زيمبابوي
19:45
انتهت
ليختنشتاين
أرمينيا
17:00
-
جمعية عين مليلة
مولودية الجزائر
12:45
-
المقاولون العرب
الجونة
19:45
انتهت
التشيك
سلوفاكيا
17:00
-
شبيبة الساورة‎‎
أولمبى المدية
13:30
انتهت
إي سواتيني
النيجر
16:00
-
إنبـي
الاتحاد السكندري
16:45
انتهت
شبيبة القبائل
النادي الرياضي القسنطينى
14:00
انتهت
ليسوتو
تنزانيا
19:45
-
اسكتلندا
إسرائيل
13:30
انتهت
رواندا
أفريقيا الوسطى
19:45
-
صربيا
ليتوانيا
19:45
-
مونتنجرو
رومانيا
13:00
انتهت
إثيوبيا
غانا
19:45
-
كوسوفو
أذربيجان
14:30
انتهت
الكونغو
الكونغو الديمقراطية
15:00
انتهت
أنجولا
بوركينا فاسو
19:45
-
مالطا
جزر الفارو
11:30
انتهت
مدغشقر
السودان
17:00
-
المريخ
اتحاد العاصمة
13:30
انتهت
موزمبيق
زامبيا
16:00
-
نصر حسين داي
مولودية وهران
17:00
انتهت
غينيا
كوت ديفوار
19:45
انتهت
المجر
فنلندا
19:45
انتهت
اليونان
استونيا
17:00
انتهت
مولدوفا
لوكسمبورج
17:00
انتهت
سان مارينو
بيلاروسيا
17:00
انتهت
أيرلندا الشمالية
النمسا
14:00
انتهت
نهضة بركان
الوداد الفاسي
13:00
انتهت
نجم المتلوي
الترجي

أحمد عطا يكتب: كريستيانو رونالدو ودوافع الرحيل

13:36 | 11 / 07 / 2018
إن كان انتقال نيمار إلى صفوف باريس سان جيرمان قادمًا من برشلونة قد جعل كثيرين غير مصدقين لإمكانية أن يحدث هذا الأمر، فإنه ربما يكون شعور الجميع قد تضاعف 10 مرات مع تلك الصفقة التي ستظل حديث الجميع هذا الصيف وهي انتقال كريستيانو رونالدو إلى صفوف يوفنتوس قادمًا من ريال مدريد.

كم مرة صرح رونالدو بأنه مستمر مع ريال مدريد حتى نهاية مسيرته؟ من دار بخلده إمكانية أن ينتقل إلى الكالتشو الذي يعاني الأمرّين في الوقت الحالي في مسألة جذب النجوم فما بالكم بنجم النجوم؟

إذًا لماذا اتخذ رونالدو مثل هذا القرار غير المتوقع؟ لا أحد يعلم متى بالضبط بدأ هذا الأمر .. هل بدأ مع صافرة نهاية نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول وتصريح رونالدو إلى احتمالية عدم استمراره مع الفريق وتذمّر الجميع من تصريحه في هذا الوقت؟ أم أنه بدأ قبل ذلك مع كل تلميح لكريستيانو عن عدم سعادته واختفاء هذه التلميحات بمجرد تجديد العقد حتى صارت تصريحاته في هذا الصدد لا يتم أخذها بالجدية الكافية على اعتبار أنها صارت قصة مملة؟ هل بدأ بعد نهاية مسيرة رونالدو في كأس العالم وشعوره أن فلورنتينو بيريز لا ينوِ تجديد العقد بالشكل الذي يأمله؟

وإن كان لا أحد يعلم متى بدأ الأمر فإنني هنا أحاول أن أفهم دوافع رونالدو لمثل هذا القرار بالرحيل.

1-الدافع الأول ربما يتعلق بالسبب الذي يعلمه الجميع ألا وهو البحث عن عقدٍ أكبر يتناسب معه ومع طموحه في منافسة ليونيل ميسي ونيمار على الراتب الأكبر في العالم علمًا بأن عقد رونالدو السابق مع ريال مدريد كان يضعه خلف أنتوان جرييزمان نفسه عقب توقيع الأخير لعقدٍ جديد مع أتلتيكو مدريد.

2-الدافع الثاني قد يكون له علاقة بما اعتقد البعض أن له علاقة برحيل زين الدين زيدان هو الآخر، ألا وهو أن كريستيانو رونالدو ذكي بما فيه الكفاية ليفهم أن معاناة ريال مدريد كانت أكبر هذه المرة للفوز بلقب دوري الأبطال وأن مسألة تكرار الأمر من جديد ليس بهذه السهولة. مجرد خسارة الريال لدوري الأبطال حتى ولو كان لأي ظرف آخر غير عدم وجود رونالدو كفيل بأن يجعل الجماهير والمتابعين يربطون بينه وبين رحيل كريس.

3-الدافع الثالث ربما يكون الأقل احتمالًا وهو أن رونالدو لاعب ذو إرادة حديدية وقرر أنه قد حان الوقت لتجربة جديدة أخرى فقد حقق كل شيء مع ريال مدريد كما أن مستوى الليجا ليس بالسهل في ظل تقدمه في السن وإمكانية تراجعه بدنيًا أكثر بحكم الزمن.

أما لماذا اختار يوفنتوس بالذات، فإن لهذا أسباب أخرى من الممكن التكهن بها:

1-لأنه سيلعب في الدوري الإيطالي: مجرد طرح اسم كريستيانو رونالدو للانتقال إلى الكالتشو حرك الدماء الإيطالية في العروق .. لمست بعيني حماسًا كبيرًا من جانب متابعي الكالتشو العرب الذي يعشقون دوريهم لكنهم يعلمون جيدًا أن الكالتشو يعاني حاليًا من غياب عميق لنجوم الصف الأول في الكرة العالمية، ومن يبدو مرشحًا ليكون أحد نجوم الصف الأول لا يطول تواجده كثيرًا في إيطاليا بل ينتقل إلى أحد الأندية الإنجليزية أو الإسبانية ما يعكس عدم قدرة الأندية الإيطالية على المحافظة على نجومها وسط هذا الفارق الكبير بين مداخيلها ومداخيل أندية البريميرليج وعملاقي الليجا.

نحن لا نتحدث هنا عن نجمٍ عادي، بل عن واحد من أهم نجمين كرويين على هذا الكوكب، وبالتالي فإن وصوله إلى الكالتشو سيجعله في دائرة اهتمام عظيمة من جانب وسائل إعلام طال انتظارها لنجم من هذا النوع في دوريها ويسيل لعابها كم الموضوعات التي يمكنها إصدارها حوله كل أسبوع.

الأمر الآخر أنه سيكون رائعًا أن يتألق كريستيانو في الدوريات الثلاثة الكبرى وهو أمر لم ينجح كثيرون في تحقيقه كما أنه سيكون نقطة لصالحه وصالح مؤيديه المنتقدين والساخرين من ليونيل ميسي لعدم خوضه تجربة أخرى في نادٍ آخر طوال مسيرته.

2-الاحتمال الوحيد بخلاف مانشستر يونايتد: دائمًا ما ارتبط اسم رونالدو باسم مانشستر يونايتد أو باريس سان جيرمان فقط في أي خبر يخص الانتقالات.. الثاني انحسرت مثل هذه الأخبار عنه قياسًا إلى محاولاته لضبط ميزانيته المجهدة من الصيف الماضي بعد التعاقد مع نيمار ومبابي تحسبًا لكماشة اللعب المالي النظيف، أما الأول فرغم ظهوره أحيانًا واختفائه أحيانًا أخرى إلا أنه ربما آثر كريستيانو ألا يعود لأنه ليس الفريق الأقوى في بلاده حاليًا (مانشستر سيتي غير المهتم هو الأقوى) كما أنه على الأرجح لن يحقق أكثر مما حققه في فترته الأولى مع اليونايتد وبالتالي لا يُحدث نفس الأثر الممكن القيام به في تجربة جديدة تمامًا كيوفنتوس.

3-دوري الأبطال ليوفنتوس: هي بطولة خاصة جدًا للسيدة العجوز إن تحققت، فهي تتلاعب بمشاعر جماهير البيانكونيري منذ 1996 دون جدوى. وبعد 5 نهائيات فاشلة لليوفنتينيين بات كثيرون يائسين من تحقيقها حتى أن جيانلويجي بوفون نفسه ربما رحل لهذا السبب.

لذلك، فإن تحقيق رونالدو لهذه البطولة مع يوفنتوس قد يضعه في منزلة أخرى تمامًا غير التي يحتلها حاليًا، صحيح أنها عالية أصلًا إلا أنني أكاد أجزم أن رونالدو –صاحب الألقاب الخمسة في دوري الأبطال- سيُنظر إليه بنظرة مختلفة تمامًا إن تمكن من تحقيق هذه البطولة رفقة اليوفي صاحب اللقبين فقط في دوري الأبطال.

4-شعبية رونالدو: لا يخفَ على كثيرين ما بات يتمتع به كريستيانو رونالدو من شعبية عقب هدفه المذهل في شباك جيانلويجي بوفون في مواجهة يوفنتوس أرينا الأخيرة بين يوفنتوس وريال مدريد.

لم يحظَ رونالدو قط بمثل هذا التقدير من جمهور لمنافس وهو أمر كان سعيدًا به رونالدو بشكل خاص جدًا في تصريحاته، واختيار فريق كيوفنتوس ربما قد يناسب فكرة الوصول لنادٍ يحظى بتقدير كبير من مؤيديه.

وتبقى كل هذه اجتهاداتنا لأسباب رحيل رونالدو عن الفريق، وأسباب اختياره ليوفنتوس بالذات، فما رأيكم أنتم؟