كأس العالم

ملاعب مونديال 2022.. تكلفة مالية ضخمة من أجل انقاذ الكرة الأرضية

كشفت وثيقة صادرة عن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» ضمن تقريره المالي الخاص بموازنة الاتحاد، عن حجم الميزانية الاستثمارية التي رصدتها للمونديال الذي تستضيفه قطر في 2022

0
%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%202022..%20%D8%AA%D9%83%D9%84%D9%81%D8%A9%20%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%B6%D8%AE%D9%85%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%A7%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B0%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%B6%D9%8A%D8%A9

في 2 ديسمبر عام 2010 فازت دولة قطر بشرف تنظيم مونديال 2022، ومنذ هذا التاريخ قامت بإعداد خطة إستراتيجية متكاملة لاستضافة هذا الحدث العالمي والذي يقام لأول مرة في دولة عربية.

وتم الإقرار بضرورة أن يتم اعتماد أعلى المعايير الدولية، فيما يتعلق بالجودة والسلامة داخل الملاعب وخارجها، مع مراعاة مبدأ الاستدامة عند تشييد وبناء الملاعب والاستادات والمحافظة على البيئة.

وبناء على ذلك ستكون البصمة الكربونية لبطولة كأس العالم قطر 2022 الأقل مقارنة بالنسخ السابقة من بطولات كأس العالم، كما ستكون أغلب الملاعب محافظة على نسبة 40% من المياه النقية مقارنة بالملاعب التقليدية.



كما تستخدم المياه المعاد تدويرها في ريّ المساحات الخضراء. أما المناطق المحيطة فتتضمن منتزهات وتحتوي على نباتات متوطنة وأشجار مختلفة، وذلك بنسبة 84% من إجمالي المساحات الخضراء، حيث ستكون الملاعب صديقة للبيئة بامتياز وترسل برسالة إلى العالم تدعو إلى ضرورة المحافظة على النظام البيئي للكرة الأرضية.

وخلال السنوات الماضية قامت الكثير من الدول ومن ضمنها قطر بالعديد من الدعوات ووضع خطط للحفاظ على النظام البيئي، ولذلك تسعى قطر من خلال مونديال قطر توجيه رسالة للعالم بأهمية تجنب المواد التي تهدد النظام البيئي والتي قد تؤدي لدمار الكرة الأرضية.

اقرأ أيضًا: شعار مونديال 2022.. رسالة مبكرة لما ينتظر عشاق كرة القدم في قطر

وتوضح اللجنة العليا للمشاريع والإرث أنه يتم استخدام المواد والممارسات الأكثر صداقة للبيئة في سبيل حصول جميع الاستادات على شهادة المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة المعروفة اختصارا «جي ساس»، وبناء منشآت تفخر بها الأجيال القادمة، كما تقوم اللجنة العليا بدمج حلول الطاقة المتجددة والمنخفضة في الأماكن التي تسمح بذلك، مما يساعد على حصول الاستادات على الطاقة التي تحتاجها ذاتياً، بل وتشغيل مرافق أخرى.

تكلفة ملاعب مونديال 2022

وتشير التقديرات الأولية إلى أن التكلفة الإجمالية للملاعب التي ستحتضن مباريات كأس العالم قطر 2022، ستصل إلى أكثر من 23.66 مليار ريال، استنادا لتقرير صادر عن مركز قطر للمال.

وقد يتخطى المبلغ هذا الرقم بقليل نتيجة عامل أساسي، وهو أن قطر تعمل جاهدة على توفير أفضل معايير الجودة والاستدامة خلال كافة مراحل التشييد، إلى جانب اعتماد أحدث التقنيات والتجهيزات الحديثة ومنها توفير مناخ ملائم ودرجة حرارة معتدلة ومناسبة داخل الملاعب بما يجعلها مناسبة لكافة المسابقات والاستخدام في كافة المواسم بما فيها الفترات الصيفية.



ووفقا لتلك التكلفة، واستنادا لحساب متوسط تكلفة كل ملعب فإن المتوسط يصل إلى نحو 2.975 مليار ريال، ويشار إلى أن تكلفة الملعب تقديرية وأن التكلفة الفعلية تخضع لعدة متغيرات ومن ضمنها طاقة استيعاب الملاعب والتجهيزات المستخدمة فيها والمنشآت الملحقة بها والمواد الإنشائية المستخدمة في البناء والتشيد، بمعنى أن تكلفة المعلب قد تزيد على 2.975 مليار ريال، كما يمكن أن تقل عن ذلك، وفقا لعدة متغيرات متعلقة بالإنشاء والتجهيز.

ومن المنتظر أن يتم الكشف عن القيمة الإجمالية لإنشاء الملاعب التي ستحتض مباريات المونديال، قبل المونديال على أن يتم نشر الأرقام والإحصائيات الرسمية عن تكلفة المونديال بعد الحفل النهائي للمونديال والانتهاء من جرد الإحصائيات الكاملة.



واستنادا لتصريحات المسؤولين عن التحضيرات لمونديال قطر 2022، وفقًا لما نشره تقرير صحيفة «لوسيل القطرية» فإن بقية الملاعب والاستادات التي ستستضيف المونديال 2022، والتي هي بصدد استكمال الإنشاء والتشييد ستكون جاهزة على أقصى تقدير مع نهاية العام المقبل أي في العام 2020، على أن يتم وضع بقية اللمسات النهائية والأخيرة على تلك الملاعب في العام اللاحق أي في العام 2021 على أقصى تقدير حتى تكون كافة الملاعب والاستادات جاهزة لاستضافة الحدث العالمي بامتياز منقطع النظير.

ميزانية تاريخية

وكشفت وثيقة صادرة عن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» ضمن تقريره المالي الخاص بموازنة الاتحاد، أن حجم الميزانية الاستثمارية التي رصدتها للمونديال الذي تستضيفه قطر في 2022، تقدر بنحو 6.027 مليار ريال، إضافة إلى تسجيل زيادة في قيمة الجوائز المالية التي سيتم إسنادها للمنتخبات التي حلت في المراتب الأولى والثانية والثالثة، إضافة إلى الجوائز المالية التي سيتم تقديمها للمنتخبات التي بلغت الأدوار النهائية من مونديال قطر 2022.

كما أشارت تلك الوثيقة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم قرر زيادة قيمة الجوائز المالية الخاصة بمونديال قطر 2022 بنسبة 10% مقارنة بمونديال روسيا 2018، حيث سترتفع قيمة الجوائز المالية من 400 مليون دولار بما يعادل نحو 1.456 مليار ريال في مونديال روسيا 2018، لتصل إلى مستوى 440 مليون دولار في مونديال قطر 2022 بما يعادل نحو 1.601 مليار ريال.

.