كأس العالم

منتخب الإمارات يبحث عن 12 نقطة ضرورية في التصفيات المزدوجة

يخوض منتخب الإمارات تحديًا صعبًا خلال الفترة المقبلة، حيث يستعد للعب 4 مباريات خلال التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

0
%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D9%8A%D8%A8%D8%AD%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%2012%20%D9%86%D9%82%D8%B7%D8%A9%20%D8%B6%D8%B1%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B2%D8%AF%D9%88%D8%AC%D8%A9

يبدأ منتخب الإمارات مرحلة من التركيز التام بداية من يوم الجمعة، استعدادًا لخوض 4 مباريات هامة في المجموعة السابعة من التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

ويبحث منتخب الإمارات عن حصد 12 نقطة من المواجهات الأربع المقبلة، والتي يبدأها أمام ماليزيا يوم 3 يونيو اقادم، ثم تايلاند في السابع من الشهر نفسه، ثم يوم 11 يحل «الأبيض» ضيفًا على إندونيسيا، وأخيرًا في الخامس عشر من يونيو يستضيف منتخب فيتنام.

وحسب صحيفة «البيان» الإماراتية، يعود «الأبيض» اليوم إلى التجمع من في معسكره من جديد، بعد راحة حصل عليها اللاعبون لمدة يومين من أجل التقاط الأنفاس والعودة بحماس كبير، ويركز الجهاز الفني بقيادة الهولندي بيرت فان مارفيك على تعزيز أداء الفريق، وتدارك بعض السلبيات التي ظهرت في التجارب الودية السابقة.

قوة هجومية لحسم الأمور

ويعول فان مارفيك على القوة الهجومية لمنتخب الإمارات، والمكونة من ليما كايو وعلي مبخوت من أجل تحقيق الفوز وحصد العلامة الكاملة من المباريات المقبلة، لحجز بطاقة التأهل إلى بطولة كأس آسيا، وكذلك التأهل إلى المرحلة الختامية من تصفيات كأس العالم 2022.

وسيركز مارفيك بشكل كبير في العمل الفني المقبل، على تعزيز أداء قوة «الأبيض» الهجومية، خاصة مع تألق صانع الألعاب خلفان مبارك، في التجربة الأخيرة أمام الأردن.

كما سيمنح المدرب الهولندي الثقة لعدد من اللاعبين الشباب، الذين منحهم فرصة اللعب والاحتكاك خلال الفترة الأخيرة، مثل خليل إبراهيم وحارب عبد الله سهيل وطحنون الزعابي، الذين ظهروا بمستوى فني عالٍ، وطبقوا ما تم التدريب عليه خلال الحصص التدريبية الماضية، من جميع النواحي، في ودية الأردن.

ثقة في إنجاز المهمة

وأعرب خليل إبراهيم لاعب منتخب الإمارات، عن ثقته بكل زملائه اللاعبين في تقديم كل ما لديهم خلال المباريات الأربع المتبقية من التصفيات المزدوحة، ومواصلة سلسلة النتائج الإيجابية، التي حضرت في المباريات الودية الماضية، خاصة بعد عودة المدرب فان مارفيك، الذي استطاع تغيير جوهر المنتخب للأفضل.

وقال خليل إبراهيم: «مطالبون بتحقيق الفوز في جميع المباريات، لضمان العبور إلى المرحلة الثانية من التصفيات، لذا، يجب علينا خوض كل مباراة وكأنها نهائي، وتركيزنا منصبّ الآن على المباراة الأولى أمام منتخب ماليزيا، الذي استطعنا التغلب عليه في مباراة الذهاب التي أقيمت في كوالالمبور بهدفين مقابل هدف».

وعن تميزه وتألقه بقميص المنتخب، وصناعته وتسجيله للأهداف في المباريات الودية والرسمية، أكد خليل أن هذا الأمر يعود للتفاهم الكبير بينه وبين زملائه اللاعبين في المباريات، مشيراً إلى أنهم يطبقون ما يطلبه منهم المدرب بشكل تام، متمنياً أن يواصل صناعة وتسجيل الأهداف في مباريات التصفيات، من أجل إسعاد الجماهير الإماراتية، التي تنتظر الكثير من المنتخب.


.