كأس العالم

مونديال قطر 2022| استاد البيت شاهد على سرعة الإنجاز

تم افتتاح حديقة البيت في المنطقة المحيطة باستاد البيت في فبراير الماضي في مناسبة اليوم الرياضي لدولة قطر الذي يقام في فبراير كل عام.

0
%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%202022%7C%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%AA%20%D8%B4%D8%A7%D9%87%D8%AF%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%B3%D8%B1%D8%B9%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%AC%D8%A7%D8%B2

يعد استاد البيت من بين ملاعب كأس العالم المقررة في قطر عام 2022، والتي أصبحت جاهزة تمامًا لإقامة المباريات عليها في الفترة القادمة بعد اكتمال كل الأعمال المطلوبة به، ويحتاج فقط إلى إقامة مباراة تجريبية للتأكد من صلاحية الملعب شكل كامل لإقامة المباريات الرسمية عليه، خاصة وأنه من أهم ملاعب مونديال قطر، وستقام عليه مباراتي الدور نصف النهائي لأن سعته تبلغ 60 ألف متفرج، وهو ثاني ملعب من حيث السعة الجماهيرية بعد استاد لوسيل الذي يتسع لعدد 80 ألف متفرج، وستقام علي استاد لوسيل مباراة افتتاح كاس العالم يوم 21 نوفمبر عام 2022، إلى جانب المباراة النهائية أيضًا ومباريات أخرى في أدوار مختلفة، وفي الغالب يتوقع أن يكون لوسيل مستضيفا للمباراة الثانية في نصف النهائي بسبب حجم السعة الجماهيرية به.

اقرأ أيضًا: مونديال قطر 2022| الدوحة تسابق الزمن لإنجاز المشروعات في مواعيدها

والمتابع لحركة العمل في استاد البيت سيجد سرعة كبيرة في الإنجاز رغم كبر المساحة التي أقيم عليها الملعب، وكذلك شكل التصميم الخاص به على شكل (الخمية - بيوت الشعر التي سكنها البدو قديمًا)، ولهذا نشرت اللجنة العليا للمشاريع والإرث قطر - الجهة المسؤولة عن مشروعات ومبادرات كأس العالم في قطر-، صورتين لاستاد البيت على حسابها الرسمي على موقع تويتر (الطريق إلى 2022) توضح الفارق بين شكل الملعب قبل فترة، والشكل الذي أصبح عليه حاليًا سواء من حيث سرعة الإنجاز والشكل النهائي للملعب، وكذلك الصورة الجميلة التي أصبح عليها بالنموذج المتفرد لتصميمه، وظهور الشكل النهائي للخيمة المستوحى منه التصميم الخاص به، إلى جانب الانتهاء الأعمال المرتبطة بالمرافق الموجودة خارج الملعب.

يمكنك قراءة: مونديال قطر 2022| مشاريع طلابية لخدمة استضافة الدوحة لكأس العالم

وقبل فترة انتهت كافة أعمال البناء في الاستاد، وتم افتتاح حديقة البيت في المنطقة المحيطة بالاستاد في فبراير الماضي في مناسبة اليوم الرياضي لدولة قطر الذي يقام في فبراير كل عام، وكان من المقرر افتتاح استاد البيت في الصيف الجاري لولا انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، مما أدى إلى توقف الأنشطة الرياضية في قطر طوال الفترة السابقة، ومن ثم عدم افتتاح الملعب كما كان مقررًا، ولكن المؤكد سيتم النظر في الموعد المناسب لافتتاحه مع عودة النشاط الكروي أخرى.

والجدير بالذكر أن استاد البيت يقع في مدينة الخور (شمال قطر)، ويبعد 43 كم عن وسط العاصمة الدوحة، سيتم بعد البطولة تفكيك 28 ألف مقعد من مقاعد الاستاد للتبرع بها لدول نامية، ويحظى استاد البيت بمساحة خضراء تبلغ 400 ألف متر مربع.

.