كأس العالم

وصول حاويات الشحن المستخدمة فى بناء استاد رأس أبو عبود المونديالي

استاد رأس أبو عبود واحد من 8 ملاعب مخصصة لإقامة مباريات كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022، وهو الملعب الوحيد في تاريخ بطولة كأس العالم الذي سيتم تفكيكه بالكامل

0
%D9%88%D8%B5%D9%88%D9%84%20%D8%AD%D8%A7%D9%88%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%AD%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D8%AE%D8%AF%D9%85%D8%A9%20%D9%81%D9%89%20%D8%A8%D9%86%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AF%20%D8%B1%D8%A3%D8%B3%20%D8%A3%D8%A8%D9%88%20%D8%B9%D8%A8%D9%88%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%D9%8A

يتميز استاد رأس أبو عبود الذى يعد واحدا من 8 ملاعب مخصصة لإقامة مباريات كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022 بأنه الملعب الوحيد في تاريخ بطولة كأس العالم الذي سيتم تفكيكه بالكامل عقب انتهاء البطولة، وتستخدم في تشييده حاويات الشحن البحري، ووصلت بالفعل إلى ميناء الدوحة البحري الدفعة الأولى من حاويات الشحن البحري وعددها 92 حاوية لاستخدامها في بناء الاستاد، وسيجري تركيبها قريبا لبناء الاستاد الذي يتسع لـ 40 ألف مشجّع، ويشيد من وحدات بناء قابلة للفك والتركيب.

ويستند الاستاد إلى تصميم فريد من نوعه، باستخدام حاويات شحن معاد تدويرها، ومن المقرر تفكيكها وإعادة تعبئتها بالكامل عقب نهاية مونديال قطر، وسيتم بناء الملعب باستخدام نفس الاسلوب الذي نستخدمه في لعبة الليجو الخاصة بالأطفال بطريقة بسيطة، وسيتم بناء الهيكل من الأرضية، والأمر مختلف عن الملاعب الأخرى التي يتم بناؤها بطريقة تقليدية، فهذا الملعب قابل للتفكيك وإعادة التركيب مجددا في أماكن أخرى وبأشكال مختلفة في أي مكان في العالم.

ويتيح استخدام حاويات الشحن فى بناء استاد رأس بو عبود إمكانية قصر فترة تشييده، وهذا يجعل تكلفة البناء الأقل من خلال استخدام مواد بناء أقل، وهو ما سيعني حتما وجود نفايات أقل في الموقع، مع انخفاض انبعاثات الكربون، وستكون غرف كبار الضيوف، وغرف التحكم والعمليات مصنوعة كلها من حاويات الشحن، مما يسمح بإعادة الاستخدام المرن لهذه المكونات، ويمكن تفكيك هذه الإطارات الفولاذية وإعادة استخدامها في مكان آخر بعد كأس العالم.

ويعد استخدام حاويات السفن مهما للملاحة البحرية في الخليج حيث يمنح الملعب ميزة متقدمة للملاحة الأمامية، وستستكمل الحاويات القابلة لإعادة الاستخدام مساحة 450 ألف متر مربع، وتقع على ضفاف الخليج، كما يمكن الوصول إلى استاد رأس أبو عبود بسهولة حيث يقع على بعد 1.5 كم فقط من مطار حمد الدولي، وبعد نهائيات كأس العالم 2022، سيتم إعادة نشر الموقع كواجهة بحرية ساحرة.

.