كأس العالم

حسن الذوادي: نصف مليون مستفيد من الجيل المبهر حول العالم

أشاد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والاث الجهة المسئولة عن تنظيم كأس العالم قطر 2022 بالأثر الإيجابي لبرنامج الجيل المبهر.

0
%D8%AD%D8%B3%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%88%D8%A7%D8%AF%D9%8A%3A%20%D9%86%D8%B5%D9%81%20%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%81%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A8%D9%87%D8%B1%20%D8%AD%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85

أشاد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والاث الجهة المسئولة عن تنظيم كأس العالم قطر 2022 بالأثر الإيجابي لبرنامج الجيل المبهر الذي نجح إلى الآن في الوصول إلى أكثر من نصف مليون مستفيد حول العالم، وذلك على هامش نشاط رياضي استضافه الجيل المبهر برنامج المسؤولية المجتمعية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، في البرازيل الشهر الماضي، بمشاركة مدرب وسفير البرنامج الغاني عبد العزيز سليمان، أحد العمال في مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، مع أسطورة كرة القدم وسفير اللجنة العليا كافو، لدعم شباب المجتمعات المهمشة في ساو باولو، ضمن مبادرات كرة القدم من أجل التنمية.

وقال الذوادي: رحلة عبد العزيز مع الجيل المبهر تمثل مصدر إلهام للمتطلعين إلى تطوير مهاراتهم للإسهام بفعالية في تنمية مجتمعاتهم.

وأضاف الذوادي: ينبغي أن نتوقف هنا عند هذه القصة الملهمة لأحد العمال في استاداتنا، فقد انتقل عبد العزيز من العمل في موقع بناء استاد الريان إلى المشاركة في أحد برامج الإرث لبطولة قطر 2022، ليواصل مسيرة تطوير مهاراته حتى أصبح مدرباً وسفيراً للجيل المبهر، ليجسد بذلك الهدف الأساسي للبرنامج الذي يهدف إلى بناء قدرات الشباب عبر أنشطة ومبادرات كرة القدم، وكذلك إلهام الآخرين للعمل بجد من أجل إحداث تغييرات ملموسة في حياتهم ومجتمعاتهم، وهذا هو الإرث الذي نتطلع إلى أن تتركه استضافة المونديال في قطر عام 2022.

.