كأس العالم

المدينة التعليمية جاهز لاستضافة الدورة الدولية الرباعية

بات ستاد المدينة التعليمية (أحد ملاعب كأس العالم 2022) مرشحا لاستضافة مباريات الدورة الدولية الرباعية التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة نهاية الشهر القادم.

0
%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%85%D9%8A%D8%A9%20%D8%AC%D8%A7%D9%87%D8%B2%20%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B6%D8%A7%D9%81%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A8%D8%A7%D8%B9%D9%8A%D8%A9

بات ستاد المدينة التعليمية (أحد ملاعب كأس العالم المقررة في قطر عام 2022) مرشحا لاستضافة مباريات الدورة الدولية الرباعية التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة نهاية الشهر المقبل بمشاركة منتخبات البرتغال وبلجيكا وكرواتيا وسويسرا، والتي تدخل ضمن مراحل الإعداد لتنظيم المونديال بعد أقل من 3 سنوات .

وهذا الاستاد أصبح جاهزا لإقامة المباريات عليه لاسيما وأنه قبل 3 شهور من الآن كانت ستقام عليه مباراتا الدور نصف النهائي والمباراة النهائية لكأس العالم للأندية 2019، قبل أن تعلن اللجنة العليا للمشاريع والإرث (الجهة المسئولة عن مشروعات ومبادرات مونديال قطر) تأجيل إقامة المباريات على هذا الملعب، بالاتفاق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم نظرا للحاجة لخضوعه إلى المزيد من تجارب التشغيل قبل إقامة مباريات رسمية عليه .

والآن فان الملعب لم يعد متبقيا سوى الإعلان عن موعد الافتتاح الرسمي، وفي ظل إقامة الدورة الدولية الرباعية المقبلة فإن المؤشرات فإنه الملعب المرشح لاستضافة مباريات هذه الدورة بمشاركة 4 منتخبات قوية على مستوى أوروبا، إلى جانب أن ستاد المدينة التعليمية قريب من محطة مترو الدوحة التي تحمل نفس اسم الملعب (المدينة التعليمية) ، ومن ثم سيكون من الرائع توفير فرصة حضور المباريات باستخدام المترو للجماهير سواء الموجودة في قطر، أو القادمة من الخارج لمتابعة مباريات هذه المنتخبات.

ويقع ستاد المدينة التعليمية داخل مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع التي يوجد بداخلها العديد من الكليات والمؤسسات التعليمية الشهيرة على مستوى العالم والتي يوجد لها فروع في قطر .

ويتسع ستاد المدينة التعليمية لـ 40 ألف مشجع، وتكسو مدرجات الملعب اللون الاخضر في إشارة الى الاهتمام بعامل البيئة خاصة وأن اللجنة العليا للمشاريع والإرث تسعى إلى تنظيم مونديال خال من الكربون، وسيتم تخفيض سعة الملعب إلى 20 ألف متفرج فقط عقب انتهاء كأس العالم في قطر، ويستضيف المدينة التعليمية مباريات في دور المجموعات وصولا إلى الدور ربع النهائي فقط، ولن تقام عليه أي مباراة في نصف النهائي وكذلك المباراة النهائية المقرر إقامتها على ستاد لوسيل (أكبر ملاعب مونديال قطر من حيث السعة الجماهيرية بـ 80 ألف متفرج).

.