كأس العالم

مارادونا لزميله بعد واقعة هدف اليد: اصمت وعانقني يا أبله

الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا يكشف واقعة هدفه الذي سجله بيده في مونديال 86 بالمكسيك ليحقق منتخب بلاده النجمة الثانية ويحفر اسمه في تاريخ كرة القدم.

0
%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AF%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%84%D8%B2%D9%85%D9%8A%D9%84%D9%87%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B9%D8%A9%20%D9%87%D8%AF%D9%81%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%AF%3A%20%D8%A7%D8%B5%D9%85%D8%AA%20%D9%88%D8%B9%D8%A7%D9%86%D9%82%D9%86%D9%8A%20%D9%8A%D8%A7%20%D8%A3%D8%A8%D9%84%D9%87

كشف الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا، عن تفاصيل جديدة حول واقعة هدفه الذي سجله بيده في مونديال 1986 الذي أقيم في المكسيك، وتحديدًا أمام منتخب إنجلترا، ليحقق لمنتخب بلاده النجمة الثانية تحت قيادة بيلاردو، ويحفر اسمه في تاريخ كرة القدم، بالإضافة للحديث عن لحظاته التي لا تنسى في كأس العالم.

وتحدث مارادونا عن وجود شكوك حول منتخب بلاده قبل الذهاب إلى مونديال 1986، خلال تصريحات لقناة الاتحاد الأرجنتيني، قائلاً: «كنا فريقًا عاديًا، ولكن عندما تجمعنا في بارانكيا، نظرنا إلى وجوه بعضنا وقلنا لأنفسنا إننا نمتلك فريقًا أكثر مما كنا نفكر، وبعد ذلك لعبنا أمام جونيور وتقريبًا لم نستطع عبور منتصف الملعب، كنا سيئين للغاية، وأجنحة سيئة لم نستطع تمرير كرة عرضية ولكن كنا نلعب بقوة وسط سقوط العرق منا».

وكشف الأسطورة الأرجنتينية عن نقطة التحول في أداء التانجو، قائلاً: «قررنا عدم الذهاب إلى كولومبيا، لم نكن نستطيع رفع سيقاننا، وغيرنا الخطط وذهبنا إلى المكسيك، وهناك أصبح الفريق قويًا للغاية».

اقرأ أيضًا: روساد عن عودة نيمار إلى برشلونة: ممكنة وسيكون هناك تخفيض في قيمته

وتطرق مارادونا للحديث عن الخلافات مع باساريلا قبل بداية المونديال، قائلاً: «لم نطرد باساريلا بل هو طرد نفسه، عندما قال إن ميونتي لا يمكنه اللعب مع بيلاردو، ولكن كنت أثق به وأصبح بطلاً مع بيلاردو».

وأما بالنسبة لهدفه الشهير في شباك إنجلترا خلال مونديال 86 والذي مهد طريق «راقصي التانجو» نحو تحقيق لقب كأس العالم، قال مارادونا: «كنت أبحث عن الحائط لأن الإنجليز كانوا كالصخرة مثل فينوك وبوتشر وجميعهم كانوا عمالقة، وأيضًا سانسوم الذي مرر الكرة لي وليس فالدانو».

واستكمل مارادونا حديثه: «عندما شاهدت الكرة لأعلى قلت (لن أصل إليها أبدًا، للأسفل من فضلك) وفكرت في وضع يدي بجانب التسديد مع رأسي وبالطبع سقطت ولم أعرف أين ذهبت الكرة، ولكن عندما شاهدتها وجدتها في المرمى».

وتابع الأسطورة: «بعدها سألني إل تيتشو (سيرجيو باتيستا) عما إذا فعلتها باليد فأجبته (اصمت أيها الغبي، وعانقني) ومن هنا بدأ الجميع يعانقني».

واختتم دييجو مارادونا حديثه عن واقعة هدفه باليد، قائلاً: «بعدها قال لي فالدانو (لا تقل إنك فعلتها باليد) وأجبته (سأخبرك بعد ذلك فالدانو لا تعبث)».

.