الأمس
اليوم
الغد
16:00
انتهت
نصر حسين داي
الزمالك
17:00
-
المقاولون العرب
الزمالك
19:45
-
ألمانيا
صربيا
19:30
انتهت
ميلان
إنتر ميلان
19:45
-
ويلز
ترينيداد وتوباجو
19:45
انتهت
ريال بيتيس
برشلونة
16:30
انتهت
إيفرتون
تشيلسي
15:00
-
اتحاد بلعباس
نصر حسين داي
16:00
انتهت
جور ماهيا
بترو أتلتيكو
14:14
انتهت
فولام
ليفربول
15:45
انتهت
الهلال
الأهلي
11:30
انتهت
جنوى
يوفنتوس
16:00
انتهت
الاتحاد السكندري
حرس الحدود
20:00
انتهت
باريس سان جيرمان
أولمبيك مرسيليا
17:00
انتهت
بايرن ميونيخ
ماينتس 05
13:00
انتهت
حسنية أغادير
نهضة بركان
15:15
انتهت
إسبانيول
إشبيلية
14:00
انتهت
لاتسيو
بارما
12:30
انتهت
باير ليفركوزن
فيردر بريمن
17:30
انتهت
فالنسيا
خيتافي
17:00
انتهت
نابولي
أودينيزي
17:30
انتهت
فياريال
رايو فاليكانو
11:00
انتهت
إيبار
ريال بلد الوليد
13:00
انتهت
النجم الساحلي
ساليتاس
13:00
انتهت
إينوجو رينجرز
الصفاقسي
14:00
انتهت
ميلوول
برايتون
14:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
نورمبرغ
13:30
انتهت
أولمبيك ليون
مونبلييه
14:00
انتهت
أتالانتا
كييفو
14:00
انتهت
إمبولي
فروزينوني
13:00
انتهت
أوتوهو دويو
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
زيسكو
أشانتي كوتوكو
16:00
انتهت
الهلال
نكانا
17:00
انتهت
شارلروا
أوبين
15:00
انتهت
مولودية وجدة
سريع وادي زم
17:30
انتهت
موريرينسي
بنفيكا
20:00
انتهت
تونديلا
فييرينسي
15:00
انتهت
ديسبورتيفو أفيس
تشافيس
15:00
انتهت
ناسيونال
ريو أفي
17:00
انتهت
لوكيرين
سيركل بروج
17:00
انتهت
ستاندار لييج
ويسلاند بيفرين
17:00
انتهت
كورتريك
أنتويرب
17:00
انتهت
أوستيند
أندرلخت
17:00
انتهت
زولتة فاريغيم
جينك
17:00
انتهت
سينت ترويدن
جنت
17:00
انتهت
كلوب بروج
إكسيلسيور موسكرون
15:00
انتهت
بازل
يانج بويز
15:00
انتهت
ثون
لوزيرن
15:00
انتهت
زيورخ
نيوشاتل
13:00
انتهت
التضامن صور
العهد
10:30
انتهت
ملاطية سبور
أنقرة جوتشو
16:00
انتهت
بورصا سبور
جالاتا سراي
13:00
انتهت
قيصري سبور
بلدية إسطنبول
14:00
انتهت
ريمس
نانت
16:00
انتهت
بوردو
ستاد رين
11:15
انتهت
فينلو
أيندهوفن
13:30
انتهت
آي زي ألكمار
أياكس
13:30
انتهت
غرونينغين
أدو دن هاخ
15:45
انتهت
أكسيلسيور
بى اى سى زفوله
عامر شفيع: منتخب الأردن امتداد لجيل الجوهري.. وهدفي التاريخي مقصود

عامر شفيع: منتخب الأردن امتداد لجيل الجوهري.. وهدفي التاريخي مقصود

عامر شفيع الذي خاض عدة تجارب احترافية عربية وكان دائمًا محل ثقة الجماهير الأردنية كان له مع «آس آرابيا» هذا الحوار حول العديد من القضايا

محمد الأوشي
محمد الأوشي
04 / 01 / 2019 | 22:10
هو الحارس التاريخي لمنتخب الأردن، والشاهد الأوحد على جميع مشاركات الأردن في نهائيات كأس أمم آسيا لكرة القدم، صاحب اللقطات التي لا تنسى في ذاكرة كل مشجعي كرة القدم في الأردن.

إنه عامر شفيع، الذي خاض عدة تجارب احترافية عربية وكان دائمًا محل ثقة الجماهير الأردنية، كان لنا مع شفيع هذا الحوار، حول مشاركة الأردن في كأس أمم آسيا 2019 بالإمارات، ونبذات من مسيرته المتميزة..

1 - في البداية كيف كانت استعدادات المنتخب الأردني لكأس آسيا؟

كانت بداية مميزة، بدأناها في معسكر عمان.. واستمرت في معسكر الدوحة.. المنتخب كان يسير بشكل تصاعدي مميز جداً .. سنذهب للإمارات في أفضل حال ممكن.. وسنلعب مباراتنا الأولى بكل جاهزية.

2 - فلسطين وسوريا وأستراليا.. كيف ترى المنافسة في هذه المجموعة؟

المنافسة ستكون متكافئة للغاية، الفوارق بين المنتخبات سواء كبيرة أو صغيرة أصبحت غير موجودة في كرة القدم، وكأس العالم الأخيرة كانت خير مثال، أستراليا حامل اللقب وفريق يحترم، وسوريا وفلسطين فريقان متطوران، لكن المنتخب الأردني له تاريخ كبير في كأس آسيا، من أول مشاركة قدرنا على التأهل للدور الثاني، وفي كأس آسيا 2011 كانت المجموعة صعبة جدًا وقدرنا على أن نتأهل.. في 2015 لم نحقق المطلوب لكن سنمحو هذه الخيبة في 2019 إن شاء الله.

3- ما هي طموحات منتخب الأردن في كآس آسيا 2019؟

المنتخب الأردني يفكر بكل مباراة كأنها نهائية، المرحلة الأولى حاليًا نفكر فيها بتخطي دور المجموعات بأفضل طريقة ممكنة، ثم نأخذ كل مباراة كأنها بطولة بحد ذاتها حتى نصل لأبعد نقطة.

4 - كيف تغير منتخب الأردن من حقبة الجوهري إلى الوضع الحالي؟

تغير كبير جداً، مرحلة الجوهري كانت مرحلة النهضة بالنسبة للكرة الأردنية، الجوهري تاريخه كبير وله كثير من الفضل على الكرة الأردنية وأسس منظومة عظيمة جداً مع الأمير علي.. ما يحدث حالياً هو استكمال لمرحلة محمود الجوهري.

5 - هدفك التاريخي في شباك الهند.. مقصود أم ضربة حظ؟

نعم، كان مقصودًا، لمحت تقدم حارس المرمى وجربت حظي بتسديدة قوية جداً، والحمد لله ربنا وفقني وسجلت هدفًا للتاريخ.

7- من ترشح للتتويج بالبطولة؟

فرق كثيرة لها تاريخ كبير بالبطولة.. ولا أستبعد أن يكون هناك بطل جديد لكأس آسيا، البطولة في النهاية ستكون لمن يستحقها ومن يكون مركزًا 100% من المباراة الأولى وحتى النهائي.

8- ما المباراة الأفضل لك في كأس آسيا؟ وما التصدي الأفضل؟

المباراة الأفضل هي مباراة اليابان في ربع نهائي كأس آسيا 2004 التي خسرناها بركلات الترجيح، المباراة الشهيرة التي غير الحكم الماليزي مكان ركلة الجزاء بعد البداية، مباراة لا نستحق خسارتها لأننا كنا الأفضل.

أملك تصديات كثيرة، لا يوجد تصد معين أقول إنه الأفضل، لكن كل تصد ساهم في فوز منتخب الأردن هو الأفضل بالنسبة لي.

9- متى يعتزل عامر شفيع؟

لا أفكر في هذا الموضوع إطلاقًا، طالما أنا قادر على العطاء سأواصل التدريبات والعمل وأواصل ممارسة كرة القدم حتى أشعر أنني لا أقدم شيئًا وحان وقت التوقف، الآن أنا بحالة جيدة فنيًا وبدنيًا ولا أفكر في الاعتزال.