Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
21:00
أولمبيك خريبكة
اتحاد طنجة
19:00
نهضة الزمامرة
الفتح الرباطي
17:00
رجاء بني ملال
الدفاع الحسني الجديدي
00:30
انتهت
دالاس
ناشفيل
19:00
الجيش الملكي
الوداد البيضاوي
16:30
سموحة
المقاولون العرب
19:00
انتهت
أتالانتا
باريس سان جيرمان
19:00
الإنتاج الحربي
الأهلي
19:00
انتهت
شاختار دونتسك
بازل
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
إشبيلية
16:30
المصري
الإسماعيلي
16:00
انتهت
البنزرتي
النجم الساحلي
14:00
أسـوان
نادي مصر
17:00
تأجيل
اتحاد طنجة
نهضة بركان
16:00
انتهت
شبيبة القيروان
النادي الإفريقي
19:00
لايبزج
أتليتكو مدريد
19:00
برشلونة
بايرن ميونيخ
16:00
انتهت
نجم المتلوي
هلال الشابة
13:00
السيلية
العربي
19:00
انتهت
حسنية أغادير
الرجاء البيضاوي
14:00
الجونة
الاتحاد السكندري
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
19:00
انتهت
يوسفية برشيد
مولودية وجدة
16:30
نادي قطر
السد
16:30
وادي دجلة
حرس الحدود
16:30
الشحانية
الريان
16:30
الأهلي
الوكرة
21:00
انتهت
أولمبيك آسفي
المغرب التطواني
18:10
انتهت
الترجي
الصفاقسي
17:50
الاتحاد
الاتفاق
21:00
تأجيل
الفتح الرباطي
رجاء بني ملال
15:55
الفتح
أبها
16:00
انتهت
مستقبل سليمان
اتحاد بن قردان
16:15
الرائد
الحزم
18:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
حمام الأنف
16:10
الفيحاء
الشباب
13:00
أم صلال
الغرافة
16:30
الدحيل
الخور
المعز علي: سنحقق المفاجأة في مونديال 2022.. وملاعبنا لا مثيل لها

المعز علي: سنحقق المفاجأة في مونديال 2022.. وملاعبنا لا مثيل لها

حصول منتخب قطر على كأس آسيا 2019 للمرة الأولى في تاريخه منح اللاعبين دافعًا كبيرًا واكسبهم المزيد من الثقة في أنفسهم.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

أكد المعز علي نجم منتخب قطر الأول لكرة القدم، ونادي الدحيل أن يتطلع مع بقية زملائه في مونديال قطر 2022 إلى تحقيق المفاجأة رغم إنها المرة الأولى التي سيشارك فيها المنتخب القطري في كأس العالم، ولكن إقامة البطولة في الدوحة سيكون دافعًا للاعبين، بالإضافة إلى إنها المرة الأولى التي يقام فيها المونديال بالشرق الأوسط، وكذلك فأن حصول منتخب قطر على كأس آسيا 2019 للمرة الأولى في تاريخه منح اللاعبين دافعًا كبيرًا واكسبهم المزيد من الثقة في أنفسهم، إلى جانب الاستقرار الذي يشهده المنتخب بوجود الإسباني فيلكس سانشيز على رأس القيادة الفنية للمنتخب منذ سنوات ومعرفته التامة بقدرات اللاعبين خاصة وأن الغالبية العظمى منهم تدربوا تحت قيادته منذ أن كانوا يتعلمون داخل أكاديمية التفوق الرياضي «أسباير».

اقرأ أيضًا: مونديال قطر 2022| الجيل المبهر ومعهد جسور يساعدان الشباب لمواجهة كورونا

وقال المعز على: أتمنى قيادة المنتخب القطري إلى المزيد من النجاحات باللعب في نهائيات كأس العالم قطر 2022، وأتطلع مع زملائي اللاعبين إلى تحقيق المفاجأة والوصول إلى أبعد نقطة ممكنة في المونديال، ونريد أن نجعل الجميع فخورًا بالمنتخب وجيل اللاعبين الذين حقّقوا نجاحات كبيرة، ولدينا طموح كبير ولكني لا أستطيع التحدث عنه لأن هذا الطموح يكبر كل يوم، ولكن ما يُمكنني أن أعد به هو أننا سنحقق مفاجأة كبيرة وسنصل إلى مدى بعيد في كأس العالم القادمة.

وحول رؤيته لاستضافة قطر مونديال 2022 قال في اللقاء الذي أجراه معه موقع الفيفا: أستطيع القول بأن كل من سيحضر البطولة سيتفاجأ بالأمور التي قامت بها قطر، سيتفاجأ الجميع بالملاعب ذات الطراز العالمي مثل ملعب الجنوب المصمم على شكل صدفة التي تعكس تراث مدينة الوكرة المعروفة بالصيد، وملعب البيت الذي يمثل بيت الشعر الذي يستعمله الناس في الصحراء، كما سيتعرفون على ملعب استاد خليفة الحديث، وملعب الريان المليء بالشاشات من الخارج، بالإضافة إلى ملعب الثمامة الذي يشكل تحفة معمارية، سيتفاجأ المشجعون من جميع أنحاء العالم بالتصاميم الفريدة للملاعب والتي لا مثيل لها في العالم.

كسر رهبة اللعب أمام الكبار

وأضاف المعز علي: الفوز ببطولة كأس آسيا 2019 جاء بسبب التركيز فقد كانت البداية تخطي مرحلة دوري المجموعات وبلوغ ربع النهائي وبعد الفوز على العراق كان التركيز على كوريا الجنوبية وفزنا وتأهلنا للمربع الذهبي، ولا شك أن الفوز على الإمارات صاحب الأرض والجمهور في النصف النهائي نقطة مهمة للغاية لأن الحلم اقترب من التحقيق ببلوغ النهائي وبالفعل هزمنا اليابان وتوجنا باللقب، وعلى المستوى الشخصي كان هدفي هو أن أكون من بين أفضل المهاجمين في البطولة، وهو الأمر الذي سيُعطي دافعاً إلى اللاعبين الصغار في المستقبل بأن يواصلوا طموحاتهم من أجل تعزيز قدراتهم والاستمرار من أجل السير على خطاي واللعب في المنتخب وتحقيق أهدافهم.

يمكنك قراءة: مونديال قطر 2022| استاد الثمامة يقترب من الجاهزية استعدادًا لافتتاحه العام المقبل

أما عن المشاركة في بطولة عملاقة مثل بطولة كوبا أمريكا فقال المعز علي: أتذكر أننا كنا متخلفين في المباراة الأولى (أمام باراجواي) وكنت سببا في عودة الفريق في المباراة بتسجيلي هدف المنتخب الأول، والمشاركة في هذه البطولة شرف لكل لاعب قطري وللفريق ككل، وتعلمنا الكثير من المشاركة اللاتينية، ووصلنا إلى مستوى لم نكن نحلم به من قبل مثل اللعب بمواجهة منتخب عريق مثل الأرجنتين، صحيح أننا خسرنا أمام فريق كبير، ولكننا كسرنا رهبة الخوف أمام منتخب عريق، وهو الأمر الذي سيفيدينا كثيرًا في المستقبل.

اخبار ذات صلة