الأمس
اليوم
الغد
16:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الجيش الملكي
16:15
الشارقة
الوصل
19:30
سينت ترويدن
ميشيلين
19:00
فيليم 2
غرونينغين
17:10
الفيحاء
الرائد
16:15
الفجيرة
اتحاد كلباء
16:00
الوكرة
أم صلال
15:20
العدالة
الفيصلي
13:50
السيلية
الغرافة
13:30
بني ياس
شباب الأهلي دبي
13:30
الجزيرة
خورفكان
13:10
ضمك
الحزم
18:00
انتهت
المغرب التطواني
رجاء بني ملال
16:30
السد
العربي
16:15
عجمان
الظفرة
20:30
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
13:50
الريان
الأهلي
13:50
الدحيل
الشحانية
13:30
انتهت
الشرطة
أمانة بغداد
11:30
الميناء
النفط
13:30
حتا
العين
11:30
الحدود
نفط الوسط
13:30
الزوراء
الكهرباء
13:30
النصر
الوحدة
15:00
أولمبي الشلف
نادي بارادو
20:00
انتهت
تشيلسي
بايرن ميونيخ
20:00
مانشستر يونايتد
كلوب بروج
16:00
الزمالك
الترجي
20:00
انتهت
ريال مدريد
مانشستر سيتي
20:00
انتهت
نابولي
برشلونة
20:00
انتهت
أولمبيك ليون
يوفنتوس
20:00
نورويتش سيتي
ليستر سيتي
20:00
إنتر ميلان
لودوجوريتس رازجراد
19:45
نيم أولمبيك
أولمبيك مرسيليا
20:00
أرسنال
أولمبياكوس
17:00
انتهت
سبورتينج براجا
جلاسجو رينجرز
17:55
جنت
روما
19:30
فورتونا دوسلدورف
هيرتا برلين
20:00
أياكس
خيتافي
20:00
ريال سوسيداد
ريال بلد الوليد
17:55
بورتو
باير ليفركوزن
19:00
الرجاء البيضاوي
مازيمبي
17:55
بلدية إسطنبول
سبورتنج لشبونة
17:55
بازل
أبويل
17:55
إسبانيول
ولفرهامبتون
17:55
لاسك لينز
آي زي ألكمار
17:55
مالمو
فولفسبورج
20:00
بنفيكا
شاختار دونتسك
20:00
سيلتك
كوبنهاجن
20:00
سالزبورج
إينتراخت فرانكفورت
20:00
إشبيلية
كلوج
15:40
التعاون
الهلال
17:40
النصر
الأهلي
مونديال 2022.. وداعا لرحلات الطيران المحلية الملوثة للبيئة

مونديال 2022.. وداعًا لرحلات الطيران المحلية الملوثة للبيئة

من منطلق حرص القائمين على تنظيم بطولة كأس العالم التي ستستضيفها دولة قطر في 2022، على تقليل الانبعاثات الكربونية، فقد أنهوا استخدام النقل الجوي المحلي الملوث للبيئة

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

يؤكد القائمون على تنظيم بطولة كأس العالم التي ستستضيفها دولة قطر في العام 2022 على أن الحدث الأهم رياضيًا في العالم سينهي الحاجة لاستخدام رحلات الطيران المحلية التي كانت ضرورية في نسخ البطولة الثلاث التي أقيمت في كل من جمهورية جنوب إفريقيا والبرازيل وروسيا، في أعوام 2010 و2014 و2018، على الترتيب.

ونسب موقع PHYS .ORG الإخباري لـ ناصر الخاطر الرئيس التنفيذي الرئيس التنفيذي لشراكة «كأس العالم فيفا قطر 2022» التي أطلقت بالتعاون بين قطر والاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» قوله: «الحقيقة هي أنه لا يوجد ثمة حاجة لاستخدام النقل الجوي في قطر، وهو ما ينهي معه الكثير من الانبعاثات الكربونية الناتجة عن تلك الرحلات».

وأضاف الخاطر: «الحقيقة التي مفادها أن شبكة المترو الآن ستكون متاحة للاستخدام من قبل الجماهير، ستساعد على التخلص من الكثير من الانبعاثات الكربونية من البيئة بسبب الاستخدام القليل للسيارات والحافلات».

اقرأ أيضا: الذوادي: مونديال قطر «إرث عالمي» يوحد الجميع

وأوضح الخاطر أن القائمين على تنظيم مونديال قطر، والممثلين في اللجنة العليا للمشاريع والإرث – الجهة المسؤولة عن تنظيم بطولة كأس العالم 2022- يعملون على مدار الساعة من أجل جعل الإستادات «صديقة للبيئة قدر المستطاع».

وواصل: «من استخدام نظم الإضاءة وأنظمة المياه المستدامة بصورة كبيرة جدًا، فإن إنتاج الطاقة اللازمة لإنارة تلك الإستادات هو شيء أخذناه بعين الاعتبار».

وأضاف المسؤول عن مونديال قطر: «كانت هناك مناقشة كبيرة حول الطاقة الشمسية، وما إلتزمت قطر بفعله كان يتمثل في إنشاء مصانع لتوليد الطاقة في البلد الخليجي قبل كأس العالم».

وسيستخدم المنظمون للمونديال ما يطلق عليه «أرصدة الكربون»، وسيخططون لزراعة آلاف الأشجار من أجل تعويض الانبعاثات الكربونية.

من جهته حذر محمد أيوب، رئيس قطاع الأبحاث في معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة من أن الطاقة الشمسية ربما لا تثبت جدواها كحل نهائي.

وأوضح أيوب في تصريحات أدلى بها لوكالة الأنباء الفرنسية «إيه إف بي»: «الخلايا الشمسية تواجه تحديات تتعلق بدرجات الحرارة المرتفعة، والتي تقلل من الكفاءة، وتراكم الغبار».

جدير بالذكر أن كأس العالم 2022 سيكون الحدث الأول من نوعه الذي سيقام في فصل الشتاء، بخلاف كل النسخ السابقة للبطولة، وذلك بسبب درجات الحرارة القاسية التي تشتهر بها دول الخليج، ومن بينها قطر، في فصل الصيف، وهو ما لن يكون ملائمًا للاعبين أو حتى الجماهير.

اقرأ أيضا:كأس العالم للأندية.. بروفة حقيقية لقطر قبل مونديال 2022

كانت السلطات القطرية المختصة أعلنت مؤخرًا عن جاهزية 41 ملعبًا مخصصًا لتدريب الفرق التي ستشارك في بطولة كأس العالم 2022، الحدث الرياضي الأهم عالميًا وذلك قبل 3 سنوات من انطلاق المسابقة، علما بأن فترة الاستخدام التجريبي لتلك المنشآت جارية على قدم وساق الآن قبل الإطلاق الرسمي لها.

وسيتألف كل من تلك المنشآت المخصصة لمونديال قطر 2022، من ملعبين بالعشب الطبيعي وفق مواصفات ومعايير الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، ومنشآت إضافية خاصة بالفرق ملحقة بها، وأماكن لانتظار السيارات، ومناطق للمشجعين الذين سُيسمح لهم بحضور جلسات التدريب المتاحة للجمهور.

كانت اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية أعلنت مؤخرًا أنها أنجزت بالفعل ما نسبته 75% من إجمالي الاستعدادات للبطولة.

وسبق وأن أعلنت اللجنة عن جاهزية ملعبين (خليفة الدولي والجنوب في مدينة الوكرة) من إجمالي 8 ملاعب ستقام عليها البطولة، متوقعة تدشين ملعبين آخرين قريبا -وتحديدًا في ديسمبر المقبل- البيت والريان.

اخبار ذات صلة