Web Analytics Made
Easy - StatCounter
«كونميبول» يوقع عقوبة مغلظة على ميسي

«كونميبول» يوقع عقوبة مغلظة على ميسي

سيغيب ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة عن المباريات التي سيخوضها منتخب الأرجنتين خلال شهري سبتمبر وأكتوبر وهي مباريات ودية ضمن أجندة الفيفا

طلال أبو سيف
طلال أبو سيف
تم النشر
آخر تحديث

أعلن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كونمبيول»، مساء الجمعة، إيقاف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لمدة 3 أشهر ، لن يتمكن خلالها من اللعب مع منتخب التانجو، بالإضافة إلى تغريمه 50 ألف دولار.

والسبب وراء العقوبات التي فرضها اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم، يعود إلى تصريحات ميسي بعد الطرد الذي تعرض له ضد تشيلي، في مباراة المركز الثالث في بطولة كأس كوبا أمريكا 2019.

وتم التأكيد الجمعة على أن النجم الأرجنتيني سيستمر حتى 3 نوفمبر دون ارتداء قميص المنتخب الأرجنتيني، بسبب هجومه على اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم واتهامه بالفساد.

وقال الأرجنتيني في ذلك الوقت عقب المباراة: «لم يسمحوا لنا أن نكون في النهائي. لسوء الحظ، أكرر، الفساد والحكام وكل ما لا يسمح للناس بالاستمتاع بكرة القدم».

اقرأ أيضًا: الأرجنتين تدرس عرضا من اليويفا للمشاركة في دوري الأمم الأوروبية

وسيغيب ميسي عن المباريات التي سيخوضها منتخب الأرجنتين خلال شهري سبتمبر وأكتوبر، وهي مباريات ودية ضمن أجندة الفيفا، ضد تشيلي في لوس أنجلوس (يوم 5 سبتمبر) وضد المكسيك في سان أنطونيو (في 10 سبتمبر)، وأيضا عن مباراتين في أكتوبر (يوم 9، مع ألمانيا، والتي لا تزال غير مؤكدة، ومع البرتغال). وسوف يرتدي القميص ألبسيليستي مرة أخرى في 3 نوفمبر.

العقوبة التأديبية الموقعة على ميسي قابلة للاستئناف، على الرغم من أن الاتحاد الأرجنتيني لا يمكنه تقديم استئناف إلا أمام محكمة الاستئناف في كونمبول وليس تاس، ومقره لوزان (سويسرا).

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة