كأس العالم

الذوادي: قطر ملتزمة بتنظيم مونديال خال من الانبعاثات الكربونية

أكد حسن الذوادي أهمية تدشين محطة شحن الحافلات الكهربائية، مقدماً تهنئته لوزارة المواصلات والاتصالات على تحقيق هذا الإنجاز الهام ضمن التزام قطر باستخدام الطاقة النظيفة في بطولة كأس العالم.

0
%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%88%D8%A7%D8%AF%D9%8A%3A%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D9%85%D9%84%D8%AA%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D8%A8%D8%AA%D9%86%D8%B8%D9%8A%D9%85%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D8%AE%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%A8%D8%B9%D8%A7%D8%AB%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%86%D9%8A%D8%A9

أكد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث (الجهة المسئولة عن مشروعات ومبادرات كأس العالم لكرة القدم المقررة في قطر عام 2022)، أهمية تدشين محطة شحن الحافلات الكهربائية، مقدماً تهنئته لوزارة المواصلات والاتصالات على تحقيق هذا الإنجاز الهام ضمن التزام قطر باستخدام الطاقة النظيفة، واستضافة نسخة محايدة الكربون من بطولة كأس العالم في العام 2022.

وأضاف الذوادي: الالتزام بتنظيم بطولة دون انبعاثات كربونية يشكل إحدى الركائز الأساسية لملف قطر لاستضافة مونديال 2022، ويبقى هذا الهدف على رأس أولوياتنا في العمليات التشغيلية للبطولة، ولا شك أن شركة مواصلات القطرية "كروة" ستساعدنا في تحقيق هذه الرؤية من خلال الإسهام في تنظيم البطولة عبر نقل المشجعين في أنحاء الدولة خلال المنافسات، بما في ذلك ستادات المونديال، ومناطق المشجعين، والمعالم السياحية في كافة أرجاء البلاد، مع الحفاظ على البيئة عبر الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة.

ومن جانبه، قال جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات، إن التدشين التجريبي لمحطة شحن الحافلات الكهربائية يعد من الخطوات المهمة في تطبيق استراتيجية المركبات الكهربائية المعدة من قبل الوزارة بالتعاون مع الجهات المعنية، والتي تعد جزءًا رئيسياً لخطة النقل العام للدولة 2030، موضحا أن هذا التدشين يتزامن أيضا مع وصول أول دفعة من الحافلات الكهربائية إلى الدولة، والتي ستخدم خطط النقل العام لبطولة كأس العالم 2022، بما يدعم التوجه نحو استضافة مونديال استثنائي صديق للبيئة ومحايد الكربون.

وأضاف: برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام يهدف حين اكتماله إلى تحقيق التكامل مع أنظمة النقل العام المختلفة، بالإضافة إلى دعم عمليات النقل الخاصة ببطولة كأس العالم قطر 2022 وما بعد البطولة، لتكون دولة قطر الأولى عالميا في استضافة المونديال باستخدام المركبات الكهربائية الصديقة للبيئة.

.