كأس العالم

الباكر: قطر ستنظم مونديالًا تاريخيًا.. وتوسعة مطار حمد قبل الانطلاقة

قطر عازمة على تقديم بطولة ناجحة لكأس العالم لكرة القدم عام 2022، ونحن مصممون على تقديم أفضل بطولة شهدها العالم أجمع بعدما أصبحت العديد من الملاعب المخصصة لإقامة مباريات المونديال جاهزة بالفعل.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D9%83%D8%B1%3A%20%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D8%B3%D8%AA%D9%86%D8%B8%D9%85%20%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%D9%8B%D8%A7%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8A%D9%8B%D8%A7..%20%D9%88%D8%AA%D9%88%D8%B3%D8%B9%D8%A9%20%D9%85%D8%B7%D8%A7%D8%B1%20%D8%AD%D9%85%D8%AF%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%A9

أكد أكبر الباكر الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة في قطر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، أن بلاده قادرة على تنظيم أفضل نسخة في التاريخ من كأس العالم لكرة القدم عام 2022، وقال عن استعدادات قطر لاستضافة المونديال الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط: «قطر عازمة على تقديم بطولة ناجحة لكأس العالم لكرة القدم عام 2022، ونحن مصممون على تقديم أفضل بطولة شهدها العالم أجمع بعدما أصبحت العديد من الملاعب المخصصة لإقامة مباريات المونديال جاهزة بالفعل مثل ملاعب خليفة الدولي والجنوب والمدينة التعليمية، وهناك عدد قليل فقط من الملاعب قيد الإنشاء».

وأكد: «تم الانتهاء من معظم أعمال البنية التحتية للطرقات وتم بناء المترو وتشغيله بشكل كامل خلال وقت قياسي، كما ستكون كافة المرافق الأساسية والسكنية جاهزة قبل عام واحد من الموعد المحدد، وهذا الأمر يؤكد جدية الاستعدادات القطرية والقدرة على استضافة نسخة مميزة وتاريخية من كأس العالم».

اقرأ أيضًا: الدعم الحكومي مستمر لتنظيم الأولمبياد بعد مونديال قطر 2022

وأضاف الباكر في مقابلة أجراها مع منتدى السياحة العالمي: بالإضافة إلى ذلك فقد بدأنا بتوسعة جديدة في مطار حمد الدولي، وذلك قبل أربعة أشهر فقط ونتوقع أن يتم الانتهاء من أعمال التوسعة في الموعد المحدد وذلك بحلول يونيو 2022، أي قبل نصف عام من انطلاق المونديال ولذلك نحن جاهزون، وأسطولنا المتنوع من الطائرات الخاصة بالخطوط القطرية يمنحنا ميزة التفوق على منافسينا الذين يملكون طرازًا واحدًا أو اثنين فقط من الطائرات ، كما أننا نشجع الإجازات القصيرة داخل الدوحة حيث إننا نملك الكثير من الوسائل الترفيهية الطبيعية، وبدأنا بحملات ترويجية تتعلق بالثقافة وتدعو الجميع لمشاهدة الجمال الفريد والمرافق الجميلة الموجودة فيه.

واختتم الباكر قائلا: «سنتفوق في كافة ما نقوم به تمامًا كما فعلنا في الخطوط الجوية القطرية، ونحن نتبع إستراتيجية قوية وننفذها بشكل جيد جدًا، وستكون هناك استثمارات ضخمة متاحة في مجال البنية التحتية للسياحة وهذه دعوة إلى أي مستثمر يود القدوم إلى قطر بهدف الاستثمار حيث إننا نضمن له الإعفاءات الضريبية وإمكانية تحويل الأرباح وضمان استثماره بحد ذاته، وقطر توفر بيئة ملائمة للأعمال التجارية وهو بالضبط ما يبحث عنه المستثمرون لذا ونظرًا لأن قطر لديها خطط كبيرة لتوسيع قطاع السياحة فإن ذلك من شانه أن يتيح العديد من الفرص».

.