كأس العالم

أولمو يشعر بإحساس فريد.. وجارسيا بأداء إسبانيا «المذهل» أمام جورجيا

وصف داني أولمو إحساسه الفريد بتسجيل هدف الفوز الغالي لإسبانيا أمام جورجيا، بينما تحدث إريك جارسيا عن استحقاق الماتادور للانتصار.

0
%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%85%D9%88%20%D9%8A%D8%B4%D8%B9%D8%B1%20%D8%A8%D8%A5%D8%AD%D8%B3%D8%A7%D8%B3%20%D9%81%D8%B1%D9%8A%D8%AF..%20%D9%88%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D8%A7%20%D8%A8%D8%A3%D8%AF%D8%A7%D8%A1%20%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B0%D9%87%D9%84%C2%BB%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%AC%D9%88%D8%B1%D8%AC%D9%8A%D8%A7

بدا داني أولمومتحماسا للغاية لتسجيله هدف الفوز القاتل للمنتخب الإسباني في الوقت الإضافي على منتخب جورجيا اليوم الاحد (2-1)، وأكد أنه «شعور فريد» وهدية مستحقة للفريق تحت قيادة المدرب لويس إنريكي بسبب سيطرته على المباراة.

وأوضح اللاعب خلال مؤتمر صحفي: «تمريرة جوردي ألبا كانت جيدة للغاية، الكثير من زملائي سواء على مقاعد البدلاء أو داخل الملعب شجعوني على التسديد من بعيد وبالفعل قررت التسديد بكل قوة. لقد كانت لحظة خاصة للغاية ومؤثرة بالنسبة للجميع».

وأضاف مهاجم فريق لايبزيج الألماني: «من الصعب وصف ما أشعر به. إنه إحساس فريد أن تسجل هدفا كهذا مع المنتخب من أجل بلادك. إنه أمر لا يوصف والحماس خلال الاحتفال مع الفريق بأكمله كان مذهلا».

وطالب إنريكي أولمو بالدخول للملعب وتشكيل جبهة مع كل من جوردي ألبا وبيدري، وبالفعل كان الثلاثي عاملا أساسيا في الـ«ريمونتادا» التي حققها منتخب «لا روخا».

وتابع أولمو: «طلب مني المدرب تشكيل جبهة مع ألبا وبيدري وأن أتحرك بين الخطوط بحثا عن موراتا. حاولت الوجود في المناطق الخطيرة وخلق خطورة. كل شيء سار بشكل جيد للغاية».

في سياق متصل، أكد إريك جارسيا، مدافع المنتخب الإسباني، أن الفريق استحق الأحد العودة في النتيجة والفوز على جورجيا بنتيجة (2-1) بهدف في الوقت بدل الضائع سجله زميله داني أولمو ليحقق «لاروخا» الانتصار الأول له في التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022.

وأوضح مدافع مانشستر سيتي الإنجليزي في تصريحات لقناة (تيليديبورتي): «لقد عانينا. سجلوا بمرمانا هدفا من ركلة ركنية ولكن في الشوط الثاني سيطرنا على الكرة وبإحراز هدف التعادل منحنا ذلك الكثير. وفي النهاية منحنا هدف داني الفوز بعد معاناة كبيرة».

وأضاف جارسيا: «الفريق استحق الفوز، أمام اليونان أحرزوا هدف التعادل من ركلة جزاء ولكن اليوم نافسنا بأقصى قوتنا. استحقينا الفوز بسبب أدائنا المذهل».

وعن مجريات المباراة قال: «أنهينا الشوط الأول متأخرين بهدف وفي الشوط الثاني مع بعض التعديلات شعرنا بأننا أكثر أريحية وداخل رؤوسنا كنا بحاجة لذلك الهدف».

.