Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
20:15
بنفيكا
بوافيستا
20:00
غرناطة
فالنسيا
18:30
زيورخ
سيرفيتي
18:15
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
17:30
ريال بلد الوليد
ديبورتيفو ألافيس
16:15
بازل
نيوشاتل
16:00
فيتوريا سيتوبال
باسوش فيريرا
15:00
سيلتا فيجو
ريال بيتيس
11:30
نورويتش سيتي
برايتون
19:15
انتهت
سانت كلارا
ماريتيمو
20:30
سبورتينج براجا
ديسبورتيفو أفيش
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
19:15
انتهت
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
19:00
تشيلسي
واتفورد
20:00
الشوط الاول
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
ريال مدريد
خيتافي
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
18:00
انتهت
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
14:00
مانشستر يونايتد
بورنموث
17:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
16:30
ولفرهامبتون
أرسنال
15:15
يوفنتوس
تورينو
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
أتالانتا
نابولي
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
لاتسيو
ميلان
19:45
انتهت
روما
أودينيزي
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
إسبانيول
18:00
باير ليفركوزن
بايرن ميونيخ
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
17:30
انتهت
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
17:30
ساسولو
ليتشي
15:30
أنقرة جوتشو
ألانياسبور
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
انتهت
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:00
فنرباهتشة
جوزتيبي
15:30
مالاطيا سبور
غنتشلر بيرليغي
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
18:00
أنطاليا سبور
بلدية إسطنبول
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
14:00
ليستر سيتي
كريستال بالاس
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
حوار| البدري لـ «آس آرابيا»: المعسكرات تحدد قائد منتخب مصر.. والسعيد الأفضل

حوار| البدري لـ«آس آرابيا»: المعسكرات تحدد قائد منتخب مصر.. والسعيد الأفضل

المدير الفني السابق للأهلي والحالي لمنتخب مصر يتحدث لـ«آس آرابيا» عن الوضع الحالي للفراعنة ومشكلة شارة القيادة بين محمد صلاح وأحمد فتحي، وأهمية التحكم قي غرفة خلع الملابس

أحمد عزالدين
أحمد عزالدين
تم النشر
آخر تحديث

إنه أحد أفضل المدربين في الشرق الأوسط وليس إفريقيا فقط، يمتاز بشخصيته القوية التي تساعده على التعامل مع اللاعبين، معه غرفة خلع الملابس كمعسكر الجيش، أوامره تنفذ بشكل كامل، حقق مع الأهلي المصري العديد من البطولات لاعبا، ومساعدا، ومدربا، لامس الأميرة الإفريقية كمدير فني، وله العديد والعديد من الأمور الإيجابية داخل القلعة الحمراء، اليوم معنا ومعكم مدرب المنتخب المصري الأول، حسام البدري، متحدثا لـ«آس آرابيا» عن توليه مهمة تدريب الفراعنة، كذلك الحديث عن بعض الأمور.

تابع أيضًا: مصر تواجه ليبيريا استعدادا لكينيا وجزر القمر بتصفيات أمم إفريقيا

قبل الانخراط في حديث البدري، في السطور التالية ستجد مسيرة المدرب المخضرم التدريبية منذ البداية حتى توليه مهمة الفراعنة.

البداية

عمل البدري بعد اعتزاله كرة القدم مدربًا في قطاع الناشئين بالنادي الأهلي، حيث انضم لأول مرة إلى الجهاز التدريبي للفريق الأول للأهلي في موسم 2001–2002 خلال فترة لمدرب البرتغالي مانويل جوزيه، لكن خبرته جعلته يسيطر على منصب المدرب المساعد مع المدرب الهولندي جو بونفرير في موسم 2002–2003، قم بعد ذلك مع البرتغالي توني أوليفيرا في موسم 2003–2004. واحتفظ بهذا المنصب بعد عودة البرتغالي جوزيه في أواخر عام 2003 بعد إقالة اوليفيرا، ثم عين أيضًا مديرًا لكرة القدم بالأهلي بعد رحيل الأسطورة ثابت البطل.

المهمة الرسمية الأولى

وأصبح في 22 يونيو 2009 أول مدرب مصري للأهلي منذ نحو 17 عامًا، وحدث ذلك بعد فشل الاتفاق مع المدرب البرتغالي نيلو فينجادا الذي كان قاب قوسين او أدنى من تولي المهمة الفنية، لكن البدري قاد الأهلي للظفر بلقب الدوري ثم السوبر المصري، ثم تقدم باستقالته في نوفمبر 2010 بعد الهزيمة من الإسماعيلي بنتيجة 3–1.

رحلة إلى السودان

في الأيام الأخيرة من عام 2010 قرر حسام البدري الموافقة على تدريب المريخ السوداني لمدة عامين مقابل راتب شهري قدره 15 ألف دولار، إذ قاد الفريق للفوز بالدوري السوداني 2011 بعد تحقيق الفوز في كل المباريات باستثناء التعادل في واحدة والخسارة في مثلها، ثم رحل عن الفريق في نوفمبر 2011 بعد الاتفاق مع جمال الوالي رئيس النادي، من ثم تولى تدريب فريق إنبي المصري ثم تولى الفريق الأحمر في 2012 بدلا من مانويل جوزيه.

المنتخب الأوليمبي

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم في ديسمبر 2013 تولي البدري منصب المدير الفني لمنتخب مصر الأولمبي استعدادًا لتصفيات أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، إذ قاد لاعب الأهلي السابق المنتخب للتأهل لبطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة لعام 2015 التي تؤهل المنتخبات صاحبة المراكز الثلاثة الأولى للأولمبياد، ولكن المنتخب ودع البطولة من دورها الأول بعدما احتل المركز الرابع في المجموعة الثانية بعد تعادلين وخسارة، وعلى إثر فشل المنتخب في مهمته، أعلن اتحاد الكرة المصري في ديسمبر 2015 انتهاء عقده.

الأهلي من جديد

تولى البدري تدريب الفريق الأحمر للمرة الثالثة في أغسطس 2016 خلفًا للمدرب مارتن يول، إذ حصد مع الفريق لقب الدوري المصري موسم 2016–17. ثم لقب كأس مصر 2017. وفي نوفمبر 2017، خسر الفريق نهائي دوري أبطال أفريقيا 2017 أمام نادي الوداد الرياضي المغربي بنتيجة 1–2 بمجموع المواجهتين.

إذ تقدم المدرب المصري باستقالته في مايو 2018 بعد سلسلة من النتائج السلبية، حيث بدأت بالخسارة من الزمالك 2-1، ثم الخروج من كأس مصر على يد الأسيوطي في دور ربع النهائي، ثم حصد نقطة واحدة من أول مباراتين في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

وجاءت كلمات البدري خلال السطور التالية:

-ما هو شعورك بعد تلقي أنباء تدريبك للمنتخب الوطني سواء من المسؤولين أو وسائل الإعلام؟

بالطبع تولي القيادة الفنية لمنتخب مصر هي أقصي طموح لأي مدرب وطني، ذلك هو الهدف الذي يريده أي مدرب تجاه بلده، فتولي مهمة فرق مهما كانت أمر هام بالطبع، لكن تولي قيادة المنتخب الوطني شيء مختلف تمامًا.

-ما هو النهج التكتيكي الذي سيتستخدمه مع المنتخب خلال الفترة المقبلة؟

النهج التكتيكي لم يتم تحديده بعد، لكنه سيكون مختلف من مرحلة لأخرى، وقد يكون هناك طريقة لعب ثابتة، أو طرق مختلفة على حسب الظروف وسير المباريات والمعسكرات.

-كيف تعاملت مع مشكلة صلاح وفتحي؟ وهل ضخم الإعلام منها؟

كما تحدثت في وسائل الإعلام وخلال المؤتمر الصحفي السابق، المدير الفني هو المسؤول عن تحديد قائد الفريق، وأنا أفضل أن يكون قائد فريقي متواجدًا بشكل مستمر في التشكيل الرسمي الذي يخوض كافة المباريات، لكن قررنا أن يكون أقدم اللاعبين في كل معسكر هو القائد، وذلك معناه إنه ليس شرطا أن يكون صلاح أو فتحي، إنما على حسب كل معسكر، لأنني من الممكن أن أضم لاعب في الفترة الحالية للمعسكر، ثم لا يكون متواجدا في المعسكر التالي.

تابع أيضًا: صلاح يعود.. 6 محترفين في قائمة منتخب مصر لمباراتي كينيا وجزر القمر

-ما هو هدفك مع المنتخب المصري خلال الفترة المقبلة؟

الفوز في جميع المواجهات المقبلة شيء ضروري بالنسبة لي، خلال كل معسكر يجب الاستعداد جيدا للمباريات سواء كانت ودية أو رسمية، لكن غايتنا هي الفوز.

-هل هناك فرصة للاعبين جدد في الانضمام للمنتخب خلال الفترة المقبلة؟

الباب مفتوح لكافة اللاعبين ولكن بشروط ومعايير تكون بمثابة الإضافة الجديدة للفريق، وبشكل عام يكون ذلك في صالح المنتخب المصري ونظامه، وليس بانضمام لاعبين من دون جدوى.

-من وجهة نظرك ما هي النواقص التي ضربت المنتخب خلال فترة أجييري، كوبر؟

لكي أكون صادقا، لا أفضل انتقاد مدربين أخرين، كل فترة ذو ظرف معين، فشل من فشل، نجح من نجح، لنتحدث الآن عن الحاضر ونترك خلفنا كل ما مضى.

-من وجهة نظرك هل ترى أن السيطرة على غرفة خلع الملابس هي خير وسيلة لبناء فريق متكامل؟

السيطرة على غرفة خلع الملابس هي أحد النقاط المهمة للمدير الفني خلال عمله، وذلك على مستوى الأندية والمنتخبات وليس في الوقت الحالي فقط، التحكم في تلك النقطة سبب رئيسي لنجاح المنظومة أجمعها.

-هل يخرج المنتخب لمباريات ودية مع منتحبات كبيرة خلال الفترة المقبلة؟

تابع أيضًا: منتخب كينيا لـ «آس آرابيا»: انتهاء الأزمة المالية وجاهزون لمواجهة مصر

المباريات الودية تكمن في قوتها ومستوياتها وكل مرحلة ولها متطلباتها، نحن مستعدون لأي مباراة، ونأمل أن يكون هناك دائما تنظيم لمباريات مع منتخبات كبيرة، فاللعب أمام فرق ذات خبرات كبيرة يعود علينا بالنفع.

-من هو أفضل لاعب مصري حاليا على الصعيد المحلي؟

من دون أدنى شك، اللاعب عبدالله السعيد لاعب فريق بيراميدز، فهو يتمتع بخبرات بدنية وفنية على أعلى مستوى، ظهرت منذ أن كان لاعب في الإسماعيلي، ثم الأهلي، ومع المنتخب أيضًا، وذلك مع بيراميدز.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة