كأس العالم

رونالدو يتوج هدافًا تاريخيًا للقارة العجوز في المباريات الدولية

سجل البرتغالي كريستيانو رونالدو، اليوم الأربعاء، هدفه الرابع في بطولة كأس العالم 2018 المقامة حاليا في روسيا ليرفع رصيده إلى 85 هدفًا

0
%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%8A%D8%AA%D9%88%D8%AC%20%D9%87%D8%AF%D8%A7%D9%81%D9%8B%D8%A7%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8A%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AC%D9%88%D8%B2%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9

سجل نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، اليوم الأربعاء، هدفه الرابع في بطولة كأس العالم 2018 المقامة حاليا في روسيا ليرفع رصيده إلى 85 هدفًا مع المنتخب البرتغالي، ويصبح اللاعب الأوروبي الأنجح في هز الشباك على مدار التاريخ، حسبما أفادت «أوبتا» للإحصائيات.

وأحرز رونالدو الهدف بضربة رأس في مرمى المنتخب المغربي خلال الشوط الأول من مباراة الفريقين اليوم في العاصمة الروسية موسكو ضمن منافسات الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالبطولة.

وتخطى رونالدو بهذا رصيد المجري فيرنك بوشكاش الذي أحرز 84 هدفا للمنتخبين المجري والإسباني في 89 مباراة دولية خاضها مع الفريقين من 1945 إلى 1962.

وخاض رونالدو اليوم مباراته الدولية رقم 152 مع المنتخب البرتغالي وقاد الفريق للتقدم 1/صفر في الشوط الأول على المنتخب المغربي باستاد لوجنيكي الشهير بالعاصمة موسكو.

وكان رونالدو استهل مسيرته مع الفريق في 2003 وأحرز أول أهدافه الدولية معه في مرمى اليونان بكأس الأمم الأوروبية (يورو 2004) بالبرتغال.

وكان رونالدو استهل رصيد أهدافه في المونديال الحالي بثلاثة أهداف (هاتريك) في مرمى المنتخب الإسباني خلال مباراتهما الأولى بالبطولة والتي انتهت بالتعادل 3/3 يوم الجمعة الماضي.

وأصبح رونالدو ثاني أفضل الهدافين في المباريات الدولية على مستوى العالم، حيث يأتي خلف الهداف الإيراني المعتزل علي دائى الذي سجل 109 أهداف لمنتخب بلاده في 149 مباراة دولية بين عامي 1993 و2006.

قال فيرناندو سانتوس، مدرب منتخب البرتغال، في تصريحات صحفية أدلى بها عقب المباراة، إن رونالدو لاعب استثنائي ويعرف كيفية تحسين قدراته، رغم تقدمه في العمر.

أعرب سيدريك سواريس، مدافع منتخب البرتغال عن فخره بإنجاز زميله رونالدو، حيث قال عقب المباراة «إنه أفضل لاعب في العالم، ويثبت ذلك يوما بعد الآخر، وبرهن مجددا اليوم على مدى أهميته في صفوف الفريق، ويسعدنا بالتأكيد الاعتماد عليه».

من جانبه، قال رونالدو «إنني سعيد للغاية، الأمر الأهم هو الفوز بالمباراة وإحراز النقاط الثلاث، كانت المباراة صعبة للغاية ولكننا تمكنا من تسجيل هدف».

ويرى رونالدو أن المنتخب البرتغالي بات على مشارف التأهل للأدوار الإقصائية في البطولة، وذلك قبل لقائه الأخير في المجموعة أمام منتخب إيران.

وقال لاعب ريال مدريد الإسباني «إننا تقريبا الآن في دور الستة عشر».

من جانبه، شكك الفرنسي هيرفي رينارد مدرب المنتخب المغربي، في أحقية منتخب البرتغال باحتساب الهدف، مشيرًا إلى أن المدافع البرتغالي بيبي قام بدفع أحد لاعبي منتخب المغرب قبل تسجيل الهدف، لكنه قام في الوقت نفسه بتحية رونالدو.

وقال رينارد «هذا ما يحدث في كرة القدم، إن اللاعبين الذين يتمتعون بالموهبة هم الذين يصنعون الفارق».

.