كأس العالم

ملاعب مونديال قطر 2022 تخطف أنطار لاعبي أندية شرق آسيا

أشاد لاعبو أندية شرق آسيا بالملاعب التي من المقرر أن تستضيف كأس العالم عام 2022 في قطر، بعد أن خاضوا عليها مباريات دوري أبطال آسيا.

0
%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%202022%20%D8%AA%D8%AE%D8%B7%D9%81%20%D8%A3%D9%86%D8%B7%D8%A7%D8%B1%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%20%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%B4%D8%B1%D9%82%20%D8%A2%D8%B3%D9%8A%D8%A7

ساهمت استضافة قطر لمباريات دوري أبطال آسيا لكرة القدم لأندية شرق القارة في إلقاء الضوء على مدى التطور فى مستوى الملاعب المخصصة لاستضافة كأس العالم 2022 في المرة الأولى التي سيقام فيها المونديال بإحدى دول الشرق الأوسط.


ورغم أن المباريات مستمرة حتى المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا على ستاد الجنوب المونديالي، إلا أن الإشادات لم تنقطع سواء من جانب المدربين أو الأجهزة الإدارية للأندية المشاركة وكذلك اللاعبين في ظل التميز التنظيمي الكبير والقدرة على التعامل مع المرحلة الصعبة حاليا بسبب انتشار فيروس كورونا وضمان تأمين كل المشاركين، وكذلك الصورة التي تبدو عليها ملاعب البطولة، ومن بينهم 3 من ملاعب كأس العالم القادمة وهي خليفة الدولي والجنوب والمدينة التعليمية.


وساهمت أصداء التنظيم الرائع والاستضافة المثالية في إضفاء أجواء رائعة تعيشها الفرق المشاركة في البطولة، وقام مجموعة من لاعبي الأندية المشاركة في البطولة بالثناء بشكل كبير على المجهودات المبذولة من اللجنة المحلية المنظمة وعلى الإمكانيات الرائعة والمرافق القطرية المتميزة، وهم الجناح الصيني يو هانشاو لاعب شنغهاي شينهوا الصيني، ولاعب وسط شنغهاي SIPG الصيني كاي هويكانج واللاعب تشوي تشول الكوري الجنوبي ظهير تشونبوك هيونداي موتورز.

وكان كاي هويكانج قد لعب في ملعب جاسم بن حمد بنادي السد ضمن صفوف منتخب بلاده الصين خلال المباراة الدولية التي جمعته بمنتخب قطر في التصفيات الأولية التمهيدية المؤهلة للمرحلة النهائية من تصفيات كأس العالم روسيا FIFA 2018 وذلك في أكتوبر 2015، بينما كان تشوي بدأ مع كوريا الجنوبية في التصفيات النهائية المؤهلة للبطولة ذاتها، وذلك على الملعب نفسه في يونيو 2017 في مواجهة العنابي أيضاَ والتي انتهت لصالح قطر 3-2، بعد أن وقعا معا ضمن فرق المجموعة الأولى، حيث اعترف كلاهما بالإبهار الذي غلب عليهما مما شاهداه من مرافق وبنية تحتية متميزة للغاية والملاعب التي تقام عليها مباريات دوري أبطال آسيا 2020.


وقال تشوي، الذي خاض 11 مباراة دولية، والفائز بدوري أبطال آسيا مرتين مع تشونبوك: «المرافق في قطر ممتازة وهذا يساعد اللاعبين على التركيز أكثر على كرة القدم، وتقديم المستويات المأمولة، وقد تحسنت المرافق منذ عام 2017 (عندما زار قطر آخر مرة) بشكل مذهل واستضافة هذه البطولة المجمعة من منافسات أندية شرق آسيا هي حقاً تجربة جيدة جدًا لقطر وتضيف لها الكثير من الخبرات على طريق استعداداتها لاستضافة نهائيات كأس العالم 2022».


في المقابل أشاد كاي، لاعب الوسط المخضرم الذي خاض 22 مباراة دولية مع منتخب الصين، بالبنية التحتية الرياضية المثالية التي تتميز بها قطر، لاسيما على صعيد كرة القدم، حيث قال: «لطالما أعجبت بقطر والدوحة ، سواء في الماضي أو في الوقت الحالي، فقطر بها العديد من الملاعب المونديالية الجيدة والتي تتمتع بتصميمات فريدة رائعة».


من جانبه، تحدث يو هانشاو، 33 عاما، لاعب شنغهاي شينهوا الفائز بدوري السوبر الصيني 2018، قائلاً: «أحمل ذكريات جميلة عن قطر ولعبت هنا باستاد خليفة الدولي في سبتمبر 2017 ضمن تصفيات كأس العالم روسيا 2018، وحقاً الملاعب في قطر رائعة، وليست الملاعب فقط ولكن البيئة العامة والأجواء كلها نجعل اللاعب يقدم افضل ما لديه داخل الملعب».


.