كأس العالم

نجم ريال مدريد السابق: لا شيء يثني قطر عن تنظيم أفضل كأس عالم في التاريخ

أشاد رامون كالديرون نجم نادي ريال مدريد الإسباني السابق بالقدرات والإمكانات الكروية التي تتمتع بها دولة قطر، وهو ما سيتيح لها استضافة أفضل نسخة مونديال في العام 2022

0
%D9%86%D8%AC%D9%85%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%3A%20%D9%84%D8%A7%20%D8%B4%D9%8A%D8%A1%20%D9%8A%D8%AB%D9%86%D9%8A%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D8%B9%D9%86%20%D8%AA%D9%86%D8%B8%D9%8A%D9%85%20%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE

يعتقد رامون كالديرون نجم نادي ريال مدريد الإسباني السابق أن «عزم دولة قطر ومثابرتها» ستساعدها على تجاوز جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، والمضي قدمًا نحو«استضافة أفضل بطولة كأس العالم في التاريخ في العام 2022».

وأكد كالديرون أنه لا شيء يمكن أن يوقف قطر من تنظيم بطولة كأس عالم مبهرة،

وأوضح كالديرون في حوار أجراه معه موقع «الكأس ديجيتال»: قطر دولة صغيرة من حيث عدد السكان والمساحة، لكنها كبيرة في تصميمها ومثابرتها على الوفاء بالتزاماتها وتطوير مشروعاتها، ولهذا فإنني متأكد من أنهم ل يعودوا أقوى مما كانوا فقط من الوباء، ولكن لا يمكن أن يوقفهم أي شيء من تنظيم واستضافة أفضل كأس بطولة كأس عالم في التاريخ

واستشهد كالديرون برئيس الوزراء البريطاني السابق وينستون تشيرشل لوصف العزيمة القطرية، قائلا: «وينستون تشرشل قال لشعب المملكة المتحدة إبان الحرب العالمي الثانية أن الطائرات الورقية تحلق عاليا عكس الرياح، وفي تقديري أن هذا ينطبق أيضًا تمامًا على الشعب القطري، فقد واجه القطريون هجمات خبيثة من مختلف أنحاء العالم في محاولة لتشويه صورتهم على المستوى العالمي، والسعي لانتزاع استضافة البطولة منهم، لكنهم تجاوزا كل ذلك».

اقرأ أيضا: مونديال قطر 2022| إنجاز 33% من الهيكل الفولاذي لإستاد رأس أبو عبود

وأشار كالديرون (68 عامًا) والذي سبق وأن مارس مهنة المحاماة في المملكة المتحدة إلى أنه يأمل في أن تُستكمل مباريات الدوري الإسباني الممتاز الليجا وبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم تشامبيونزليج، حتى ولو بدون جمهور.

وبدأت أندية الليجا في إجراء اختبارات فيروس كورونا على لاعبيها في الأسبوع الماضي، في إطار بروتوكولات قائمة بالفعل بخصوص التدريبات من أجل استعادة النشاط الكروي الذي كان قد تعلق في إسبانيا، كغيرها من الدوريات الأخرى في العالم، بسبب الوباء العالمي.

وحدد المسؤولون عن رابطة الدوري الإسباني الممتاز «الليجا» يوم الثاني عشر من يونيو المقبل موعدا لاستنئاف مباريات موسم 2019-2020 والذي كان قد تجمد على خلفية تفشي جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد المعروف اصطلاحيا بـ كوفيد-19.

وبإكمال مباريات الموسم، ستستطيع أندية الدوري الإسباني ضمان حصولها على نصيب الأسد من إيرادات البث التليفزيوني، ومن ثم سداد أية تخفيضات قامت بها في رواتب اللاعبين، بسبب كوفيد-19.

.