كأس العالم

وائل جمعة يؤكد: مونديال قطر 2022 سيكون حدثًا تاريخيًا لا ينسى

وائل جمعة أكد أن سفراء اللجنة العليا للمشاريع والإرث سيكون عليهم دور مضاعف خلال الفترة المقبلة مع الاقتراب من استضافة البطولة الأولى في منطقة الشرق الأوسط.

0
%D9%88%D8%A7%D8%A6%D9%84%20%D8%AC%D9%85%D8%B9%D8%A9%20%D9%8A%D8%A4%D9%83%D8%AF%3A%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%202022%20%D8%B3%D9%8A%D9%83%D9%88%D9%86%20%D8%AD%D8%AF%D8%AB%D9%8B%D8%A7%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8A%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D9%86%D8%B3%D9%89

نظمت اللجنة العليا للمشاريع والإرث- الجهة المسؤولة عن مشروعات ومبادرات كأس العالم لكرة القدم المقررة في قطر عام 2022-، اليوم الثلاثاء مائدة مستديرة عبر الاتصال المرئي لمناقشة دور سفراء اللجنة في تسليط الضوء على الاستعدادات المتواصلة في قطر نحو استضافة نسخة مثالية من أرفع حدث كروي عالمي.

وشارك في المائدة المستديرة كل من: المصري وائل جمعة صخرة دفاع منتخب مصر والنادي الأهلي السابق، والعراقي يونس محمود نجم وهداف المنتخب العراقي سابقا، وكلاهما سفيرًا اللجنة العليا للمشاريع والإرث.


وأكد وائل جمعة أن سفراء اللجنة العليا سيكون عليهم دور مضاعف خلال الفترة المقبلة مع الاقتراب من استضافة البطولة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، وذلك لنقل التحضيرات والاستعدادات التي تقوم بها دولة قطر لتنظيم نسخة مثالية يستمتع بها العالم بأسره، معتمدة على التحضير الجيد منذ بطولة كأس العالم 2010 وأيضًا نسختي 2014 و2018، حيث حرصت اللجنة العليا على مواكبة كل جديد ومعرفة كافة المشاكل والعراقيل في العمليات التنظيمية.


وقال وائل جمعة: السفير يجب أن يكون صاحب رسالة ومصدر ثقة ومصداقية، وهو ما يحظى به جميع سفراء اللجنة العليا للمشاريع والإرث، مشددا على أنه يبذل كل جهوده للقيام بدوره على أكمل وجه في نقل الصورة الحقيقية لمونديال قطر وتسليط الضوء على الاستعدادات المتواصلة لتنظيم البطولة، والتحضيرات لمونديال قطر تجري على قدم وساق وبشكل رائع خاصة في ظل تجهيز استاد خليفة الدولي، أحد أقدم الملاعب القطرية، والانتهاء من تشييد استادي المدينة التعليمية والجنوب، وكذلك قرب الانتهاء من ستادات البيت، والريان، والثمامة، بينما سيتم الانتهاء من استادي لوسيل ورأس أبو عبود خلال العام المقبل، و مونديال قطر سيكون حدثا تاريخيًا لا ينسى في ظل التجهيزات الكبيرة التي تعدها دولة قطر من ملاعب ومنشآت وبنية تحتية لاستضافة نسخة مثالية من أكبر حدث كروي في العالم، واصفا هذه الاستعدادات بالنموذجية، والتي تسعى من خلالها قطر إلى تقديم نسخة خيالية في تاريخ بطولات العالم، وتنظيم بطولة مبهرة للعالم بأسره وترك إرث للأجيال القادمة، واستضافة قطر للمونديال سيوجه رسالة إلى العالم أجمع، مفادها أن العرب قادرون على تنظيم أكبر الأحداث العالمية الرياضية، كما سيمهد الطريق أمام بقية الدول العربية للسير على نفس النهج القطري نحو استضافة أكبر حدث كروي مستقبلا.


 يونس محمود: قطر مستعدة بنسبة 100%

بدوره، أكد يونس محمود أن سفراء اللجنة العليا المنتشرين في كافة قارات العالم سيكون عليهم دور كبير خلال الفترة المقبلة من أجل نقل الوجه الحقيقي لمونديال قطر 2022، والجهود التي تبذلها دولة قطر في استضافة نسخة مثالية من بطولة العالم.


وقال يونس محمود: جميع سفراء اللجنة العليا للمشاريع بذلوا مجهودات كبيرة خلال الفترة الماضية من خلال التواصل المباشر والترويج لمشاريع كأس العالم، ولكن بعد جائحة كورونا بات التواصل عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي، كما هو يحدث الآن، وقطر مستعدة بنسبة 100 بالمائة لاستضافة المونديال، خاصة أن قطر في أصعب الظروف تكون دائما في المقدمة، كما أنها من أولى الدول التي عادت إليها الرياضة بعد هذه الجائحة، فضلا عن أن الدوري القطري من الدوريات القليلة في العالم التي تقام حاليا بحضور جماهيري.


وأضاف يونس محمود: العالم بأسره ينتظر نسخة مثالية من بطولة العالم في قطر عام 2022، خاصة في ظل الاستعدادات القطرية المتواصلة والبنية التحتية المميزة والمنشآت الرياضية والتقنيات المتطورة التي أشاد بها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وكافة البعثات الرياضية التي شرفت باستعمالها، وإقامة بطولة العالم في قطر بالأمر الاستثنائي للمنطقة العربية، متمنيا مشاركة قياسية للمنتخبات العربية في ذلك المونديال.


.