كأس العالم

مستشفى «سبيتار».. دور فاعل في أكثر من بطولة دولية ومحلية

تعد بطولات كرة القدم الأكثر على مستوى البطولات التي يقوم فيها سبيتار بدور فاعل منذ بدء جائحة فيروس كورونا المستجد.

0
%D9%85%D8%B3%D8%AA%D8%B4%D9%81%D9%89%20%C2%AB%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%C2%BB..%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%20%D9%81%D8%A7%D8%B9%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D9%88%D9%85%D8%AD%D9%84%D9%8A%D8%A9

أعلن مستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام «سبيتار» بالعاصمة القطرية الدوحة عن مشاركته في توفير الرعاية الطبية في أكثر من بطولة دولية ومحلية أقيمت في قطر خلال الفترة الأخيرة نتيجة الإمكانيات الرائعة التي تتمتع بها والقدرة على توفير الأجواء الآمنة في ظل إقامة هذه البطولة وسط جائحة كورونا والتدابير الصحية التي يتم تطبيقها وفق البروتوكول الطبي المقدم من سبيتار والمعتمد من وزارة الصحة العامة في قطر.

وهذا البروتوكول ساهم في إقامة العديد من البطولات منذ شهر يوليو العام الماضي وحتى الآن دون حدوث مشاكل على مستوى الوضع الصحي للمشاركين في هذه البطولات.

وذكر الحساب الرسمي لمستشفى سبيتار على موقع «تويتر» مجموعة من البطولات التي قدم فيها المستشفى الرعاية الطبية للمشاركين فيها، ومن هذه البطولات.. بطولة قطر توتال المفتوحة للتنس للسيدات على مجمع حمد للتنس والاسكواش، وبطولة قطر اكسون موبيل المفتوحة للتنس للرجال على نفس المجمع ، وكأس كتارا الدولية للكرة الطائرة الشاطئية 2021 على ملاعب كتارا الشاطئية بمشاركة دولية كبيرة، وسباق صملة الذي يقام سنويا في قطر ويعتمد على قوة التحمل على مستوى المشاركين، وهذا السباق مسافته 200 كم ويستمر لعدة أيام بمشاركة عدد كبير من المتسابقين ، وبطولة لونجين لقفز الحواجز في الشقب (عضو مؤسسة قطر)، وهذه البطولة شارك بها نخبة من أفضل فرسان قفز الحواجز على مستوى العالم.

وبخلاف ذلك، أقيم أيضا نهائي كأس أريد يوم الجمعة الماضي بين فريقي السيلية والريان وانتهى بفوز الأول باللقب لأول مرة في تاريخه تحت قيادة مدربه التونسي سامي الطرابلسي، وهذه البطولة كانت بين مجموعة من البطولات الكروية التي يقدم فيها سبيتار جهودا طيبة كبيرة ورعاية لجميع المشاركين.

وتعد بطولات كرة القدم الأكثر على مستوى البطولات التي يقوم فيها سبيتار بدور فاعل منذ بدء جائحة كورونا، خاصة مع تنظيم كاس العالم للأندية، ودوري أبطال آسيا على مستوى أندية الشرق والغرب بالقارة الأسيوية قبل نهاية الماضي، إلى جانب البطولات المحلية في قطر مثل كأس الأمير وكأس قطر ودوري نجوم قطر.

.