الأمس
اليوم
الغد

دراسة للتقدم بملف إفريقي مشترك لتنظيم مونديال 2030

ثلاثة بلدان إفريقية تدرس التقدم بملف مشترك لتنظيم منافسات مونديال 2030

توفيق الصنهاجي
23:58 | 02 / 07 / 2018
أكدت تقارير صحفية جزائرية، نقلا عن حديث إعلامي مصور، لوزير الشباب والرياضة الجزائري، محمد حطاب، أثناء تواجده بمدينة تاراجونا الإسبانية، لحضور دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط، والتسلم الرسمي لعلم الدورة المقبلة، المزمع إقامتها بوهران الجزائرية عام 2021، أن بلاده، تدرس إمكانية الترشيح بشكل مشترك، لتنظيم مونديال 2030، في كرة القدم، مع كل من المغرب وتونس.

وقال موقع «في بلادي» الجزائري: إن حديث حطاب، يعد الأول من نوعه، بعد الأخبار التي راجت مؤخرًا، حول إمكانية تقديم البلدان الثلاثة لملف ترشيح موحد، لاستضافة كأس العالم في كرة القدم، لعام 2030، وهو الحديث الذي تناقلته مختلف وسائل الإعلام المغربية بعد ذلك.

وكان المغرب، أول من أعلن عن نيته الترشيح لاستضافة كأس العالم في كرة القدم لعام 2030، من جديد، وذلك مباشرة بعد فشله للمرة الخامسة، في نيل شرف هذا التنظيم، في صراعه الأخير مع الملف الشمال أمريكي الموحد، والمشكل من كل من الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، والمكسيك، والذي فاز بسباق تنظيم نسخة 2026.

ومباشرة بعد إعلان فوز الملف الشمال أمريكي، اتصل الملك محمد السادس بأمير قطر، وشكره على وقوفه إلى جانب المغرب، والتصويت لصالح المملكة فيما يتعلق بمونديال 2026، قبل أن يعلن المغرب رسميًا عن نيته الترشح لتنظيم مونديال 2030.

الأكثر من ذلك، خرجت لجنة مونديال 2026، ببلاغ مباشرة بعد إخفاق المغرب في نيل شرف تنظيم مونديال 2026، أكدت من خلاله أن كل المشاريع التي تقدم بها المغرب في ملفه لاحتضان نسخة 2026، سيتم الشروع في تطبيقها وإنجازها، بما في ذلك، كل الملاعب، ومشاريع البنية التحتية.

ويتوقع أن يكون الصراع قويًا من جديد بين مجموعة من الملفات، من أجل الظفر بتنظيم نسخة 2030، خصوصًا بين دول أمريكا اللاتينية، التي من المرتقب أن تتقدم هي الأخرى بملف مشترك يجمع بين أوروجواي، التي ترغب في إحياء الذكرى 100 لانطلاقة المونديال، إذ كان ذلك على أراضيها عام 1930، والأرجنتين وباراجواي، ودول بريطانيا، التي من المنتظر أن تتقدم بملف موحد آخر، يجمع بين دول إنجلترا، وويلز، وأسكتلندا، بالإضافة إلى الملف الإفريقي المغاربي.