كأس العالم

مونديال قطر 2022| النسخة الأكثر تقاربًا للمسافات بين الملاعب في التاريخ

اللجنة العليا للمشاريع والإرث أكدت اليوم عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر» أن العام 2022 المونديال الأكثر تقاربًا في تاريخ بطولة كأس العالم.

0
%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%202022%7C%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D8%AE%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D8%A8%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%A7%D9%81%D8%A7%D8%AA%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE

لم يحدث في تاريخ كأس العالم لكرة القدم منذ انطلاقها لأول مرة عام 1930 أن كانت الملاعب في الدولة المنظمة متقاربة المسافات كما هو الحال في النسخة المقبلة التي ستنظمها قطر عام 2022، حيث تبلغ أكبر مسافة بين ملعب وأخر 75 كم فقط، وهناك العديد من الملاعب التي يستغرق التنقل بينها دقائق قليلة للغاية نظرًا لإقامة البطولة في قطر صاحبة المساحة الجغرافية الصغير، وأيضًا اعتماد اللجنة العليا للمشاريع والإرث- الجهة المسؤولة عن مشروعات ومبادرات كأس العالم لكرة القدم المقررة في قطر عام 2022-، على توفير وسائل تنقل تسهم في سهولة الحركة وأيضًا اختصار الزمن، خاصة عند التنقل إلى ملاعب البطولة باستخدام مترو الأنفاق، وهو المشروع العملاق الذي تم تنفيذه بصورة سريعة وحديثة خلال عدد قليل من السنوات مما جعله الآن مكتمل تمامًا، ويمكن للجماهير التنقل به للوصول إلى الملاعب، كما حدث في كأس العالم للأندية العام الماضي عندما كان مترو الأنفاق ينقل الجماهير من أماكن متفرقة بالعاصمة الدوحة إلى استاد خليفة الدولي الذي استضاف مباراتي الدور نصف النهائي إلى جانب المباراة النهائية لمونديال الأندية.

اقرأ أيضًا: مونديال قطر 2022| علي الحبسي يروج للبطولة عبر برنامج الجيل المبهر

وأكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث اليوم عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر» أن العام 2022 المونديال الأكثر تقاربًا في تاريخ بطولة كأس العالم، ويستمتع المشجعون بنسخة استثنائية من البطولة خلال أيام البطولة.

وسيتمكن المشجعين القادمين إلى قطر من مشاهدة أكثر من مباراة في ملعب واحد خلال البطولة خاصة وأن انتقالهم بين الملاعب الثمانية المخصصة لاستضافة المباريات سيكون سهلا ومريحًا في نفس الوقت سواء كان ذلك بالمترو أو بوسيلة تنقل أخرى في ظل التوسعات وأعمال التطوير التي تمت على مستوى شبكة الطرق المؤدية إلى الملاعب، وأيضًا فأن هناك وسائل تنقل حديثة يتم الإعداد لها مثل الحافلات الكهربائية صديقة البيئة التي ستكون متوفرة في المونديال، وأيضًا الخدمات الأخرى الذي يجرى العمل على الانتهاء منها في الفترة القادمة من أجل توفير خدمة مميزة للجماهير منذ وصولهم قطر وحتى المغادرة بعد انتهاء كأس العالم يوم 18 ديسمبر عام 2022.

.