كأس العالم

غياب «القوة الضاربة» عن تدريبات بلجيكا استعدادًا لمواجهة فرنسا

تقام مباراة الدور نصف النهائي بين بلجيكا الساعية إلى لقبها الأول، وفرنسا التي تطمح إلى لقب ثان بعد الأول على أرضها عام 1998، الثلاثاء، على ملعب سان بطرسبورج

0
%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B6%D8%A7%D8%B1%D8%A8%D8%A9%C2%BB%20%D8%B9%D9%86%20%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%A8%D9%84%D8%AC%D9%8A%D9%83%D8%A7%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7

غاب القائد إدين هازارد وروميلو لوكاكو وأكسل فيتسل وفانسان كومباني وتوما مونييه، الأحد، عن ربع الساعة الأولى من الحصة التدريبية الجماعية للمنتخب البلجيكي لكرة القدم المفتوحة أمام وسائل الإعلام، وذلك قبل يومين من مواجهة فرنسا في ربع نهائي مونديال روسيا لكرة القدم.

وإذا كان المدافع الأيمن مونييه موقوفًا، بسبب حصوله على إنذارين منذ بداية البطولة، فإن الأربعة الأساسيين الآخرين كانوا متواجدين على حافة ملعب التدريبات لمراقبة زملائهم حتى نهاية الفترة المفتوحة أمام الصحفيين.

في المقابل، تدرب قطبا دفاع توتنهام الإنجليزي توبي ألدرفيريلد ويان فيرتونجن منفردين تحت ناظري الفرنسي تييري هنري، المساعد الثاني لمدرب «الشياطين الحمر» الإسباني روبرتو مارتينيز.

وتقام مباراة الدور نصف النهائي بين بلجيكا الساعية إلى لقبها الأول، وفرنسا التي تطمح إلى لقب ثان بعد الأول على أرضها عام 1998، الثلاثاء، على ملعب سان بطرسبورج.

.