Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
00:00
تأجيل
تولوز
مونبلييه
16:30
بوروسيا دورتموند
بايرن ميونيخ
13:30
انتهت
ماينتس 05
لايبزج
18:30
باير ليفركوزن
فولفسبورج
11:30
انتهت
شالكه
أوجسبورج
00:00
تأجيل
بوردو
ليل
00:00
تأجيل
أولمبيك ليون
ستاد بريست 29
18:30
إينتراخت فرانكفورت
فرايبورج
16:00
انتهت
كولن
فورتونا دوسلدورف
00:00
تأجيل
ميلان
كالياري
18:30
فيردر بريمن
بوروسيا مونشنجلاتباخ
00:00
تأجيل
ميتز
أنجيه
00:00
تأجيل
أتالانتا
إنتر ميلان
00:00
تأجيل
نانت
ستراسبورج
00:00
تأجيل
بولونيا
تورينو
00:00
تأجيل
نيم أولمبيك
باريس سان جيرمان
00:00
تأجيل
ريمس
أولمبيك مرسيليا
00:00
تأجيل
بريشيا
سامبدوريا
00:00
تأجيل
ستاد رين
موناكو
00:00
تأجيل
يوفنتوس
روما
00:00
تأجيل
سانت إيتيان
ديجون
00:00
تأجيل
ليتشي
بارما
00:00
تأجيل
نابولي
لاتسيو
00:00
تأجيل
أميان
نيس
00:00
تأجيل
جنوى
هيلاس فيرونا
16:30
انتهت
بايرن ميونيخ
إينتراخت فرانكفورت
13:30
انتهت
فولفسبورج
بوروسيا دورتموند
00:00
تأجيل
سبال
فيورنتينا
13:30
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
باير ليفركوزن
00:00
تأجيل
ساسولو
أودينيزي
00:00
تأجيل
ديبورتيفو ألافيس
برشلونة
13:30
انتهت
فرايبورج
فيردر بريمن
13:30
انتهت
بادربورن
هوفنهايم
00:00
تأجيل
إشبيلية
فالنسيا
15:00
تأجيل
مصر للمقاصة
المقاولون العرب
00:00
تأجيل
ريال بلد الوليد
ريال بيتيس
15:00
تأجيل
الزمالك
طنطا
22:00
تأجيل
غرناطة
أتليتك بلباو
00:00
تأجيل
إسبانيول
سيلتا فيجو
15:00
تأجيل
الجونة
أسـوان
15:00
تأجيل
حرس الحدود
طلائع الجيش
00:00
تأجيل
أتليتكو مدريد
ريال سوسيداد
15:00
تأجيل
نادي مصر
الأهلي
00:00
تأجيل
ليجانيس
ريال مدريد
15:00
تأجيل
الإسماعيلي
بيراميدز
00:00
تأجيل
أوساسونا
مايوركا
00:00
تأجيل
ليفانتي
خيتافي
15:00
تأجيل
الاتحاد السكندري
إنبـي
15:00
تأجيل
وادي دجلة
سموحة
00:00
تأجيل
فياريال
إيبار
17:15
تأجيل
بنفيكا
بورتو
15:00
تأجيل
المصري
الإنتاج الحربي
متحف قطر الوطني.. وجهة رئيسية للمشجعين في مونديال 2022

متحف قطر الوطني.. وجهة رئيسية للمشجعين في مونديال 2022

سيكون متحف قطر الوطني وجهة رئيسية للجماهير في المونديال الكروي الأول بالشرق الأوسط بعد أقل من 3 سنوات من الآن.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

يعد متحف قطر الوطني من بين أبرز المعالم السياحية والثقافية التي سيقوم العديد من المشجعين القادمين إلى قطر عام 2022، لمتابعة كأس العالم بزيارته، خاصة أنه من أبرز المعالم في العاصمة القطرية الدوحة في ظل تميزه وجمعه للتاريخ القديم والحديث، وبعد مضي عام على افتتاح هذا المتحف فإن نظرة العالم إلى هذا المكان تؤكد أنه سيكون وجهة رئيسية للجماهير في المونديال الكروي الأول بالشرق الأوسط بعد أقل من 3 سنوات من الآن، وهناك رغبة من جانب الجهات المعنية بتنظيم المونديال، وكذلك إدارة المتحف في الاستفادة منه وتوفير العديد من الزيارات إليه وقت استضافة قطر لكأس العالم، خاصة مع السمعة العالمية التي يحظى بها بعد عام واحد من افتتاحه حيث حصد أكثر من جائزة في مضمار العمارة والريادة الثقافية.

وحصل متحف قطر الوطني على جائزتين مرموقتين في النسخة السادسة من جوائز شبكة «الوجهات الثقافية الرائدة» المعروفة باسم «أوسكار المتاحف» 2020 في حفل أقيم في مطلع مارس الحالي في العاصمة الألمانية برلين، حيث فاز المتحف بجائزة العام في فئتين مختلفتين، الأولى هي فئة (أفضل وجهة ثقافية جديدة - الشرق الأوسط وإفريقيا)، والأخرى فئة (الوجهات الثقافية الرائدة - أفضل متجر متحفي)، ليصبح بذلك الجهة الوحيدة التي تفوز بجائزتين من بين جميع الجهات الثقافية العالمية المشاركة في جوائز الأوسكار للمتاحف.

اقرأ أيضًا: ملاعب مونديال قطر تنقذ الموسم الكروي من الإلغاء

ويروي المتحف الوطني، الذي صممه المعماري الشهير جان نوفيل، الفائز بجائزة بريتزكر، قصة قطر وتراثها وثقافتها في شكل رحلة زمنية يخوضها الزائر عبر صالات العرض التي تمتد على مسافة 1.5 كم، وتتميز كل صالة بشخصيتها المستقلة، إذ تروي كل واحدة فصلًا من فصول قصة قطر عبر مزيج مميز من الوسائل المختلفة، تتنوع بين الموسيقى والمرويات التاريخية والمقتنيات التراثية والأعمال الفنية المصممة خصيصًا للعرض في المتحف.

ويحاكي تصميم المبنى الجديد وردة الصحراء، إذ يتكون من أقراص كبيرة متشابكة ذات أقطار ومنحنيات مختلفة تحيط بالقصر التاريخي الذي أعيد ترميمه للشيخ عبدالله بن جاسم آل ثاني (1880 - 1957) نجل مؤسس قطر الحديثة.

اخبار ذات صلة