الأمس
اليوم
الغد
14:00
انتهت
جمعية عين مليلة
أهلي برج بوعريريج
17:00
-
المقاولون العرب
الزمالك
16:00
انتهت
نصر حسين داي
الزمالك
19:45
-
ألمانيا
صربيا
19:30
انتهت
ميلان
إنتر ميلان
19:45
انتهت
ريال بيتيس
برشلونة
19:45
-
ويلز
ترينيداد وتوباجو
16:30
انتهت
إيفرتون
تشيلسي
16:00
انتهت
جور ماهيا
بترو أتلتيكو
14:14
انتهت
فولام
ليفربول
15:45
انتهت
الهلال
الأهلي
11:30
انتهت
جنوى
يوفنتوس
16:00
انتهت
الاتحاد السكندري
حرس الحدود
20:00
انتهت
باريس سان جيرمان
أولمبيك مرسيليا
17:00
انتهت
بايرن ميونيخ
ماينتس 05
13:00
انتهت
حسنية أغادير
نهضة بركان
15:15
انتهت
إسبانيول
إشبيلية
14:00
انتهت
لاتسيو
بارما
12:30
انتهت
باير ليفركوزن
فيردر بريمن
17:30
انتهت
فالنسيا
خيتافي
17:00
انتهت
نابولي
أودينيزي
17:30
انتهت
فياريال
رايو فاليكانو
11:00
انتهت
إيبار
ريال بلد الوليد
13:00
انتهت
النجم الساحلي
ساليتاس
13:00
انتهت
إينوجو رينجرز
الصفاقسي
14:00
انتهت
ميلوول
برايتون
14:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
نورمبرغ
13:30
انتهت
أولمبيك ليون
مونبلييه
14:00
انتهت
أتالانتا
كييفو
14:00
انتهت
إمبولي
فروزينوني
13:00
انتهت
أوتوهو دويو
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
زيسكو
أشانتي كوتوكو
16:00
انتهت
الهلال
نكانا
17:00
انتهت
شارلروا
أوبين
15:00
انتهت
مولودية وجدة
سريع وادي زم
17:30
انتهت
موريرينسي
بنفيكا
20:00
انتهت
تونديلا
فييرينسي
15:00
انتهت
ديسبورتيفو أفيس
تشافيس
15:00
انتهت
ناسيونال
ريو أفي
17:00
انتهت
لوكيرين
سيركل بروج
17:00
انتهت
ستاندار لييج
ويسلاند بيفرين
17:00
انتهت
كورتريك
أنتويرب
17:00
انتهت
أوستيند
أندرلخت
17:00
انتهت
زولتة فاريغيم
جينك
17:00
انتهت
سينت ترويدن
جنت
17:00
انتهت
كلوب بروج
إكسيلسيور موسكرون
15:00
انتهت
بازل
يانج بويز
15:00
انتهت
ثون
لوزيرن
15:00
انتهت
زيورخ
نيوشاتل
13:00
انتهت
التضامن صور
العهد
10:30
انتهت
ملاطية سبور
أنقرة جوتشو
16:00
انتهت
بورصا سبور
جالاتا سراي
13:00
انتهت
قيصري سبور
بلدية إسطنبول
14:00
انتهت
ريمس
نانت
16:00
انتهت
بوردو
ستاد رين
11:15
انتهت
فينلو
أيندهوفن
13:30
انتهت
آي زي ألكمار
أياكس
13:30
انتهت
غرونينغين
أدو دن هاخ
15:45
انتهت
أكسيلسيور
بى اى سى زفوله
14:00
انتهت
أولمبى المدية
شبيبة القبائل
15:00
انتهت
وفاق سطيف
مولودية وهران
ميسي وأجويرو

أجويرو «السيتي» الذي يبحث عنه ميسي في الأرجنتين

مستويات رائعة وخرافية يقدمها اللاعب الدولي الأرجنتيني سيرجيو أجويرو لاعب فريق مانشستر سيتي وذلك بعد الثلاثية التي فتكت شباك تشيلسي أمس الأحد ببطولة الدوري

أحمد عزالدين
أحمد عزالدين
11 / 02 / 2019 | 21:14
استطاع فريق مانشستر سيتي الفوز أمس الأحد، بسداسية بيضاء، وذلك أمام نظيره تشيلسي، في المباراة التي جمعتهما على ملعب الاتحاد بمدينة مانشستر، ضمن منافسات الجولة السادسة والعشرين من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، إذ كانت مباراة أشبه بالفضيحة لفريق غرب لندن ومدربه الإيطالي ماوريسيو ساري الذي بدوره ووفقًا للتقارير التي نشرت خلال الساعات الماضية بات قريبا من الرحيل.

الأهم في موضوعنا اليوم، هي الثلاثية التي سجلها اللاعب الدولي الأرجنتيني سيرجيو أجويرو مهاجم الفريق، والتي كانت كفيلة لوجوده وصيفا في جدول الهدافين مقاسمة مع اللاعب الدولي المصري محمد صلاح لاعب فريق ليفربول برصيد 17 هدفًا لكل منهما. ورغم البطولات التي لعبها مواطنه ليونيل ميسي مع منتخب بلاده الأرجنتين خلال الفترة الماضية سواء كأس العالم أو بطولة كوبا أمريكا، فإن نجم فريق برشلونة الإسباني استطاع الفوز ببطولة أولمبياد بكين عام 2008 مع منتخب بلاده وفشل فشلا كبيرا خلال المونديال، باستثناء وصوله خلال نسخة 2014 من المونديال إلى المباراة النهائية أمام المنتخب الألماني الذي فاز بالبطولة عن طريق لاعبه ماريو جوتزه.

ويرغب ليونيل ميسي في تحقيق شيء مع منتخب بلاده قبل اعتزاله كرة القدم، إذ هناك بطولتين مقبلتين سيشارك خلاهما ميسي ورفاقه، بطولة كوبا أمريكا التي تستضيفها الأراضي البرازيلية في الفترة ما بين 14 يونيو وتستمر حتى السابع من يوليو، وضمت المجموعة الثانية التي يوجد فيها المنتخب الأرجنتيني كلا من كولومبيا – باراجواي – قطر، إذ يفتتح المنتخب الأرجنتيني مواجهاته أمام كولومبيا.

كذلك بطولة كأس العالم التي ستكون على الأراضي القطرية خلال عام 2022.

وعانى ميسي الأمرين خلال الفترة الماضية مع منتخب بلاده لعدم حصوله على المساعدة من اللاعبين أو المدربين الذين كانوا معه، فمع المدربين الذين لم يعرفوا كيفية استغلال القائمة الموجودة من اللاعبين، إذ تمثلت الأسماء في باولو ديبالا، جونزالو هيجواين، ماورو إيكاردي، وسيرجيو أجويرو نفسه، كذلك رعونة اللاعبين أنفسهم التي أضاعت المونديال مرات ومرات كانفراد هيجواين الشهير أمام ألمانيا على سبيل المثال.

ويعيش أجويرو أفضل أيامه الكروية مع مدربه الإسباني بيب جوارديولا مع مانشستر سيتي، إذ خاض 30 مباراة بمختلف البطولات هذا الموسم، سجل خلالها 23 هدفًا وصنع 5 أخرى بواقع 2.119 دقيقة لعب، إذ كان منها 17 هدفًا لحساب بطولة الدوري، كذلك ليو الذي خاض 28 مباراة في الموسم حتى الآن، إذ سجل 29 هدفًا، وصنع 17 آخر.

لذلك بحث ميسي المستمر عن دور السند في المنتخب من المتوقع أن ينتهي بهذا المستوى الذي يقدمه أجويرو، مما يصب في النهاية للمصلحة الأرجنتينية للفوز ببطولة كوبا أمريكا المقبلة من ثم الاستعداد للمونديال القطري.