كأس العالم

الذوادي: «قطر 2022» سيعزز صناعة الرياضة في العالم

اللجنة العليا للمشاريع والإرث، الجهة المسئولة عن مشروعات ومبادرات بطولة كأس العالم قطر 2022، تنظم النسخة الأولى من المؤتمر السنوي لتبادل المعرفة.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%88%D8%A7%D8%AF%D9%8A%3A%20%C2%AB%D9%82%D8%B7%D8%B1%202022%C2%BB%20%D8%B3%D9%8A%D8%B9%D8%B2%D8%B2%20%D8%B5%D9%86%D8%A7%D8%B9%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%B6%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85

نظمت اللجنة العليا للمشاريع والإرث -الجهة المسئولة عن مشروعات ومبادرات بطولة كأس العالم قطر 2022- النسخة الأولى من المؤتمر السنوي لتبادل المعرفة، وذلك بهدف تسليط الضوء على خطط واستعدادات قطر لاستضافة مونديال 2022.

وناقش خبراء ومتخصصون من اللجنة العليا للمشاريع والإرث عدة مواضيع ذات صلة بالبطولة منها الاستدامة، ورعاية العمال، والاستادات، والأمن، وغيرها، وذلك بحضور أكثر من 200 ضيف من مختلف الجهات في القطاعين العام والخاص، وتم إطلاق مبادرات من شأنها دعم الإرث الإنساني الذي تتطلع بطولة كأس العالم، قطر 2022، لتركه بعد انتهاء البطولة، بالإضافة إلى تسليط الضوء على برامج ومبادرات الإرث الخاصة باللجنة العليا مثل معهد جسور.

اقرأ أيضًا: الذوادي: قطر ستصل إلى الجاهزية الكاملة قبل مونديال 2022

وقال حسن عبد الله الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: «ملتزمون في اللجنة العليا بضمان أن يكون مونديال قطر 2022 محركاً فاعلاً لإحداث تغييرات إيجابية في قطر والمنطقة، وبالعمل جنبًا إلى جنب مع القطاعين العام والخاص سنتمكن من اغتنام فرصة استضافتنا لهذا الحدث الكروي العالمي لتعزيز اقتصادنا والإسهام في تطوير قطاع صناعة الرياضة في العالم لأعوام بعد إسدال الستار على المونديال».



وأضاف الذوادي: «أشدد على دور هذا المؤتمر القيم الذي يسلط الضوء على أهمية مشاركة المعرفة، وأشجع الجميع على التعلم من تجاربنا ونجاحاتنا والاستفادة من مبادراتنا لتشكيل أفكارهم الخاصة التي ستُسهم بكل تأكيد في إثراء المجتمع، وأدعو الجميع إلى تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الفرص التي تتيحها استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر، والعمل يدًا بيد لإلهام الأفراد في قطر والمنطقة والعالم أجمع».

ومن جانبه، قال المهندس ياسر الجمال، رئيس مكتب العمليات ونائب رئيس المكتب الفني للمشاريع في اللجنة العليا للمشاريع والإرث: «نحرص في اللجنة على مشاركة معارفنا وخبراتنا وتجاربنا مع أفراد المجتمع، ويجسد هذا المؤتمر القيم التزامنا ومسئوليتنا تجاه تحقيق هذا المقصد وتعريف المجتمع بمختلف محطات رحلتنا نحو تنظيم المونديال منذ فوز ملف قطر بحق استضافة البطولة عام 2010 وحتى الآن».

.