Web Analytics Made
Easy - StatCounter
كونميبول يعاقب رئيس الاتحاد الأرجنتيني.. وعقوبة محتملة ضد ميسي

كونميبول يعاقب رئيس الاتحاد الأرجنتيني.. وعقوبة محتملة ضد ميسي

اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم كونميبول، كشف عن عقوبته لرئيس الاتحاد الأرجنتيني كلاوديو تابيا وسيكشف عن عقوبة ليونيل ميسي الأربعاء

آس آرابيا ووكالات
آس آرابيا ووكالات
تم النشر

عاقب اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول» رئيس الاتحاد الأرجنتيني كلاوديو تابيا لانتقاده التحكيم خلال بطولة كوبا أمريكا 2019 الأخيرة على غرار نجم منتخبه الأول ليونيل ميسي.

وقرر الاتحاد القاري «سحب ثقته، بمفعول فوري، من كلاوديو تابيا كممثل مؤقت لكونميبول في مجلس فيفا». وفي الوقت عينه، دعا لانتخاب بديل له.

وكان تابيا قد احتل موقعه الموقت في مجلس فيفا في أكتوبر 2018.

وبعد خسارة الأرجنتين أمام البرازيل المضيفة صفر-2 في نصف نهائي كوبا أمريكا مطلع الشهر الجاري، أرسل تابيا خطابا إلى كونميبول يعبر فيه عن استيائه، شاجبًا «أخطاء التحكيم الفادحة»، والتي أدت إلى معاقبة الفريق الذي يقوده نجم برشلونة الإسباني.

يمكنك أيضًا قراءة: رئيس البرازيل يستهجن تصريحات ليونيل ميسي

وجاء الخطاب بعد التعليقات النارية من ميسي بحق الحكم الإكوادوري رودي سامبرانو وبشكل عام التحكيم الأمريكي الجنوبي.

ورأى ميسي أن منتخب بلاده تعرض لظلم و«سئمت الحديث عن الهراء في هذه النسخة من كوبا (أمريكا)»، موضحًا «البرازيل كانت البلد المضيف وهم يديرون الكثير في «كونميبول» هذه الأيام، مما يجعل الأمر معقدًا» على المنتخبات الأخرى، متحدثًا عن فساد في الكرة الأميركية الجنوبية.

بدوره، وجه تابيا سهامه إلى مسؤول التحكيم البرازيلي ولسون سينيمي، وانتقد تواجد الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو على أرض الملعب بين شوطي مباراة البرازيل والأرجنتين في نصف النهائي، مستخدمًا المباراة من أجل الدعاية السياسية.

ومن جهة أخرى، من المتوقع أن يتم توقيع عقوبة على نجم منتخب الأرجنتين وبرشلونة، ليونيل ميسي، سيتم الإعلان عنها غدًا.

ووفقًا لقناة «TNT» الأرجنتينية فإنه سيتم غدًا تحديد عقوبة ليونيل ميسي، والتي من المعتقد أنها ستكون الإيقاف لمباراتين.

وأضافت القناة أنه في حال تم تأكيد العقوبة فأن ميسي سيغيب عن أول مُباراتين في تصفيات كأس العالم 2022 والتي ستبدأ في مارس المقبل.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة