Web Analytics Made
Easy - StatCounter
لجنة المشاريع والإرث تختتم برنامج الرصد والمراقبة بـ«كوبا أمريكا»

لجنة المشاريع والإرث تختتم برنامج الرصد والمراقبة بـ«كوبا أمريكا»

يأتي برنامج الرصد والمراقبة ضمن العديد من البرامج التي شاركت فيها اللجنة العليا للمشاريع والإرث في مختلف المنافسات الكروية العالمية

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المشرفة على تنظيم كأس العالم في قطر 2022 عن انتهاء أعمال برنامج الرصد والمراقبة الذي قامت به في بطولة «كوبا أمريكا» 2019.

ضم الوفد القطري في بطولة «كوبا أمريكا» 2019 عددا من العاملين في اللجنة وشركائها، وقد شهدت كوبا 2019 المشاركة الأولى للمنتخب القطري في البطولة التي تتواصل منافساتها في البرازيل حتى 7 يوليو الحالي.

ويهدف هذا البرنامج إلى إكساب موظفي اللجنة العليا معرفة وخبرة واسعتين في مجال تنظيم البطولات الرياضية، استعداداً لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

اقرأ أيضاً: اللجنة العليا للمشاريع والإرث تجنى ثمار برنامج تسجيل المتطوعين

ويأتي هذا البرنامج ضمن العديد من البرامج التي شاركت فيها اللجنة العليا للمشاريع والإرث في مختلف المنافسات الكروية العالمية حيث سبق وأن شاركت في مونديال البرازيل 2014 وكذلك مونديال روسيا 2018 بهدف اكتساب المزيد من الخبرات اللازمة

وقد ضم الوفد عشرة موظفين من اللجنة العليا، والاتحاد القطري لكرة القدم، ودوري نجوم قطر، ومعهد جسور، وبي إن سبورت، عملوا عن كثب مع اللجنة المحلية المنظمة لبطولة كوبا أمريكا، بينما تابع 33 موظفاً آخرين من اللجنة الأمنية في اللجنة العليا، ووزارة الداخلية، والقوات المسلحة القطرية، وقوات الأمن الداخلي (لخويا)، أداء قوات الأمن البرازيلية خلال البطولة، إضافة إلى مشاركة ممثل عن دولة قطر في مراقبة عمل منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) خلال منافسات البطولة.

وأمضى أعضاء الوفد الذين عملوا عن كثب مع اللجنة المحلية المنظمة أربعة أسابيع في البرازيل، بهدف صقل خبراتهم في مختلف جوانب العمليات التشغيلية، والمشاركة في كافة الجوانب المتعلقة بتنظيم البطولة كإدارة الاستادات، وتنظيم المنافسات، وتنسيق العمليات الإعلامية، وخدمات الضيوف وغيرها، إضافة إلى حضور كافة الأنشطة التدريبية، واللقاءات التعريفية، والاجتماعات التنسيقية ذات الصلة بمونديال قطر 2022 .

اخبار ذات صلة