الأمس
اليوم
الغد
13:00
انتهت
رومانيا
صربيا
13:00
انتهت
كينيا
إثيوبيا
16:00
انتهت
اسكتلندا
البرتغال
16:00
انتهت
روسيا
تركيا
16:00
انتهت
غينيا بيساو
زامبيا
16:00
انتهت
جزر الفارو
كوسوفو
16:00
انتهت
أذربيجان
مالطا
18:45
انتهت
ليتوانيا
مونتنجرو
18:45
انتهت
إسرائيل
ألبانيا
18:45
انتهت
بولندا
إيطاليا
15:00
الغاء
سيراليون
غانا
15:00
انتهت
أولمبى المدية
وفاق سطيف
16:45
انتهت
اتحاد الجزائر
النادي الرياضي القسنطينى
16:45
انتهت
مولودية الجزائر
مولودية بجاية
18:00
انتهت
السعودية
العراق
18:40
انتهت
فنلندا
اليونان
18:45
انتهت
البوسنة والهرسك
أيرلندا الشمالية
18:45
انتهت
لوكسمبورج
سان مارينو
18:45
انتهت
بيلاروسيا
مولدوفا
18:45
انتهت
استونيا
المجر
18:45
انتهت
كرواتيا
الأردن
18:45
انتهت
ايسلندا
سويسرا
18:45
انتهت
إسبانيا
إنجلترا
19:00
تأجيل
الداخلية
الأهلي
10:30
انتهت
اليابان
أوروجواي
11:30
انتهت
مدغشقر
غينيا الاستوائية
12:00
انتهت
جزر القمر
المغرب
12:30
انتهت
مالاوى
الكاميرون
13:00
انتهت
إي سواتيني
مصر
13:00
انتهت
بوروندي
مالي
13:00
انتهت
جنوب السودان
الجابون
13:30
انتهت
رواندا
غينيا
13:30
انتهت
سيشيل
جنوب أفريقيا
14:00
انتهت
كازاخستان
أندورا
14:00
انتهت
تنزانيا
الرأس الأخضر
14:00
انتهت
أفريقيا الوسطى
كوت ديفوار
15:00
الشوط الثاني
النيجر
تونس
15:00
الشوط الثاني
بنين
الجزائر
16:00
الشوط الاول
أرمينيا
مقدونيا
16:00
الشوط الاول
ليسوتو
أوغندا
16:30
الشوط الاول
جامبيا
توجو
17:00
-
ناميبيا
موزمبيق
17:00
بعد قليل
موريتانيا
أنجولا
17:00
بعد قليل
بوتسوانا
بوركينا فاسو
17:00
بعد قليل
زيمبابوي
الكونغو الديمقراطية
17:30
-
السودان
السنغال
18:00
-
ليبيا
نيجيريا
18:00
-
البرازيل
الأرجنتين
18:00
-
ليبيريا
الكونغو
18:45
-
النرويج
بلغاريا
18:45
-
سلوفينيا
قبرص
18:45
-
فرنسا
ألمانيا
18:45
-
أيرلندا
ويلز
18:45
-
أوكرانيا
التشيك
18:45
-
السويد
سلوفاكيا
18:45
-
بلجيكا
هولندا
18:45
-
الدنمارك
النمسا
18:45
-
جبل طارق
ليختنشتاين
18:45
-
لاتفيا
جورجيا
23:30
-
أمريكا
بيرو
02:45
-
المكسيك
تشيلي
23:30
-
دي سي يونايتد
تورونتو
23:30
-
أورلاندو سيتي
سياتل ساوندرز

10 لاعبين يشاركون للمرة الأخيرة في كأس عالم

من المتوقع أن يكون كأس العالم المقبلة محطة لظهور أبطال جدد، في حين سيودع أبطال أخرون المستطيل الأخضر على الأرجح بعد انتهاء البطولة.

ترجمة - محمد عبد السند
22:14 | 11 / 06 / 2018
تتجه أنظار العالم بأسره إلى روسيا مع اقتراب انطلاق بطولة كأس العالم بداية من الخميس المقبل. وستحاول الفرق الوطنية الـ 32 المشاركة في البطولة تمثيل بلادها بصورة مشرفة في المونديال.

ومن المتوقع أن يكون كأس العالم المقبلة محطة لظهور أبطال جدد، في حين سيودع أبطال أخرون المستطيل الأخضر على الأرجح بعد انتهاء البطولة.

وستشهد النسخة الـ21 من كأس العالم معارك حامية الوطيس بين المنتخبات، حيث ستحاول بعضها الانتقام ورد الاعتبار، في حين ستسعى أخرى للحفاظ على تربعها على عرش الكرة العالمية.

لكن البطولة المقبلة ربما ستكون بمثابة توديع لبعض اللاعبين الكبار الذين طالما صالوا وجالوا في المستطيل الأخضر.

ويسرد موقع «سبورتس كيدا» النجوم الـ10 الذين سيسطرون نهايتهم الكروية مع انتهاء مونديال روسيا، وهم على النحو التالي:

1-سيرجيو راموس

يعد سيرجيو راموس أفضل مدافعي الكرة في عصره على الإطلاق. وقد لعب راموس ثلاث بطولات كأس العالم بقميص المنتخب الإسباني، وظهر بمستوى رائع في كأس العالم 2010، التي فاز بها «اللاروخا» حيث ساعدت الصلابة الدفاعية لـ راموس على المحافظة على شباك فريقه نظيفة طيلة 5 مباريات.

شارك راموس أيضًا رفقة إسبانيا في الفوز ببطولتي أمم أوروبا في عامي 2008 و2010. ومنذ تقاعد مواطنه ميشيل سالجادو، أصبح راموس الخيار الأول في مركز الوسط المدافع في المنتخب، وبالفعل فهو يؤدي هذا الدور ببراعة وإتقان منذ ذلك الحين.

وربما تكون روسيا 2018 هي المحطة الأخيرة لـ لاعب ريال مدريد الذي دخل عامه الـ 32، ومن ثم سيكون عليه مسؤولية مضاعفة في دفاع المنتخب الإسباني وقيادة زملائه داخل الملعب أملا في تحقيق البطولة للمرة الثانية في تاريخه «اللاروخا».

شارك راموس في 151 مباراة رفقة منتخب بلاده، وأحرز 13 هدفًا.

2- أندريس إنييستا

أندريس إنييستا الساحر والخادم الملكي لكرة القدم الجميلة. وستتذكر كرة القدم دائمًا وأبدًا الهدف الذي أحرزه إنييستا والذي توجه به المنتخب الإسباني بطلا لكأس العالم 2010 للمرة الأولى في تاريخه.

وأنهى إنييستا الموهوب بالفعل مسيرته الكروية مع نادي برشلونة، ويخطط الآن لحزم أمتعته والرحيل عن «الكامب نو» واستكمال ما تبقى من مسيرته الكروية في إحدى الدوريات الأسيوية.

وفي الوقت الذي تتطلع فيه إسبانيا لاستعادة لقبها العالمي المفقود، سيبذل إنييستا ورفاقه أقصى مجهوداتهم لتحقيق الهدف المنشود. ومن المنتظر أن يلعب إنييستا دورًا محوريًا في فريقه في كأس العالم، من حيث تنسيق اللعب داخل المستطيل الأخضر.

ولا يزال إنييستا قادرا على التحكم في إيقاع المباريات، وإذا ما استطاع فعليا توزيع التمريرات الحريرية التي اعتاد عليها إلى المهاجمين، فسيكون حلم الإسبانيين في حصد لقب كأس العالم واقعا لا محالة.

شارك إنييستا في 125 مباراة بقميص «اللاروخا»، وسجل خلالها 13 هدفًا.

3-ثياجو سيلفا

بعد فوزه بكأس العالم 2002، لم يتمكن منتخب البرازيل الحاصل على البطولة 5 مرات من تكرار اللقب. واستضافت البرازيل كأس العالم الأخيرة، وكانت تشق طريقها بسلاسة حتى قابلت منتخب الماكينات الألمانية الذي ألحق بها هزيمة ثقيلة في دور نصف النهائي. ولا تزال تلك الذاكرة الحزينة عالقة في أذهان البرازيليين الذين يسعون إلى الثأر من الألمان إن أمكن في روسيا.

ولم يكن اللاعب ثياجو سيلفا متواجدا ضمن تشكيلة «السامبا» أمام ألمانيا البطولة الماضية. وسيتولى لاعب الوسط المدافع بنادي باريس سان جيرمان مسؤولية حماية منتخب بلاده من هجمات المنافسين في روسيا.

وفي ظل غياب داني ألفيس وديفيد لويز عن البرازيل في كأس العالم المقبلة، ينتظر عشاق السامبا من سيلفا أداء قويا في دفاع الفريق.

يبلغ سيلفا الذي شارك بالفعل في 68 مباراة رفقه بلاده، عامه الـ 33، ومن ثم فإن فرص مشاركته مع البرازيل بعد البطولة المقبلة تبدو صعبة إن لم تكن مستحيلة.

4-لوكا مودريتش

تتعلق آمال الكرواتيين في كأس العالم روسيا 2018 بأقدام لوكا مودريتش، لاعب ريال مدريد. وأخفق المنتخب الكرواتي في التأهل لنهائيات كأس العالم مرة واحدة فقط منذ أول مشاركة لها في نسخة البطولة التي أقيمت في فرنسا في العام 1998، والتي احتلت فيها المركز الثالث.

مثل مودريتش بلاده في بطولتي 2006 و2014، لكنه لم يقودها للتأهل إلى الأدوار الإقصائية في النسختين. ويتمتع مودريتش بقوة الالتحام ودقة التمرير، ومن ثم ستكون المسؤولية مضاعفة عليه في الواجبات الدفاعية.

وشارك نجم وسط المنتخب الكرواتي البالغ من العمر 32 عاما رفقة بلاده في 104 مباراة، وأحرز 8 أهداف.

5-جونزالو هيجواين

يظهر الأرجنتيني جونزالو هيجواين لاعب ريال مدريد السابق أداء ثابتا مع يوفنتوس الإيطالي هذا الموسم، لكنه واجه غضب الجماهير الأرجنتينية مرات عديدة. ومع ذلك فقد سنحت فرصة ذهبية لـ«هيجوين» كي يثبت نفسه أمام الجمهور في كأس العالم المقبلة.

مثل هيجوين بلاده في 70 مباراة، وأحرز خلالها 31 هدفا. ومع ذلك فقد اختار خورخي سامباولي المدير الفني للأرجنتين فريقا قويا لخوض منافسات كأس العالم، وسيواجه هيجوين منافسة شرسة من زملائه لحجز مكان أساسي في صفوف «التانجو».

ويعد هيجوين واحدًا من أفضل مهاجمي الكرة في العالم، ولديه في جعبته الكثير الذي يمكن أن يقدمه لبلاده في كأس العالم. فهو يتمتع بغزارة الأهداف، والقوة البدنية والألعاب الهوائية، وهو ما لا يتوافر حتى في نجم الفريق الأوحد ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة. ولذا فإن وجود هيجوين في الملعب يعد ضروريا للمنتخب الأرجنتيني.

6-فينسينت كومباني

يعد المنتخب البلجيكي الحصان الأسود في روسيا 2018، ويضعه المحللون ضمن أقوى الفرق المتنافسة لحصد اللقب.

وتمتلك بلجيكا ذخيرة من النجوم من العيار الثقيل أمثال تيبوت كورتوا وإيدن هازارد ولوكاكو ودي بروين وباتشواي وفيلايني وتوبي ألدروايريلد، ما يجعلها بحق فريقا متكاملا وخصما عنيدا أمام أي فريق.

ومن بين نجوم بلجيكا السالف ذكرهم، سيلعب فينسينت كومباني، مدافع نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي أخر بطولة عالم في روسيا 2018، حيث دخل عامه الـ 32 بالفعل، علاوة على أنه يواجه منافسة شرسة من زملائه في الفريق في خط الظهر. ويعتمد المنتخب البلجيكي على كومباني في بناء الهجمات وتوزيعها داخل الملعب.

7-خافيير ماسكيرانو

يعد الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو مدافع نادي برشلونة السابق واحدًا من العناصر الأساسية في دافع منتخب «التانجو»، وستساعد خبرات ماسكيرانو الدفاعية منتخب بلاده في روسيا 2018.

ويبلغ ماسكيرانو 33 عامًا. ولذا فإن كأس العالم المقبلة ستكون الظهور الأخير له في الحدث الأهم رياضيًا في العالم، ويعول عليه كثيرا في رأب الصدع الذي يعاني منه دفاع «التانجو».

8- بيبي

يسعى المنتخب البرتغالي إلى المنافسة القوية في روسيا 2018، وتكرار الأداء الرائع الذي قدمه في بطولة «يورو 2016» التي توج بها، ما يمنحه دفعة قوية لتكرار الإنجاز في كأس العالم المقبلة.

ويعول «السيليساو» بقوة على بيبي في خط الدفاع ليكون الحصن الحصين الذي ينتهي عنده هجمات المنافسين. ويعد بيبي، لاعب نادي ريال مدريد السابق هو الأكثر خبرة في دفاع فريقه الذي يعاني عناصره من كبر السن.

وحصل بيبي على جائزة أفضل لاعب في المباراة في نهائي «يورو 2016» أمام فرنسا، ويأمل البرتغاليون أن يكرر اللاعب نفس الأداء في روسيا، ويقود المنتخب مع زملائه لإحراز اللقب.

مثل بيبي، 35 عامًا، بلاده في 91 مباراة، وسيكون كأس العالم المقبل بالتأكيد هو أخر بطولة دولية له.

9-تيم كاهيل

سيلعب تيم كاهيل أسطورة كرة القدم الأسترالية ومهاجم نادي إيفرتون الإنجليزي السابق أخر بطولة كأس العالم في روسيا، بعد أن وصل سن اللاعب إلى 30 عاما. وقد أثار كاهيل انتقادات واسعة في بلاده بعد أن تضمنته قائمة المنتخب الأسترالي في كأس العالم المقبلة.

ويتمتع كاهيل الذي يلعب لنادي ميلوول إف.سي في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي، بخبرات كبيرة، ويجيد ألعاب الهواء، علاوة على قدرته على استغلال الكرات في منطقة الجزاء.

شارك كاهيل في 105 مباراة دولية مع المنتخب الأسترالي، وأحرز 50 هدفًا.

10-دييجو جودين

لعب المدافع دييجو جودين دورًا محوريًا مع المنتخب الأوروجوياني في بطولتي كأس العالم 2010 و2014. ويلعب جودين في فريق بلاده الوطني منذ العام 2005، وشارك في 116 مباراة.

أسهم جودين مع بلاده في إحراز المركز الرابع في كأس العالم 2010، ولعب خمس مباريات تحطمت خللاها الهجمات الخطرة على أقدامه.

وتحتاج أوروجواي إلى جهود جودين، لاعب نادي آرسنال الإنجليزي، لتأمين دفعها من تهديدات المنافسين، نظرا لما يتمتع به من خبرات في المباريات الصعبة.