Web Analytics Made
Easy - StatCounter
المشاريع والإرث: لا دليل على عدم نزاهة ملف مونديال قطر

المشاريع والإرث: لا دليل على عدم نزاهة ملف مونديال قطر

اللجنة العليا للمشاريع والإرث تنفي بشكل قاطع كافة الادعاءات التي صدرت مؤخرًا، والمتعلقة بعدم نزاهة ملف قطر التي فازت عنه بشرف تنظيم بطولة كأس العالم 2022.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

نفت اللجنة العليا للمشاريع والإرث، الجهة المسؤولة عن تنظيم واستضافة بطولة كأس العالم، قطر 2022، في بيان أصدرته اليوم، الثلاثاء، بشكل قاطع جميع الادعاءات التي وردت في الملفات القضائية التي نشرها الادعاء الأمريكي في 6 أبريل 2020، والتي جاءت في إطار قضية منفصلة ومطولة لم يكن فحواها عملية تقديم ملفات الترشح لاستضافة بطولتي كأس العالم 2018 و2022.

وجاء في بقية بيان اللجنة العليا للمشاريع والإرث: «بالرغم من الاستمرار في توجيه اتهامات مزعومة لملف دولة قطر طوال السنوات الماضية، لم يتم حتى الآن تقديم أي دليل يُثبت عدم نزاهة هذا الملف لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، أو عدم توافقه مع كافة لوائح وقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم الصارمة والخاصة بملفات الترشح لاستضافة البطولة».

وبدورها، تؤكّد اللجنة العليا للمشاريع والإرث أنها التزمت وبشكل قاطع بجميع القوانين والنظم واللوائح الخاصة ذات الصلة بعملية تقديم ملفات بطولتي كأس العالم 2018 و2022، وستتعامل مع أي ادعاءات مزعومة وغير مستندة على دليل بأعلى مستوى من الصرامة والحزم.

اقرأ أيضًا: كورونا يعيد رسم خريطة افتتاح ملاعب مونديال 2022

وجاء هذا البيان من جانب اللجنة العليا للمشاريع والإرث في وقت تسير فيه وتيرة العمل بشكل متسارع على مستوى قطر لإنجاز جميع الأعمال المرتبطة بمنشآت ومشروعات مرتبطة بكأس العالم القادمة.

الجدير بالذكر أن قطر حصلت في الثاني من ديسمبر عام 2010 على حق استضافة كأس العالم 2022، بعدما تفوقت على جميع الملفات الأخرى التي كانت تنافس الملف القطري، وكان القرار النهائي بحسب تصويت أعضاء اللجنة التنفيذية في الاتحاد الدولي لكرة القدم والذين بلغ عددهم وقتها 22 عضوا منح قطر حق الاستضافة بعدما أسفر التصويت عن حصول ملف قطر على 14 صوتا مقابل 8 أصوات فقط للملف الأمريكي.

اخبار ذات صلة