الأمس
اليوم
الغد
16:00
انتهت
نصر حسين داي
الزمالك
17:00
-
المقاولون العرب
الزمالك
19:45
-
ألمانيا
صربيا
19:30
انتهت
ميلان
إنتر ميلان
19:45
-
ويلز
ترينيداد وتوباجو
19:45
انتهت
ريال بيتيس
برشلونة
16:30
انتهت
إيفرتون
تشيلسي
15:00
-
اتحاد بلعباس
نصر حسين داي
16:00
انتهت
جور ماهيا
بترو أتلتيكو
14:14
انتهت
فولام
ليفربول
15:45
انتهت
الهلال
الأهلي
11:30
انتهت
جنوى
يوفنتوس
16:00
انتهت
الاتحاد السكندري
حرس الحدود
20:00
انتهت
باريس سان جيرمان
أولمبيك مرسيليا
17:00
انتهت
بايرن ميونيخ
ماينتس 05
13:00
انتهت
حسنية أغادير
نهضة بركان
15:15
انتهت
إسبانيول
إشبيلية
14:00
انتهت
لاتسيو
بارما
12:30
انتهت
باير ليفركوزن
فيردر بريمن
17:30
انتهت
فالنسيا
خيتافي
17:00
انتهت
نابولي
أودينيزي
17:30
انتهت
فياريال
رايو فاليكانو
11:00
انتهت
إيبار
ريال بلد الوليد
13:00
انتهت
النجم الساحلي
ساليتاس
13:00
انتهت
إينوجو رينجرز
الصفاقسي
14:00
انتهت
ميلوول
برايتون
14:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
نورمبرغ
13:30
انتهت
أولمبيك ليون
مونبلييه
14:00
انتهت
أتالانتا
كييفو
14:00
انتهت
إمبولي
فروزينوني
13:00
انتهت
أوتوهو دويو
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
زيسكو
أشانتي كوتوكو
16:00
انتهت
الهلال
نكانا
17:00
انتهت
شارلروا
أوبين
15:00
انتهت
مولودية وجدة
سريع وادي زم
17:30
انتهت
موريرينسي
بنفيكا
20:00
انتهت
تونديلا
فييرينسي
15:00
انتهت
ديسبورتيفو أفيس
تشافيس
15:00
انتهت
ناسيونال
ريو أفي
17:00
انتهت
لوكيرين
سيركل بروج
17:00
انتهت
ستاندار لييج
ويسلاند بيفرين
17:00
انتهت
كورتريك
أنتويرب
17:00
انتهت
أوستيند
أندرلخت
17:00
انتهت
زولتة فاريغيم
جينك
17:00
انتهت
سينت ترويدن
جنت
17:00
انتهت
كلوب بروج
إكسيلسيور موسكرون
15:00
انتهت
بازل
يانج بويز
15:00
انتهت
ثون
لوزيرن
15:00
انتهت
زيورخ
نيوشاتل
13:00
انتهت
التضامن صور
العهد
10:30
انتهت
ملاطية سبور
أنقرة جوتشو
16:00
انتهت
بورصا سبور
جالاتا سراي
13:00
انتهت
قيصري سبور
بلدية إسطنبول
14:00
انتهت
ريمس
نانت
16:00
انتهت
بوردو
ستاد رين
11:15
انتهت
فينلو
أيندهوفن
13:30
انتهت
آي زي ألكمار
أياكس
13:30
انتهت
غرونينغين
أدو دن هاخ
15:45
انتهت
أكسيلسيور
بى اى سى زفوله
كأس آسيا 2019| جبان: شتانجة لا يتحمل مسئولية خروج سوريا

كأس آسيا 2019| جبان: شتانجة لا يتحمل مسؤولية خروج سوريا

طارق جبان المدرب العام لمنتخب سوريا يؤكد أن الألماني بيرند شتانجة المدير الفني السابق لـ «نسور قاسيون» لا يتحمل الخروج المخيب من منافسات بطولة كأس آسيا 2019

محمد الأوشي
17 / 01 / 2019 | 22:29
يرى طارق جبان المدرب العام لمنتخب سوريا أن الخروج المبكر لـ «نسور قاسيون» من منافسات بطولة كأس آسيا 2019، جاء سلبيًا، ومخيبًا للغاية، لكنه شدد على أن الألماني بيرند شتانجة المدير الفني السابق للمنتخب، والذي أقيل بعد الخسارة الثانية في البطولة، لا يتحمل مسؤولية الخروج.

وتحدث طارق جبان في حوار خاص مع «آس آرابيا» عن عدد من الأمور المتعلقة بمنتخب سوريا، وتقييمه لتجربة كأس آسيا 2019 بشكل كامل.

وقال جبان في بداية حديثه، مقيمًا التجربة السورية في البطولة: «كأس آسيا استحقاق مهم، لكننا دخلنا البطولة، والأمور لم تكن على أكمل وجه، ولذلك النتائج جاءت سلبية خلال البطولة».

وتطرق جبان للحديث حول مسؤولية شتانجة عن الإخفاق السوري في البطولة فقال: «بالطبع لا، شتانجة لا يتحمل 5% من النتائج السلبية، الإخفاق جاء لأسباب أخرى عديدة، وخلال الفترة الماضية ظهرت مشاكل كثيرة بين اللاعبين، وغاب الانسجام الفني والتكتيكي بينهم، ورغم ذلك ظهروا بشكل جيد أمام أستراليا».

وأضاف عما حدث بين اللاعبين: «هناك أشياء بين اللاعبين لم نكن نعلم عنها كجهاز فني بشكل كامل، حالة من الصراعات، والغيرة، واستخدام بعضهم لنجوميته، باختصار، نجوم منتخب سوريا كانوا في صراعات مستمرة».

وتحدث جبان عن أزمة شارة قيادة المنتخب، والتي طفت على السطح خلال الفترة الماضية، فقال: «مشكلة شارة الكابتن كانت هي الأبرز، قبل عام أصدرنا قرارًا بأن القائد سيكون عمر السومة، ووقتها خرج العديد ليقولوا إننا نحاول إبعاد فراس الخطيب وأحمد الصالح عن المنتخب، ليكون السومة هو القائد، وهو غير صحيح، لأن الصالح استمر في الانضمام للمنتخب، واستبعاد فراس الخطيب من المنتخب كان قرارًا فنيًا من المدرب».

وأشار المدرب العام لمنتخب سوريا إلى أن بعض اللاعبين كانوا غير راضين عن اختيار السومة كقائد للمنتخب في الفترة الماضية.

وكشف جبان عن حالة الانقسام التي حدثت في المنتخب بعد رحيل شتانجة، والحديث عن وجود جبهة للمطالبة بتعيينه مدربًا مؤقتًا، فقال: «بعد الخسارة أمام الأردن، كان هناك بالفعل حديث لكي أستكمل المهمة خلفًا للمدرب الألماني، لكني رفضت، أنا في بداية مستقبلي، من الممكن أن أخسر اللقاء الأخير أمام أستراليا، وتنتهي مسيرتي قبل أن تبدأ، أنا رفضت قيادة المنتخب، وطلبت إسنادها للكابتن فجر إبراهيم، لأنه الأفضل لهذه المرحلة».

ووجه طارق جبان رسالة للشعب السوري جاء فيها: «نشعر بإحباطكم، لأننا محبطون أكثر منكم، ولا يمكننا رفع عيوننا بعيونكم، قبل سنة المنتخب كان قريبًا من الوصول للعالمية، لكن غرور بعض اللاعبين، والتصريحات النارية أفقدتنا التركيز في كأس آسيا، بالإضافة لمشاكل أخرى، الاعتذار للشعب السوري لا يكفي، نحن جاهزون لأي نوع من المحاسبة على التقصير، سواء كأفراد، أو كمجموعة».

واختتم جبان تصريحات بالحديث عن المرشحين للفوز باللقب، فقال: «أنا متفاجئ جدًا في هذه البطولة، هناك أسماء كبيرة لا تؤدي بمستوى جيد، مثل منتخب اليابان، الذي قدم أداء عاديا، ولم يظهر بصورة المنتخب المرعب التي اعتادها، وأتوقع أن يكون اللقب ما بين منتخبات إيران أو قطر أو كوريا الجنوبية».