منتخب المغرب

أبرز محترفي المغرب خلال نهاية الأسبوع في الدوريات الأوروبية

اللاعبون المغاربة يقدمون عروضًا رائعة مع أنديتهم.

0
%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2%20%D9%85%D8%AD%D8%AA%D8%B1%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%A8%D9%88%D8%B9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9

يقدم اللاعبون المغاربة في الدوريات الأوروبية مستويات متميزة، وقد تميز الأسبوع الذي ودعناه بتألق العديد من الأسماء المغربية على صعيد مختلف الدوريات الأوروبية، وفيما يلي تفاصيل ذلك:

الدوري الإسباني الثاني

شهدت مباراة لوجو ضد مالاجا في الجولة الأولى من الدوري الإسباني الثاني، تألق حارس المنتخب المغربي الأول، منير المحمدي الكجوي في صفوف مالاجا، إذ تصدى للعديد من محاولات الفريق المضيف بنجاح، على الرغم من تسجيل الأخير لهدف مبكر خلال الشوط الأول.

وعاد فريق مالاجا في النتيجة، إذ تعادل خلال الدقائق الأخيرة من المباراة بفضل هدف خوان كارلوس بيريز، الملقب بخوانكار في الدقيقة 86، وهو الهدف الذي ساهم فيه بشكل فعال، اللاعب المغربي الشاب هشام بوسفيان إثر تمريرة حاسمة، قبل أن يضاعف الفريق الأندلسي من غلته ليحول تأخره في النتيجة إلى انتصار مهم في بداية الموسم.

البريميرليج

يعد اسم ماثيو الكندوزي، أحد أهم الأسماء المحترفة المغربية بأوروبا، والمتداولة بشكل قوي في الآونة الأخيرة، بعد التحاقه خلال الميركاتو الصيفي بفريق آرسنال، قادما إليه من فريق لوريان الفرنسي.

اللاعب وإن كان لم يختر بعد وجهته على صعيد المنتخب الذي سيمثله مستقبلا، علما بأنه يملك جنسية مزدوجة، فرنسية ومغربية، فإنه يبصم على حضور قوي مع انطلاقة الموسم الحالي، وقد نراه مستقبلا في صفوف عرين أسود الأطلس.

خلال نهاية الأسبوع الماضي، وعلى الرغم من الهزيمة الثانية لفريقه هذا الموسم، وكانت بميدان تشيلسي بـ 3-2، فإن الكندوزي نال ثالث أفضل تنقيط ضمن صفوف أرسنال، من خلال مؤشر هوسكورد العالمي المختص في إحصائيات اللاعبين والدوريات العالمية، الذي منحه تنقيط 7.6.

الدوري الفرنسي

شهدت الجولة الثانية من الدوري الفرنسي الممتاز، تألق اسمين مغربيين، يتعلق الأمر بياسين بامو، الذي قاد فريقه كاين إلى التعادل بميدانه أمام نيس بهدف لمثله، حيث سجل اللاعب المغربي هدف فريقه الوحيد من ضربة جزاء، في حين كان اللاعب الثاني، هو المدافع يونس عبد الحميد، الذي حصل على ثالث أفضل تنقيط ضمن صفوف فريقه ريمس، من مؤشر هوسكورد العالمي، بواقع 7.5، إثر أدائه الجيد في المباراة التي فاز بها الأخير بميدانه على أولمبيك ليون بهدف وحيد.

الدوري الهولندي

برزت خلال الجولة الثانية من الدوري الهولندي الممتاز، سبعة أسماء مغربية، أهمها أسامة الإدريسي، مهاجم إيه زد ألكمار، والذي توج حضوره ضد فريق إيف سي إيمين، بميدان الأخير، بتسجيله لهدفين.

الأكثر من ذلك، فقد خرج الإدريسي، نجما مطلقا للمباراة بحسب موقع هوسكورد العالمي، وحصل على أفضل تنقيط من ضمن كل لاعبي الفريقين الحاضرين بالملعب وهو 8.4، علما بأن المؤشر نفسه، وضع اللاعب المغربي في التشكيلة النموذجية للأسبوع الأول من الدوري الهولندي الممتاز، ليؤكد بالتالي الإدريسي، على أنه أبرز اسم مغربي في الدوريات الأوروبية خلال انطلاقة هذا الموسم.

وفي مباراة أخرى، برز اسما حكيم زياش، ونوصير المزراوي في مباراة فريقهما أياكس أمستردام، المنتصر بميدان تريبل في فنلو بهدف وحيد، إذ حصل اللاعبان المغربيان على ثاني وثالث أفضل تنقيط ضمن صفوف الأياكس في تلك المباراة، بواقع 7.6، و7.2 تواليا، بحسب هوسكورد دائما.

وكان اللاعب المغربي أحمد المسعودي، ثالث أفضل لاعب بحسب المؤشر نفسه، ضمن صفوف فروتونا سيتار، في مباراة الأخير، التي انهزم فيها بميدانه أمام الفريق البطل، بي إيس في أيندهوفن بهدفين لواحد. المسعودي، حصل على تنقيط 7.1.

وتألق عبد الناصر الخياطي بشكل كبير، وحصل على أعلى تنقيط من هوسكورد ضمن صفوف أدو دن هاغ، خلال مباراة الأخير التي انهزم فيها بميدان هيراكلس بـ 4-2.

الخياطي، نال 8.1، وصنع هدفا من هدفي فريقه بالمناسبة.

من جهة أخرى، تألق ياسين أيوب، المحترف المغربي بفريق فينورد، وساهم في فوز فريقه داخل القواعد على إكسيلسيور بـ 3-0، إذ صنع هدفا من الأهداف الثلاثة لفريقه خلال تلك المباراة، التي شهدت ضمن صفوف الطرف الآخر، تألق اللاعب المغربي أنور حديور، بحصوله على ثاني أفضل تنقيط في صفوف إكسيلسيور، من قبل مؤشر هوسكورد، وهو 6.7.

الدوري التركي

شهدت الجولة الثانية من الدوري التركي الممتاز، تألق الدولي المغربي السابق يونس مختار بكرة حاسمة، ساهم فيها في فوز فريقه أنقرة كوتشو خارج الديار بميدان ألانيا سبور بهدفين مقابل لا شيء.

الدوري البلجيكي

كان اسم المهدي كارسيلا، أبرز عنصر مغربي في الدوري البلجيكي الممتاز، برسم الجولة الثانية التي جرت نهاية الأسبوع الماضي، إذ ساهم بشكل فعال في عودة فريقه ستاندار دو لييج بالفوز من ميدان لوكرين بـ 3-0، بتوقيعه هدفًا لفريقه.

.