الأمس
اليوم
الغد

كيلور يرفض الانضمام إلى معسكر منتخب بلاده من أجل «المرينجي»

وضع الكوستاريكي كيلور نافاس، حارس مرمى ريال مدريد الإسباني، الحالي يرغمه على مطالبته بعدم الانضمام إلى قائمة منتخب بلاده المقبلة والتركيز مع ريال مدريد لمحاولة العودة إلى تشكيلة الفريق الأساسية

محمد سعد
23:17 | 08 / 11 / 2018
طلب كايلور نافاس، حارس مرمى ريال مدريد، من الجهاز الفني لمنتخب كوستاريكا استبعاده من قائمة الفريق التي ستخوض خلال فترة التوقف الدولي المقبلة مباراتين وديتين ضد منتخبي تشيلي وبيرو، وهو ما سيمكن الأرجنتيني سانتياجو سولاري، المدير الفني لـ «المرينجي»، من الاعتماد على حارس المرمى الكوستاريكي بنسبة 100% بمدينة «فالديبيباس» الرياضية مستغلًا بذلك نافاس غياب حارس مرمى الفريق الملكي ومنتخب بلجيكا تيبو كورتوا، والذي سيشارك مع بلاده في مباراتي أيسلندا وسويسرا المقبلتين.

وقد أدلى رونالد جونزاليس، المدير الفني المؤقت لمنتخب كوستاريكا، بالعديد من التصريحات التي تتعلق باستبعاد نافاس من قائمة الفريق المقبلة، إذ قال: «جميعنا نعلم ما يتعلق بكيلور، فهي حالة تسبب لنا القلق جميعًا، كما أنها تجلب لنا الكثير من الأراء، إذ إننا، وقبل أن نحدد القائمة التي سيتم استدعائها، تفهمنا موقفه الغير مستقر، وقد أظهر لنا أنها اللحظة المناسبة لكي يظل في ريال مدريد».

الجدير بالذكر أن جوستافو ماتوساس سيتولى دفة قيادة منتخب كوستاريكا بداية من شهر يناير المقبل، وأن نافاس اتفق على العودة إلى الانضمام لقائمة منتخب بلاده في شهر مارس المقبل، ومن ثم لن يستمتع بجزء كبير من عطلته بسبب المشاركة في بطولة الكأس الذهبية، وفي هذا السياق أضاف جونزاليس: «هو يرغب في الانضمام بشهر مارس والمشاركة في بطولة الكأس الذهبية، ماتوساس يدرك هذا الأمر، وخلال فترة غيابه أردنا منح فرصة لحراس مرمى آخريين كإستيبان ألفارادو وليونيل موريرا وداريل باركر، فهم حراس مرمى كبار».

يُذكر أنه بعد انتهاء منافسات مونديال روسيا التي أقيمت الصيف الماضي، انضم نافاس إلى قائمة منتخب بلاده في فترة التوقف الدولي بشهر سبتمبر الماضي، وشارك رفقة زملائه في مباراة الفريق التي خاضها أمام منتخب المكسيك وكولومبيا، وعلى الرغم من خسارة كوستاريكا، إلا إن كيلور قدم أداءاً كبيرًا وتصدى للعديد من الكرات الرائعة.

ويرغب كيلور نافاس، والذي ساعد ريال مدريد في التتويج بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية في آخر ثلاث نسخ من البطولة، في العودة مرة أخرى إلى تشكيلة الفريق الأساسية وكسب ثقة سانتياجو سولاري، وتولي مركز حراسة مرمى الفريق في مباريات دوري أبطال أوروبا ودوري الدرجة الاولى الإسباني على حساب كورتوا، والذي خطف منه الأضواء منذ انضمامه إلى كبير أوروبا في سوق الانتقالات الصيفية الماضية.