كأس العالم

مونديال قطر 2022| حافلات صديقة للبيئة لنقل المشجعين لأول مرة

قطر كانت قامت بتجربة أول نوع من الحافلات صديقة للبيئة ولكنها ليست كهربائية فى مايو 2019 عند افتتاح استاد الجنوب المونديالى من أجل التعرف على جدول تطبيق هذا الأمر.

0
%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%202022%7C%20%D8%AD%D8%A7%D9%81%D9%84%D8%A7%D8%AA%20%D8%B5%D8%AF%D9%8A%D9%82%D8%A9%20%D9%84%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%A6%D8%A9%20%D9%84%D9%86%D9%82%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%AC%D8%B9%D9%8A%D9%86%20%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D9%85%D8%B1%D8%A9

مع توقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث- الجهة المسؤولة عن مشروعات ومبادرات كأس العالم لكرة القدم المقررة في قطر عام 2022-، حضور ما لا يقل عن مليون مشجع خلال فترة المونديال والمحدد له من 21 نوفمبر إلى 18 ديسمبر 2022 ، فأن هناك الكثير من الجهود التي تبذل لضمان توافر وسائل نقل كافية لهذا العدد الضخم لأنها ستكون المرة الأولى في تاريخ قطر الذي يزورها كل هذا العدد من المشجعين خلال اقل من شهر واحد.

وكذلك فأن قطر تعمل على توفير خدمات نقل مميزة، وليس مجرد توفير الوسائل وضمان توافرها للمشجعين، وبعد النجاح في إنجاز مشروع مترو الأنفاق الذي سيستوعب نحو ثلث عدد المشجعين خلال فترة المونديال، فان السيارات الكهربائية صديقة البيئة ستكون جديد قطر في كأس العالم، لأنها ستكون المرة الأولى الذي سيشهد فيها المونديال حافلات لنقل الجماهير تعمل بالكهرباء وصديقة للبيئة.

اقرأ أيضًا: مونديال قطر 2022| مترو الأنفاق يستوعب ثلت حركة المرور للمشجعين

وتسعى الدولة إلى تحويل 3% إلى 5% من إجمالي السيارات على الطرق إلى سيارات صديقة للبيئة بحلول العام 2022 الذي سيقام فهي المونديال، وهذا الهدف مبني على التزامها بتحويل 25 بالمائة من حافلات النقل العام إلى حافلات كهربائية قبل موعد انطلاق المونديال، ونشر حافلات كهربائية في مناطق الخدمات الرئيسية خلال كأس العالم، وبذلك سيصبح المونديال الأول على مستوى العالم الذي تُستخدم خلاله حافلات نقل عام كهربائية صديقة للبيئة.

وقال الدكتور مارسيللو كونتيستابيلي، وهو عالم اقتصاد رئيسي بمعهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، ومتخصص في سياسة التحولات التكنولوجية والابتكار، لا سيما في مجال النقل البري: هذه الخطوات مهمة لكسب ثقة الجمهور بالسيارات الكهربائية، فإن تحويل حافلات النقل العام إلى حافلات صديقة للبيئة ستكون له أهمية خاصة في نقل رسالة الحكومة المتعلقة بالتزامها نحو التحول للسيارات الصديقة للبيئة، وفي هذه المنطقة من العالم حيث يعتبر الوقود غير مكلف، من الصعب الإشارة إلى سبب واحد محدد لغياب المركبات الكهربائية عن شوارع قطر؛ بل هي على الأرجح عدة عوامل، من بينها رخص سعر الوقود، وارتفاع سعر الشراء، ونقص البنية التحتية لشحن هذا النوع من المركبات، بالإضافة إلى قلة الوعي العام، وتلك بعض الأسباب الرئيسية لقلة انتشارها.

وأضاف كونتيستابيلي: حتى تتمكن قطر من تخطي العقبات القائمة بتكلفة تتناسب مع الفوائد التي يمكن أن تجلبها المركبات الكهربائية، فمن الضروري أن تضمن الحكومة تصميم سياستها الخاصة بالتحول للمركبات الكهربائية مع مراعاة الاحتياجات المحلية وظروف السوق.

وكانت قطر قامت بتجربة أول نوع من الحافلات صديقة للبيئة ولكنها ليست كهربائية فى مايو 2019 عند افتتاح استاد الجنوب المونديالى من أجل التعرف على جدول تطبيق هذا الأمر، ومع مرور الوقت أصبح التوجه توفير سيارات كهربائية صديقة للبيئة لأول مرة في تاريخ كأس العالم.

.