كأس العالم

المشاريع والإرث: منشآت كأس العالم 2022 تعزز قدرات قطر في دورة الألعاب الآسيوية 2030

اللجنة العليا للمشاريع والإرث المسئولة عن مشروعات كأس العالم في قطر 2022، أشارت إلى أن منشآت المونديال ستعزز من القدرات التنظيمية الهائلة لدولة قطر والبنية التحتية المتميزة في طريق استضافة تاريخية لدورة الألعاب الآسيوية عام 2030.

0
%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B9%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B1%D8%AB%3A%20%D9%85%D9%86%D8%B4%D8%A2%D8%AA%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%202022%20%D8%AA%D8%B9%D8%B2%D8%B2%20%D9%82%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%B3%D9%8A%D9%88%D9%8A%D8%A9%202030

أكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث «الجهة المسئولة عن مشروعات ومبادرات كأس العالم لكرة القدم المقررة في قطر عام 2022»، أن منشآت كأس العالم عام 2022 ستعزز من القدرات التنظيمية الهائلة لدولة قطر والبنية التحتية المتميزة في طريق استضافة تاريخية لدورة الألعاب الآسيوية عام 2030.

وغردت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عبر حسابها الرسمي على «تويتر» عقب إعلان فوز قطر باستضافة الألعاب الأسيوية عام 2030 قائلة «مرحباً بعودة الأسياد لعاصمة الرياضة الدوحة».

وبلا شك فان منشآت قطر على مستوى الرياضة ساهمت بصورة كبيرة في منح حق الاستضافة إليها لاسيما في ظل توافر الملاعب سواء المخصصة لاحتضان كأس العالم لكرة القدم عام 2022، وكذلك وجود أكاديمية أسباير ومرافقها المختلفة، أو مشاريع البنية التحتية الأخري التي ساهم مونديال قطر في تنفيذها بصورة سريعة لتكون جاهزة قبل كاس العالم المقبلة، وأيضا فان مشروع مترو الانفاق وكذلك الفنادق الكثيرة بالعاصمة القطرية الدوحة كانت من بين ابرز نقاط القوة في الملف القطري لاستضافة الألعاب الآسيوية.

وجاء تفاعل المشاريع والإرث سريعًا مع إعلان فوز قطر بحق استضافة أسياد 2030 بشكل رسمي بعد الجمعية العمومية التاسعة والثلاثون للمجلس الأولمبي الأسيوي، والتي عقدت في العاصمة العمانية مسقط اليوم الأربعاء، وسبق لدولة قطر أن استضافت دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة عام 2006، والتي شهدت للمرة الأولى مشاركة جميع الدول الأعضاء الـ 45 للمجلس الأولمبي الآسيوي، وتم تنظيم 423 منافسة من خلال 39 رياضة.

وتتمتع قطر بسجل حافل في تنظيم البطولات العالمية، منها بطولة العالم لألعاب القوى داخل الصالات 2010، وبطولة العالم للسباحة في المجرى القصير 2014، وبطولة العالم لكرة اليد 2015، وبطولة العالم للدراجات 2016، وبطولة العالم للجمباز 2018، وبطولة العالم لألعاب القوى 2019، ودورة الألعاب العالمية الشاطئية الأولى قطر 2019، كما أن قطر مقبلة على تنظيم بطولات كبرى أخرى أبرزها بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، وبطولة العالم للألعاب المائية 2023، وبطولة العالم للجودو فى نفس العام.

.

اخبار ذات صلة