Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
كأس العالم للأندية.. بروفة حقيقية لقطر قبل مونديال 2022

كأس العالم للأندية.. بروفة حقيقية لقطر قبل مونديال 2022

تحدث الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» عن أهمية إقامة بطولة كأس العالم للأندية في دولة قطر في ديسمبر المقبل، وما يمثل هذا الحدث من أهمية كبيرة جدا لمونديال قطر 2022

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أن بطولة كأس العالم للأندية 2019 التي ستستضيفها دولة قطر في ديسمبر المقبل تمنح كلا من الفرق المشاركة والجماهير على حد سواء فرصة ذهبية لتجربة أجواء الشتاء المعتدل في البلد الخليجي، لا سيما أنه نفس التوقيت الذي تُلعب فيه بطولة كأس العالم التي تستضيفها قطر في العام 2022.

ودشنت السلطات القطرية المختصة ممثلة في اللجنة العليا للمشاريع والإرث- الجهة المسؤولة عن تنظيم مونديال 2022- حتى الآن استاد الجنوب في مايو الماضي، وأيضا استاد خليفة الدولي كان قد افتتح للمرة الأولى في العام 1976، قبل أن يُعاد تدشينه في العام 2017 بعد إعادة تأسيسه بالكامل.

ومن المقرر أن تفتتح قطر، البلد الغني بالموارد الطبيعية، ثالث ملاعبها الثمانية التي ستحتضن مباريات كأس العالم 2022، وهو استاد المدينة التعليمية الذي من المقرر أن تقام عليه مباراة الدور نصف النهائي من كأس العالم للأندية والمقرر لها في الثامن من ديسمبر، بحسب ما ذكره «فيفا».

اقرأ أيضا: في ديسمبر المقبل.. ليفربول يظهر على ملاعب كأس العالم «قطر 2022»

ويقع «المدينة التعليمية» الذي يتسع لـ 40 ألف مشجع، على بُعد 7 كيلومترات خارج العاصمة القطرية الدوحة، وسيستضيف أيضا مباراة تحديد المركز الثالث من بطولة كأس العالم للأندية، وأيضا نهائي البطولة التي ستنطلق فعالياتها في الحادي عشر من ديسمبر المقبل.

المباراة الافتتاحية ستشهد صداما بين فريق ليفربول الإنجليزي الحاصل على لقب بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج»، وبين فريق مونتيري المكسيكي المتوج بلقب دوري أبطال اتحاد شمال ووسط أمريكا والكاريبي «كونكاكاف»، أو السد القطري أو فريق هانجين سبورت من كاليدونيا الجديدة، بطل دوري أبطال أوقيانوسيا.

وأوضح الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيان نشرته وكالة الأنباء الفرنسية «إيه إف بي»: «مع وجود الاستادات الثلاثة على بُعد 12 كيلومترا على الأكثر من وسط الدوحة، ستقدم بطولة كأس العالم للأندية لمحة جيدة عن الطبيعة المدمجة لقطر قبل انطلاق مونديال 2022».

وأضاف البيان: «من خلال إقامتها في نفس التوقيت من العام، ومع انطلاق المباريات بدءا من الساعة الثالثة مساء بالتوقيت المحلي، فإن بطولة كأس العالم للأندية ستمنح الفرق والجماهير على حد سواء الفرصة لتجربة المناخ الشتوي المعتدل في البلد الخليجي».

اقرأ أيضا: تدشين استاد المدينة التعليمية ثالث ملاعب مونديال قطر في ديسمبر

وأشار بيان «فيفا» إلى أن متوسط درجات الحرارة من المتوقع أن تتراوح بين 15 و 24 درجة.

كان حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث قد ذكر في أعقاب تدشين استاد الجنوب في مايو الماضي أنهم بصدد افتتاح ملعبين آخرين جديدين «قبل نهاية العام الحالي أو الربع الأول من 2020».

وأوضح الذوادي أن التوقيت الصحيح لافتتاح الملعب يعتمد على توقيت الأحداث والفعاليات التي سيتم إطلاقها».

وأتم الذوادي: «بحلول العام 2021، ستكون كل ملاعبنا جاهزة».

اخبار ذات صلة