كأس العالم

روي كين: كنت على وشك تحطيم رأس كيروش

روي كين يحكي معاناته مع كيروش

0
%D8%B1%D9%88%D9%8A%20%D9%83%D9%8A%D9%86%3A%20%D9%83%D9%86%D8%AA%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%88%D8%B4%D9%83%20%D8%AA%D8%AD%D8%B7%D9%8A%D9%85%20%D8%B1%D8%A3%D8%B3%20%D9%83%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B4

أكد روي كين، أسطورة المنتخب الأيرلندي السابق وفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، على أنه كان على وشك الاعتداء على كارلوس كيروش، المدير الفني الحالي لمنتخب إيران، عندما كان الأخير يعمل في منصب المدرب المساعد لفريق الشياطين الحمر، الذي كان يدربه آنذاك السير أليكس فيرجسون.

وقال كين في تصريحات تصريحات صحفية: «اتهمني بعدم الولاء، وفي آخر مسيرتي الكروية عاملني بشكلٍ سيئ للغاية، ودخلت معه في العديد من المشادات».

وتابع: «طلبت الرحيل عن الفريق، ووصلت درجة غيظي تجاهه أنه انتابتني رغبة في تحطيم رأسه، الأمر الذي ندمت على عدم فعله كثيرًا بعد ذلك».

ولا يعد كين اللاعب الوحيد الذي مر على قلعة الشياطين الحمر ولم يكن لديه علاقة جيدة بكيروش، بل كان هناك أيضًا باتريس إيفرا، نجم فرنسا السابق، حيث سبق وأن قال هو الآخر: «على الرغم من قدراته التدريبية الكبيرة، وتأثر مانشستر برحيله، إلا أنه كان شخصًا يصعب التعامل معه».

الجدير بالذكر أن كيروش يحتل مع المنتخب الإيراني المركز الثالث في جدول ترتيب المجموعة الثانية بمونديال روسيا برصيد ثلاث نقاط، خلف المنتخب الإسباني الذي يتقاسم صدارة المجموعة مع المنتخب البرتغالي برصيد 4 نقاط لكلٍ منهما، بينما يأتي منتخب المغرب في المركز الرابع بعد تلقيه خسارتين متتاليين ليبقى رصيده خاليًا من النقاط حتى الآن.

.