كأس العالم

تشافي: استعدادات قطر لمونديال 2022 تسير بوتيرة متسارعة

تشافي هيرنانديز سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث ومدرب نادي السد يؤكد على تشرفه بالعمل في مشروع مونديال قطر 2022، واعتزازه بدوره كسفير للحدث.

0
%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D9%81%D9%8A%3A%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D8%AA%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D9%84%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%202022%20%D8%AA%D8%B3%D9%8A%D8%B1%20%D8%A8%D9%88%D8%AA%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D9%85%D8%AA%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%B9%D8%A9

أعرب الإسباني تشافي هيرنانديز المدير الفني لنادي السد، وسفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث، الجهة المسئولة عن مشروعات ومبادرات بطولة كأس العالم قطر 2022، عن تشرفه بالعمل في مشروع مونديال قطر، مشيرًا إلى اعتزازه بدوره كسفير لهذا الحدث العالمي الكبير.

وقال تشافي: «شهدت خلال تواجدي في قطر نموا مطردا فيما يتعلق بتنفيذ مشاريع البنية التحتية المتعلقة بالبطولة من استادات لطرق وفنادق ومطاعم، وهي جميعها آخذة في التحسن والتطور عاما بعد عام وتستطيع أن تلمس هذا التغيير للأفضل، والاستعدادات تمضي بوتيرة متسارعة، وسيتفاجأ الناس بما ستكون عليه قطر حينما يأتون إليها ويرون طبيعة الحياة في قطر».

وعن طبيعة وتوقيت البطولة، قال تشافي: «سيعطي توقيت مونديال قطر 2022 ميزة إضافية للاعبين، وستكون درجات الحرارة مثالية لكرة القدم حيث تتراوح عادة ما بين 18 إلى 24 درجة مئوية خلال شهري نوفمبر وديسمبر، وأعتقد أن اللاعبين سيكونون في أفضل مستوياتهم في هذا الوقت من العام، فهو يتزامن مع منتصف الموسم الكروي في العديد من الدول حول العالم، خاصة في أوروبا».

وأضاف مدرب نادي السد: «فيما يتعلق بالمشجعين والجماهير، تطلبت البطولات السابقة منهم الكثير من التنقل والسفر لتتبع منتخبات بلادهم، أما في قطر فلن يحتاج المشجعون للقيام برحلات إضافية، حيث سيتمكنون من الإقامة في مقر واحد، بما يوفر عليهم الوقت والمال، وفي ذلك ميزة إضافية للاعبين، حيث سيكون بمقدورهم الإقامة والتدريب في مقر ومعسكر واحد طوال فترة البطولة، وحينما تأخذ تلك المقومات بعين الاعتبار، سترى فيها العديد من المميزات، وعليه فتغيير موعد البطولة والطبيعة المتقاربة المسافات لها من الأمور الإيجابية للجميع».

وعن تطور كرة القدم القطرية خلال السنوات الماضية، وهل هي قادرة على إفراز نجوم للعب لدى الأندية العالمية بما يخدم المنتخب ، قال تشافي في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء الألمانية: «حينما نتحدث عن كرة القدم القطرية، فقد شهدت تطورا ملحوظا، وخاصة منذ افتتاح أكاديمية أسباير ،وما تضمه من مدربين ممتازين ومتخصصين مهنيين في مختلف مجالات الرياضة ، وأتمنى أن نرى الاستادات ممتلئة عن آخرها في مونديال 2022، وأن تعود الحياة وكرة القدم إلى طبيعتها، وآمل أن يتمكن الناس من السفر إلى قطر في 2022 والاستمتاع بنسخة مذهلة من البطولة».


.