كأس العالم

ماذا لو شاركت «يوغوسلافيا» في مونديال روسيا؟ منتخب لا يمكن هزيمته!

تشكيلة مثالية لـ11 لاعبًا يوغوسلافيًا إذا كانوا في فريق واحد لكان من أخطر المنتخبات في العالم

0
%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7%20%D9%84%D9%88%20%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%AA%20%C2%AB%D9%8A%D9%88%D8%BA%D9%88%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%81%D9%8A%D8%A7%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%9F%20%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D9%85%D9%83%D9%86%20%D9%87%D8%B2%D9%8A%D9%85%D8%AA%D9%87!

تأسست مملكة يوغوسلافيا عام 1918 وكانت تشمل القبائل السلافية التي استوطنت منطقة البلقان، وكانت تضم كرواتيا وصربيا وسلوفينيا والبوسنة والهرسك والجبل الأسود وجمهورية مقدونيا، ولكن بسبب الحروب والاضرابات السياسية داخل مملكة يوغوسلافيا والتي بدأت عام 1991 تفكك الاتحاد اليوغوسلافي وأصبح دولًا صغيرة مستقلة.

وبعد تحقيق كل دولة استقلالها، بدأت في تشكيل منتخب وطني خاص بها، ويوجد منتخبان لدولتين منها في كأس العالم الحالي بروسيا وهما كرواتيا وصربيا.

وفي حالة لم تتفكك جمهورية يوغوسلافيا وظلت اتحادًا واحدًا لكانت أحد المرشحين للفوز بكأس العالم نظرًا للأسماء الكبيرة من اللاعبين الذين تملكها الدول المنفصلة عن يوغوسلافيا حاليًا، ولكن هناك أسماء كثيرة من هذه النجوم الساطعة لم تشارك في المونديال.

وقمنا بوضع تشكيلة مثالية لـ11 لاعبًا يوغوسلافيًا إذا كانوا في فريق واحد لكان من أخطر المنتخبات في العالم، وهم:

على مستوى حراسة المرمى

*جان أوبلاك: حارس أتلتيكو مدريد ومنتخب سلوفينيا، ويعد من أبرز حراس المرمى في العالم في الوقت الراهن، حيث حصل على جائزة زامورا لأفضل حارس في الدوري الإسباني ثلاث مرات على التوالي، وتتنافس العديد من الأندية العريقة في أوروبا على ضمه، ولم يوجد أوبلاك في المونديال على الرغم من تلقيه 5 أهداف فقط خلال 6 مباريات في التصفيات المؤهلة للمونديال الحالي.

على مستوى الدفاع

* ستيفان سافيتش: لاعب أتلتيكو مدريد ومنتخب الجبل الأسود، ويلعب في مركز الدفاع.

* شيمي فرساليكو: لاعب أتلتيكو مدريد ومنتخب كرواتيا، ويلعب في مركز الظهير الأيمن، وساهم في فوز منتخب كرواتيا على الأرجنتين بثلاثة أهداف نظيفة والفوز على نيجيريا بهدفين دون مقابل.

* نيفين سوبوتيتش: لاعب بروسيا دورتموند ومنتخب صربيا، ويلعب في قلب الدفاع.

* ألكساندر كولاروف: لاعب روما ومنتخب صربيا، ويلعب في مركز الظهير الأيسر، وأحرز هدف الفوز في المباراة الأولى على منتخب كوستاريكا.

على مستوى خط الوسط

* لوكا مودريتش: لاعب ريال مدريد وقائد منتخب كرواتيا، ويعد من أفضل اللاعبين في العالم حاليا في مركزه وساهم بهدف رائع في الفوز على الأرجنتين بثلاثة أهداف دون مقابل، كما فاز بأربعة ألقاب شامبيونزليج مع ريال مدريد.

* ميراليم بيانيتش: لاعب يوفنتوس ومنتخب البوسنة والهرسك، ويعد أيضا من أفضل اللاعبين في العالم في مركزه ويرتبط اسمه حاليا بالانتقال إلى برشلونة.

* إيفان راكيتيتش: لاعب برشلونة ومنتخب كرواتيا، وأحرز الهدف الثالث أمام الأرجنتين وكان له دور كبير في فوز منتخب بلاده أمام الأرجنتين ونيجيريا ضمن منافسات المجموعة الرابعة.

على مستوى الهجوم

* ماريو ماندزوكيتش: لاعب يوفنتوس ومنتخب كرواتيا، ويتميز بنزعته الهجومية على المرمى.

* إدين دجيكو: لاعب روما ومنتخب البوسنة والهرسك، ويعتبر هداف روما الحالي، وسجل هذا الموسم 24 هدفًا، 8 منها في الشامبيونزليج.

* سافيتش: لاعب لاتسيو ومنتخب صربيا.

.