كأس العالم

سانشيز يعلق على استفادة منتخب قطر من المشاركة في التصفيات الأوروبية

أبرز ما جاء في المؤتمر الصحفي للإسباني فيلكس سانشيز المدير الفني لمنتخب قطر قبل مواجهة لوكسمبورج في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022.

0
اخر تحديث:
%D8%B3%D8%A7%D9%86%D8%B4%D9%8A%D8%B2%20%D9%8A%D8%B9%D9%84%D9%82%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%AF%D8%A9%20%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9

مع تبقي ساعات قليلة على انطلاق مشوار منتخب قطر الأول لكرة القدم في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس العالم قطر 2022، يعكف الإسباني فيلكس سانشيز مدرب قطر تجهيز لاعبيه بالصورة المناسبة لهذه المشاركة التاريخية التي تدخل ضمن مراحل الإعداد للمشاركة في مونديال قطر.

ويدرك سانشيز أن مهمة منتخب قطر لن تكون سهلة في التصفيات الأوروبية حتى وإن كانت نتائجه غير محتسبة، لكن هذه المشاركة الهدف منها توفير مباريات دولية للاحتكاك مع المدرسة الأوروبية استعدادا لمنافسات كأس العالم.

وسيبدأ منتخب قطر مشوار غدا، الأربعاء، بمواجهة منتخب لوكسمبورج ضمن المجموعة الأولى، ثم يلعب أمام منتخب أذربيجان يوم 27 مارس الجاري، وبعدها يواجه منتخب إيرلندا يوم 30 من الشهر نفسه.

ويقول سانشيز عن هذه المشاركة: «هدفنا تجهيز اللاعبين وإكسابهم خبرات إضافية من خلال تلك التجربة الفريدة، وفي الوقت نفسه نتطلع إلى أن نكون منافسين في التصفيات وكفريق قادر على مقارعة المنتخبات في المناسبة التي لن ننظر لها على أنها ودية».

وأضاف: «النتائج تهمنا أيضا بطبيعة الحال وسنرى النقاط التي يمكن أن نجمعها في المنافسة، وهذه التجربة تعتبر تحد كبير للعنابي من أجل اكتساب الكثير من الخبرات في سبيل إعداد الفرق لخوض نهائيات كأس العالم في قطر بعد أقل من عامين، وهي البطولة التي نستعد لها منذ فترة طويلة، وتأتي المشاركة في التصفيات الأوروبية ضمن برنامج الإعداد للمونديال بالصورة التي تساعدنا على تحقيق أهدافنا».

وأضاف سانشيز قبل مباراة الغد أمام منتخب لوكسمبورج في الجولة الأولى من التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال 2022: «منتخب قطر جاهز لضربة البداية ولتقديم أفضل مستوى ممكن، ومنتخب لوكسمبورج جيد ويضم لاعبين ينشطون في بعض الدوريات الأوربية، وهم يبحثون عن ظهور قوي في التصفيات، ولا نخشى ضغط المباريات مع أننا سنلعب 3 مباريات في أسبوع واحد».

وتابع: «أرى أن ذلك فرصة جيدة لخوض تلك المباريات خلال مدة قصيرة من أجل اختبار أنفسنا، وقمت باختيار اللاعبين القادرين على مساعدتنا في المباريات الثلاث، ونتطلع إلى ظهور جيد في التصفيات الأوروبية من خلال الاعتماد على مجموعة اللاعبين الذين تم اختيارهم، وكلهم يستحقون الانضمام إلى المنتخب الأول، وصغر أعمار بعضهم لن يمثل مشكلة بالنسبة لنا لأن أغلبهم خاضوا عدد كبير من المباريات سواء مع أنديتهم أو على المستوى الدولي سواء مع المنتخب الأول أو المنتخبات القطرية الأقل في العمر».

واختتم فيلكس سانشيز تصريحاته قائلًا: «سنقيم بكل تأكيد المشاركة في التصفيات الأوروبية من خلال المباريات الثلاث الأولى قبل عودة اللاعبين إلى أنديتهم لاستكمال الدوري القطري، وكذلك خوض دوري أبطال آسيا بالنسبة للاعبين من أندية السد والدحيل والريان والغرافة».


This tweet will show up here: https://mobile.twitter.com/QFA/status/1374369438888198147



.