كوبا أمريكا

رئيس البرازيل يستهجن تصريحات ليونيل ميسي

الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو يتحدث حول الغرض من تصريحات اللاعب الأرجنتيني ونجم برشلونة ليونيل ميسي، التي أطلقها عقب خسارة الألبيسيليستي أمام البرازيل

0
%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D9%84%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%87%D8%AC%D9%86%20%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%84%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A

اعتبر الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو الأحد أن الغرض من تصريحات اللاعب الأرجنتيني ونجم برشلونة ليونيل ميسي، التي أطلقها عقب خسارة الألبيسيليستي أمام البرازيل في نصف نهائي كوبا أمريكا 2019وأكد فيها أن هناك «فسادا» في البطولة، هو «إثارة زوبعة إعلامية».

وقال بولسونارو خلال مقابلة أجرتها معه صحيفة «كلارين» الأرجنتينية: «ما قاله ميسي؟! نعم إنها تصريحات يطلقها اللاعبون لإثارة زوبعة إعلامية».

ولم يول الرئيس البرازيلي، المشجع المتعصب لكرة القدم والذي حضر نهائي بطولة كوبا أمريكا 2019 التي فاز بها منتخب بلاده، أهمية كبيرة للشكوى التي تقدم بها النجم الأرجنتيني.

وأطلق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي تصريحات نارية عقب خسارة فريقه أمام السيليساو في الدور نصف النهائي للبطولة، واتهم خلالها اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول».

وأكد أن الأرجنتين كانت تستحق ضربتي جزاء ولكن لم يحتسبهما الحكم الاكوادوري رودي زامبرانو.

وبعيدا عن الرياضة، شدد بولسونارو على قوة العلاقات بين البرازيل والأرجنتين واصفا كلا البلدين بالأشقاء، وأوضح أن «المنافسة الوحيدة» بينهما في كرة القدم فقط.

.