كأس العرب

كأس العرب 2021.. بروفة تحفز على القتال من أجل مقعد في مونديال 2022

تعد بطولة كأس العرب 2021 التي ستقام في قطر بروفة قوية تثير حفيظة المنتخبات العربية من أجل القتال في التصفيات المؤهلة لكأس العالم من أجل التواجد في قطر 2022.

0
اخر تحديث:
%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%202021..%20%D8%A8%D8%B1%D9%88%D9%81%D8%A9%20%D8%AA%D8%AD%D9%81%D8%B2%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AA%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D9%85%D9%82%D8%B9%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%202022

أيام قليلة وستقام قرعة بطولة كأس العرب 2021، والمقرر أن تنظمها قطر في الفترة من 1 وحتى 18 ديسمبر المقبل بمشاركة 23 منتخبا هم الأقوى عربيا.

وستقام قرعة بطولة كأس العرب يوم الثلاثاء المقبل، في العاصمة القطرية الدوحة، وستكون جميع الأنظار موجهة تجاه هذه البطولة باعتبارها البروفة الأخيرة لقطر قبل استضافة كأس العالم 2022.

ومن المقرر أن يشارك في البطولة 12 منتخبًا عربيًا يتبعون الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وهي منتخبات: قطر والكويت وعمان والعراق والأردن ولبنان وفلسطين والسعودية وسوريا والإمارات واليمن والبحرين.

كما سيشارك 11 منتخبا عربيا تابعا للاتحاد الإفريقي، وهي منتخبات: مصر والمغرب وتونس والجزائر وليبيا والصومال والسودان وجزر القمر وجيبوتي وموريتانيا، وجنوب السودان.

ستقام البطولة على ملاعب من المقرر لها أن تستضيف كأس العالم، وهي استاد البيت في الخور، واستاد الجنوب في الوكرة، وفي الدوحة ستكون المباريات على ملعبي استاد راس أبو عبود، واستاد التمامة، وفي الريان ستكون المباريات على استاد المدينة التعليمية، واستاد الريان، واستاد خليفة الدولي.

بروفة قوية تثير حفيظة المنتخبات قبل المونديال

وتعد بطولة كأس العرب بروفة قوية للمنتخبات العربية من أجل إثارة حفيظتها خلال تصفيات كأس العالم التي تخوضها معظم المنتخبات خلال الأشهر المقبلة.

ومن المقرر أن تنطلق تصفيات كأس العالم في قارة إفريقيا بداية من شهر مايو المقبل، على أن ينتهي دور المجموعات في أكتوبر 2021، ويصعد رؤوس المجموعات، على أن تقام مباراة فاصلة لتحديد المنتخبات المتأهلة إلى قطر 2022.

ويتصارع 40 منتخبا من أجل صعود 5 منهم فقط إلى مونديال قطر 2022، حيث يتم تقسيم الـ 40 منتخبا على 10 مجموعات بواقع 5 منتخبات في كل مجموعة.

ويصعد أول كنت منتخب ليتم تصفيتهم إلى 10، ويتم وضع تصنيف المنتخبات 5 في المستوى الأول و5 في المستوى الثاني، يلتقيان في مباراة ذهاب وإياب، ويصعد الفائز مباشرة إلى قطر.

وفي آسيا تمتلك القارة الصفراء 4 مقاعد ونصف في المونديال، حيث تنقسم منتخبات القارة الآسيوية المشاركة في التصفيات إلى ثماني مجموعات، ويصعد كل أول مجموعة بالإضافة إلى أفضل أربع منتخبات في مركز الوصيف، ليصبحوا 12 منتخبا.

وبعد ذلك يتم تقسيمهم إلى مجموعتان، ويصعد أول وثاني كل مجموعة إلى المونديال مباشرة، ثم يأتي دور النصف مقعد، حيث يلعب أصحاب المركز الثالث مباراتين (ذهاب وعودة) والفائز منهم يواجه صاحب المركز الرابع من مجموعة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (اتحاد أمريكا الشمالية)، والفائز منهم يتأهل لكأس العالم.

وستكون الطموحات كبيرة للغاية لدى العديد من المنتخبات وعلى رأسهم المنتخب المصري الذي يرغب أن يذهب إلى المونديال للمرة الثانية على التوالي والثالثة في تاريخه، بعد المشاركة الماضية عام 2018 في روسيا.

كما أن المنتخب السعودي يريد التواجد في المحفل العالمي على غرار عام 2018 عندما تواجد مع منتخب مصر في نفس المجموعة لكن خرج الثنائي من دور المجموعات.

أما منتخب قطر الذي يخوض العديد من الاستحقاقات سواء في أوروبا من خلال المشاركة الاعتبارية في تصفيات أوروبا المؤهلة للمونديال، ثم يحتك بعد ذلك مع المنتخبات العربية، يرغب في الاستعداد على النحو الأمثل ليكون الحصان الأسود في كأس العالم.

وسيكون منتخب الإمارات لديه طموحات كبيرة بالانتفاضة في التصفيات المؤهلة لكأس العالم من أجل التواجد في قطر، حيث سبق للمنتخب الإماراتي التواجد في كأس العالم مرة واحدة فقط عام 1990.

طموحات كبيرة للمنتخبات العربية التي ستشارك في كأس العرب 2021 حيث سيكون التواجد في قطر نهاية العام الحالي، بروفة قوية من أجل بطولة كأس العالم 2022 للتواجد في هذا المحفل العالمي الذي يقام لأول مرة في الشرق الأوسط.

.