كأس العالم

السويد «تتجسس» على كوريا الجنوبية.. وأندرسون يعتذر

اعتذر مدرب المنتخب السويدي يان أندرسون، عن حادثة «التجسس» على المنتخب الكوري الجنوبي

0
%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D9%8A%D8%AF%20%C2%AB%D8%AA%D8%AA%D8%AC%D8%B3%D8%B3%C2%BB%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9..%20%D9%88%D8%A3%D9%86%D8%AF%D8%B1%D8%B3%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D8%B9%D8%AA%D8%B0%D8%B1

اعتذر المدير الفني للمنتخب السويدي يان أندرسون، عن حادثة «التجسس» على المنتخب الكوري الجنوبي عشية المواجهة بين الطرفين، غدًا الإثنين، في نيجني نوفجورود، وذلك ضمن الجولة من منافسات المجموعة السادسة لمونديال روسيا 2018.

وقال المدرب السويدي في مؤتمر صحفي قبل اللقاء في هذه المجموعة التي تفتتح الأحد، بلقاء ألمانيا حاملة اللقاء والمكسيك، إنه يعتذر إذا شعر أحد بالإهانة جراء إرسال كشاف سويدي لمراقبة المنتخب الكوري الجنوبي خلال معسكره المغلق في النمسا قبل السفر إلى روسيا.

وشدد أنه «من المهم جدًا إظهار الاحترام»، مشيرًا إلى «تضخيم الأمور كثيرًا».

ولم يكن المنتخب الآسيوي راضيًا بتاتًا على إرسال الكشاف لاسيه ياكوبسون إلى بلدة ليوجانج، قرب سالزبورج، من أجل مراقبته خلال معسكره النمساوي المغلق.

ويعتقد بأن ياكوبسون استأجرا منزلا في ليوجانج بهدف «التجسس» على منتخب كوريا الجنوبية، الخصم الأول لبلاده في نهائيات روسيا 2018، لكن أندرسون برر ما حصل بالقول «سمع (الكشاف) بحصول حصة تدريبية، لم يكن على علم بأنها مغلقة، لم يعلم بذلك وتابعها عن بعد».

.