كوبا أمريكا

الإعلان عن 65 إصابة بفيروس كورونا في بطولة كوبا أمريكا

اللجنة الطبية لبطولة كوبا أمريكا تعلن اليوم الجمعة عن وجود 65 حالة إيجابية مصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» بين منتخبات البطولة.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%B9%D9%86%2065%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D8%A8%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D9%83%D9%88%D8%A8%D8%A7%20%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%A7

أعلنت اللجنة الطبية الخاصة بمسابقة كوبا أمريكا لكرة القدم اليوم الجمعة، اكتشاف 65 حالة إيجابية مصابة بـفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» منذ بداية البطولة القارية في البرازيل في 13 من يونيو الجاري وتختتم في 10 يوليو المقبل.

وشددت اللجنة الطبية للبطولة على أنه تم اجراء 5458 اختبار «بي سي آر» للكشف عن الإصابات بفيروس كورونا المستجد، منها 5393 مسحة سلبية، مقابل 65 حالة إيجابية من بينها 46 في الطواقم الفنية للمنتخبات والمنظمين والجسم التحكيمي، و19 حالة للاعبين.

وأمام هذا الواقع، أكد اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول» أنه يطبّق بصرامة البروتوكول الصحي خلال التمارين والتنقلات لخوض المباريات بهدف حماية المشاركين من فيروس كورونا، وأنه على تواصل مستمر مع السلطات الطبيّة في البرازيل.

وتم إنقاذ البطولة في اللحظة الأخيرة، فبعد قرار «كونميبول» سحب التنظيم من كولومبيا والأرجنتين، الأولى بسبب الاحتجاجات العنيفة المناهضة للحكومة، والثانية بسبب تفشي فيروس كورونا، منح شرف تنظيمها إلى البرازيل التي تعاني بدورها من انتشار سريع للوباء.

وعارضت جهات عدة محلية إقامة البطولة في بلاد السامبا، لكن المحكمة العليا أنهت الاستماع بشأن المطالبة بعدم إقامة البطولة، بتصويت ستة قضاة من أصل 11 لصالح إقامتها.

وكان كونميبول تلقى في أبريل الماضي 50 ألف جرعة من اللقاح الصيني سينوفاك من أجل تلقيح المشاركين في بطولات كوبا أمريكا ومسابقتي كوبا ليبرتادوريس وكوبا سوداميركانا للأندية.

كان منتخب فنزويلا الذي خسر من البرازيل في مباراة افتتاح البطولة هو أول من أعلن عن وجود حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد في بطولة كوبا أمريكا، ثم تبعه منتخب بوليفيا، الذي كشف بدوره عن وجود حالات مصابة، لتتوالى الإصابات بعد ذلك في صفوف المنتخبات المشاركة.

.