كأس العالم

بالصور| «فتح الخير» تواصل جهودها للترويج لبطولة كأس العالم 2022

تواصل رحلة «فاتح الخير» التي تجوب عددًا من البلدان الواقعة على البحر المتوسط مساعيها الرامية إلى تعريف تلك الشعوب ببطولة كأس العالم 2022 ومشاريعها العملاقة.

0
%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%88%D8%B1%7C%20%C2%AB%D9%81%D8%AA%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%8A%D8%B1%C2%BB%20%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84%20%D8%AC%D9%87%D9%88%D8%AF%D9%87%D8%A7%20%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%B1%D9%88%D9%8A%D8%AC%20%D9%84%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%202022

تتواصل الجهود التي تبذلها دولة قطر ممثلة في سلطاتها المتخصصة، والتي تستهدف الترويج لبطولة كأس العالم التي من المقرر أن ينظمها البلد الخليجي في العام 2022، وذلك للمرة الأولى في دولة عربية وشرق أوسطية.

فقد زار طاقم اليخت القطري «فتح الخير» الذي يقوم بجولة حالية إلى شعوب البحر المتوسط من أجل الترويج لمونديال 2022، الحدث الضخم الأهم رياضيا في العالم، جزيرة كوركولا- هي واحدة من الجزر الخضرة في البحر اﻷدرياتيكي، كما أنها واحدة من أكثر وجهات السفر في هذا الجزء من كرواتيا مثل معظم الجزر الكرواتية- يوم الجمعة الماضي، وفقا لما نشرته صحيفة «دوبروفنيك تايمز» الكرواتية.

وبالفعل لاقى أفراد الطاقم ترحابا كبيرا من قبل عمدة كوركولا ومساعديه، وأيضا من قبل سعادة السفير القطري في كرواتيا ومساعديه.

وفي الواقع فإن الميناء الكرواتي هو الوحيد الواقع على المسار الذي تسلكه السفينة القطرية، وبالفعل قام أفراد «فتح الخير» بتسليم مجموعة من الهدايا الخاصة ببطولة كأس العالم 2022، للمساعدة على الترويج للحدث الأكبر في تاريخ كرة القدم على كوكب الأرض والذي ينتظره عشاق الساحرة المستديرة مرة كل أربع سنوات.

وحضر أفراد الطاقم القطري عرضا خاصا لرقصة السيوف التقليدية المعروفة في كوركولا والتي يُطلق عليها «موريسكا» والتي يعود تاريخها إلى مئات السنين.

ورغم أن وصول سفينة كأس العالم تلك يعتبر بالفعل ترويجا على أعلى مستوى لمونديال 2022، فإنه يعد أيضا تسويقا رائعا لجزيرة كوركولا، حيث شارك أفراد الطاقم القطري صورا كثيرا جدا لمظاهر الجذب الخلابة في الجزيرة على حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضا: شعار مونديال 2022.. دليل جديد على قدرات قطر الكروية

جيدر بالذكر أن رحلة «فتح الخير» تستهدف بشكل أساسي تقديم قطر كوجهة رياضية وثقافية مهمة، من خلال تعريف عشاق كرة القدم من مختلف دول البحر المتوسط بماهية بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، وإطلاع جمهور دول أوروبا وشمال إفريقيا المطلة على البحر المتوسط، بالمشاريع العملاقة التي أقامتها قطر خصيصا لتلك البطولة العالمية.

كانت قطر قد كشفت في الثالث من سبتمبر الجاري النقاب عن الشعار الرسمي لكأس العالم 2022، في مراسم تم عرضها في حملة رقمية وبثها بالتزامن في عدد كبير من دول العالم.

مراسم الكشف لاقت إشادة واسعة من المؤسسات الدولية الكروية وعلى رأسها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» والذي أكد أن الشعار الرسمي للبطولة الذي اماطت قطر عنه اللثام يعتبر رؤية استثنائية لحدث رياضي سيوحد شعوب الأرض.

وأضاف أن الشعار يمزج بين عناصر مميزة تجمع الثقافتين المحلية والعربية، إضافة إلى لمحات من عالم كرة القدم.

وعلى صعيد الجهود المبذولة على الأرض للاستعداد للمونديال، أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية- الجهة المسؤولة عن تنظيم بطولة كأس العالم 2022- أنها قد أنجزت بالفعل ما نسبته 75% من إجمالي الاستعدادات للبطولة.

وسبق وأن أعلنت اللجنة عن جاهزية ملعبين- خليفة الدولي والجنوب في مدينة الوكرة- من إجمالي 8 ملاعب ستقام عليها البطولة، متوقعة تدشين ملعبين آخرين قريبا- وتحديدا في ديسمبر المقبل- البيت والريان.





.