كأس العالم

التكنولوجيا تقود «الماتادور» للدور الثاني.. وإسبانيا تشيد بتقنية الفيديو

أشادت الصحف الإسبانية بنظام حكم الفيديو المساعد الذي كان له تأثير كبير في مشوار إسبانيا بالمونديال حتى الآن

0
%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%83%D9%86%D9%88%D9%84%D9%88%D8%AC%D9%8A%D8%A7%20%D8%AA%D9%82%D9%88%D8%AF%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA%D8%A7%D8%AF%D9%88%D8%B1%C2%BB%20%D9%84%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A..%20%D9%88%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%20%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D8%AF%20%D8%A8%D8%AA%D9%82%D9%86%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88



احتفت الصحافة الإسبانية، اليوم الثلاثاء، بعبور المنتخب الإسباني الأول لكرة القدم إلى دور الستة عشر لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا، كما أشادت بنظام حكم الفيديو المساعد الذي كان له تأثير كبير في مشوار الفريق في المونديال حتى الآن.

وقالت صحيفة «ماركا» الإسبانية: «التكنولوجيا منحت إسبانيا الصدارة في الدقيقة الأخيرة».

وطالبت الصحيفة الإسبانية المدير الفني لمنتخب «الماتادور» باتخاذ قرارات لتحسين صورة الفريق.

وأضافت صحيفة «آس» قائلة: «تأهلنا كأول المجموعة ولكن بمعجزة كبيرة، لعبنا بشكل سيئ أمام المغرب، لم يكن هناك تناغم في أداء لاعبي الوسط، عدا إيسكو، الفريق كان بلا شكل محدد وحارس المرمى كان منعدم الثقة كما كان الحال في المباريات السابقة».

وتحدثت الصحافة الإسبانية بشكل مركز على تقنية «الفيديو» والصعوبات التي واجهت المنتخب الإسباني، الذي حقق انتصارا وحيدا وتعادلين في دور المجموعات.

وأشارت صحيفة «سبورت» إلى أنه بعيدًا عن تقنية الفيديو قدمت إسبانيا أداء محبطًا، خاصة في الجانب الدفاعي؛ وهو ما أسفر عن هدفين لصالح منتخب المغرب في المباراة الأخيرة لمنتخب «الماتادور» في المجموعة الثانية والتي انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية أن المنتخب المغربي كان قادرًا على تسجيل هدفين آخرين لولا تصدي العارضة والقائم لإحدى التسديدات وغياب عنصر الحسم عن أداء اللاعبين.

وقالت صحيفة «موندو ديبورتيفو»: «تقنية الفيديو تصنع الفارق في دور المجموعات الأكثر ندية في تاريخ المونديال، الآن يبدأ مونديال آخر».

.