كأس العالم

طريق جديد لتسهيل وصول الجماهير إلى استاد البيت المونديالي

هيئة الأشغال العامة «أشغال» افتتحت طريقًا جديدًا لتسهيل الوصول إلى كل ملاعب بطولة كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر من أجل منح المشجعين تجربة لا تنسى في المونديال العربي

0
%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D9%84%D8%AA%D8%B3%D9%87%D9%8A%D9%84%20%D9%88%D8%B5%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%D9%8A

تعمل دولة قطر على الانتهاء من كل مشروعات ومرافق البنية التحتية المرتبطة ببطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، وفي الوقت الذي تهتم فيه اللجنة العليا للمشاريع والإرث بالانتهاء من ملاعب المونديال في المواعيد المحددة لها، حيث يتبقى 6 ملاعب بعد افتتاح ملعبي استاد خليفة الدولي، واستاد الجنوب.

وهناك الكثير من الأعمال التي تقوم بها جهات أخرى خلاف اللجنة العليا للمشاريع والإرث، تقوم بمشروعات لها أبعاد مرتبطة بالمونديال، ومنها هيئة الأشغال العامة «أشغال» التي افتتحت مؤخراً طريق الخور الساحلي الجديد، ويعتبر هذا الطريق حلقة وصل رئيسية لعدد من ملاعب كأس العالم في قطر، حيث يتصل مباشرة بكل من استاد لوسيل واستاد البيت، ويسهل الوصول إلى استاد الريان واستاد المدينة التعليمية، من خلال اتصاله بطريق المجد، فضلًا عن كونه حلقة وصل رئيسية بين العديد من المناطق السكنية.

اقرأ أيضًا.. غرف خاصة لذوي الإعاقة الذهنية في ملاعب قطر المونديالية

ويسهل هذا التقاطع وصول الجماهير القادمة من مدينتي الدوحة والخور إلى استاد لوسيل، ملعب افتتاح وختام مونديال قطر، واستاد البيت في وقت قياسي لمتابعة جميع مباريات كأس العالم لكرة القدم 2022، فى إطار الحرص على سهولة وصول الجماهير إلى الملاعب التى ستقام عليها المباريات خلال كأس العالم المقبلة، إلى جانب تسهيل الوصول إلى مركز شباب سميسمة، ومركز شباب الخور، ونادي الخور، وكذلك مجمع رياضات لوسيل، ونادي الدوحة للجولف.

وتم الانتهاء من افتتاح هذا الطريق مع قرب افتتاح استاد البيت المونديالي في مدينة الخور والمنتظر الإعلان عن افتتاحه قبل نهاية العام الحالي، وهذا الملعب مرشح لاستضافة كأس الخليج لكرة القدم هذا العام.

الجدير بالذكر أن ستاد البيت ستقام عليه المباريات حتى الدور ربع النهائي، تبلغ سعته 62 ألف مقعد، ودخلت مؤسسة «أسباير» شريكًا في إنشاء هذا الملعب بعدما نجحت سابقا في تطوير وتحديث ستاد خليفة الدولي الذي كان أول ملاعب المونديال التي اكتمل العمل فيها عام 2017.

.