الأمس
اليوم
الغد
16:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الجيش الملكي
16:15
الشارقة
الوصل
19:30
سينت ترويدن
ميشيلين
19:00
فيليم 2
غرونينغين
17:10
الفيحاء
الرائد
16:15
الفجيرة
اتحاد كلباء
16:00
الوكرة
أم صلال
15:20
العدالة
الفيصلي
13:50
السيلية
الغرافة
13:30
بني ياس
شباب الأهلي دبي
13:30
الجزيرة
خورفكان
13:10
ضمك
الحزم
18:00
انتهت
المغرب التطواني
رجاء بني ملال
16:30
السد
العربي
16:15
عجمان
الظفرة
20:30
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
13:50
الريان
الأهلي
13:50
الدحيل
الشحانية
13:30
انتهت
الشرطة
أمانة بغداد
11:30
الميناء
النفط
13:30
حتا
العين
11:30
الحدود
نفط الوسط
13:30
الزوراء
الكهرباء
13:30
النصر
الوحدة
15:00
أولمبي الشلف
نادي بارادو
20:00
انتهت
تشيلسي
بايرن ميونيخ
20:00
مانشستر يونايتد
كلوب بروج
16:00
الزمالك
الترجي
20:00
انتهت
ريال مدريد
مانشستر سيتي
20:00
انتهت
نابولي
برشلونة
20:00
انتهت
أولمبيك ليون
يوفنتوس
20:00
نورويتش سيتي
ليستر سيتي
20:00
إنتر ميلان
لودوجوريتس رازجراد
19:45
نيم أولمبيك
أولمبيك مرسيليا
20:00
أرسنال
أولمبياكوس
17:00
انتهت
سبورتينج براجا
جلاسجو رينجرز
17:55
جنت
روما
19:30
فورتونا دوسلدورف
هيرتا برلين
20:00
أياكس
خيتافي
20:00
ريال سوسيداد
ريال بلد الوليد
17:55
بورتو
باير ليفركوزن
19:00
الرجاء البيضاوي
مازيمبي
17:55
بلدية إسطنبول
سبورتنج لشبونة
17:55
بازل
أبويل
17:55
إسبانيول
ولفرهامبتون
17:55
لاسك لينز
آي زي ألكمار
17:55
مالمو
فولفسبورج
20:00
بنفيكا
شاختار دونتسك
20:00
سيلتك
كوبنهاجن
20:00
سالزبورج
إينتراخت فرانكفورت
20:00
إشبيلية
كلوج
15:40
التعاون
الهلال
17:40
النصر
الأهلي
5 حالات جدلية تهيمن على كوبا أمريكا 2019

5 حالات جدلية تهيمن على كوبا أمريكا 2019

اختتمت بطولة كوبا أمريكا 2019 بتتويج المنتخب البرازيلي باللقب للمرة التاسعة في تاريخه، وذلك بعد خوض 26 مباراة خلال 3 أسابيع بالبطولة التي لم تخلو من الجدل والفضائح التحكيمية.

آس آرابيا، إفي
آس آرابيا، إفي
تم النشر

اختتمت بطولة كوبا أمريكا 2019 بتتويج المنتخب البرازيلي باللقب للمرة التاسعة في تاريخه، وذلك بعد خوض 26 مباراة خلال 3 أسابيع بالبطولة التي لم تخلو من الجدل والفضائح التحكيمية وشكاوى من جانب المدربين واللاعبين.

وفيما يلي أبرز 5 مشكلات جدلية بالنسخة الـ46 من البطولة الأعرق في العالم:.

1-الاستياء من تقنية الـ«VAR»:

كان استخدام تقنية الفيديو VAR أبرز المستجدات على هذه النسخة من البطولة، وذلك بعد التجربة الناجحة التي حققتها في مونديال روسيا 2018.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن النتيجة النهائية لهذه التقنية لم تكن هي المنتظرة. فقد اشتكى مدربو ولاعبو العديد من المنتخبات من التأخير في اتخاذ القرارات وافتقاد معيار محدد في تحديد متى يتدخل الـVAR لمراجعة اللعبة.

وجاءت أكبر انتقادات من جانب المنتخب الأرجنتيني ونجمه ليونيل ميسي الذي اتهم الحكم الإكوادوري رودي زامبرانو بعدم احتساب ركلتي جزاء لفريقه وعدم الذهاب لمراجعتهما عبر الشاشة، وذلك خلال مباراة الدور نصف النهائي أمام البرازيل.

وحينها اتهم نجم فريق برشلونة الإسباني البرازيل بأنها تتحكم في اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول).

وفي مباراة تحديد المركز الثالث تم طرد ميسي وبعدها عاد لمهاجمة التحكيم مجددا والكونميبول قائلا إن بطولة كوبا أمريكا تم تجهيزها للبرازيل، ولم يذهب لاستلام الميدالية البرونزية مبررا ذلك بأنه لا يريد أن يكون جزءا من هذا الفساد.

اقرأ أيضًا: 13رقمًا مميزًا من فوز البرازيل ببطولة كوبا أمريكا 2019

2- سوء حالة الملاعب والفشل اللوجيستي:

تسبب سوء حالة العشب في العديد من الملاعب في شكاوى متكررة.

كان من النادر أن تتدرب العديد من المنتخبات على أرضية الملعب الذي كان سيستضيف مواجهاتها. وكان ملعبا (أرينا فونتي نوفا) و(أرينا دي جريميو) -من أصل 6 ملاعب استضافت البطولة- أكثر من تلقيا الانتقادات بشأن سوء أرضيتهما.

واشتكى العديد من اللاعبين أمثال ميسي ودييجو جودين ولويس سواريز وإدينسون كافاني وبعض المدربين مثل تيتي وليونيل سكالوني وكارلوس كيروش وفيليكس سانشيز من سوء حالة الملاعب.

وعلى جانب آخر، اشتكى بعض اللاعبين مثل المدافع البرازيلي تياجو سيلفا من الأمور اللوجيستية الخاصة بفنادق المعسكرات وأيضا الملاعب. وتم تأجيل مباراة الدور ربع النهائي بين كولومبيا وتشيلي لمدة عشرين دقيقة بناء على طلب من لا روخا بسبب حركة المرور الكثيفة التي أعاقتهم خلال طريقهم إلى ملعب (كورينثيانز) في ساو باولو.

3-دعوة اليابان وقطر:

قال مدرب فنزويلا، رافائيل دوداميل، للصحفيين بعد أسبوع من انطلاق البطولة، يجب أن تقتصر بطولة كوبا أمريكا على منتخبات أمريكا الجنوبية فقط.

وخلال نسخة 2019 بالبرازيل تم دعوة كل من قطر واليابان للمشاركة وكان السبب الرئيسي هو أنهما آخر بطل لبطولة الأمم الآسيوية ووصيفه، على الترتيب، كما أنهما سيستضيفان حدثين مهمين للغاية على أراضيهما وهما مونديال 2022 بقطر ودورة الألعاب الأوليمبية 2020 بطوكيو.

وخلال البطولة لم ينجح أي من الفريقين في عبور دور المجموعات. ولذا عبر دوداميل عن رفضه لوجود كلا المنتخبين ووصف وجود منتخب الساموراي بأغلبية لاعبي منتخب (تحت 23 عاما) في البطولة بأنه قلة احترام.

4-مدرجات شبه خالية وتذاكر غالية الثمن:

تعارضت المدرجات شبه الخالية خلال الـ26 لقاء بالبطولة مع تقديرات الكونميبول الذي أكد أن التوازن العام في البطولة إيجابي.

ووفقا للكونميبول، فقد حضر نحو 900 ألف مشجع للملاعب خلال البطولة. وكان أكبر عدد من الحضور في ملعب (ماراكانا) بالمباراة النهائية، حيث وصل العدد إلى 70 ألف مشجع.

واعتبر هوجو فيجيريدو، مدير المسابقات بالكونميبول، أن هذه النسخة من كوبا أمريكا هي الأفضل في التاريخ، وذلك على الرغم من قلة الحضور في الكثير من المباريات وشكاوى الكثيرين -بما فيهم اللاعبين- من ارتفاع أسعار التذاكر.

وحققت المباراة النهائية للبطولة رقما قياسيا على مستوى الأرباح في مباراة واحدة بكرة القدم البرازيلية بعدما بلغت الأرباح 38.7 مليون ريال (10.1 مليون ريال)، متخطية بذلك أرباح المباراة الافتتاحية بين السليساو وبوليفيا والتي وصلت 22.4 مليون ريال (2.8 مليون دولار).

5-الدور ربع النهائي بدون أشواط إضافية:

كانت هناك العديد من الشكاوى بسبب اللجوء مباشرة للركلات الترجيحية في حال انتهاء مباريات الدور ربع النهائي بالتعادل ودون اللجوء للأشواط الإضافية أولا.

وقال مدافع البرازيل تياجو سيلفا: لا أفهم كيف لا نلجأ في مسابقة مهمة للغاية مثل هذه إلى الأشواط الإضافية في الدور ربع النهائي. ما هو الفارق بينها وبين نصف النهائي أو النهائي؟.

واتفق ليونيل سكالوني، مدرب الألبيسيليستي، مع سيلفا في هذا الرأي قائلا: أنا معارض لفكرة خوض مباريات ربع النهائي دون أشواط إضافية.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة