Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:30
لايبزج
هيرتا برلين
16:30
بوروسيا دورتموند
بايرن ميونيخ
13:30
انتهت
ماينتس 05
لايبزج
18:30
هوفنهايم
كولن
18:30
باير ليفركوزن
فولفسبورج
11:30
انتهت
شالكه
أوجسبورج
18:30
فورتونا دوسلدورف
شالكه
18:30
إينتراخت فرانكفورت
فرايبورج
16:00
انتهت
كولن
فورتونا دوسلدورف
00:00
تأجيل
ميلان
كالياري
18:30
أوجسبورج
بادربورن
18:30
فيردر بريمن
بوروسيا مونشنجلاتباخ
00:00
تأجيل
أتالانتا
إنتر ميلان
18:30
يونيون برلين
ماينتس 05
00:00
تأجيل
بولونيا
تورينو
00:00
تأجيل
بريشيا
سامبدوريا
00:00
تأجيل
يوفنتوس
روما
00:00
تأجيل
ليتشي
بارما
00:00
تأجيل
نابولي
لاتسيو
00:00
تأجيل
جنوى
هيلاس فيرونا
00:00
تأجيل
سبال
فيورنتينا
00:00
تأجيل
ساسولو
أودينيزي
00:00
تأجيل
ديبورتيفو ألافيس
برشلونة
00:00
تأجيل
إشبيلية
فالنسيا
00:00
تأجيل
ريال بلد الوليد
ريال بيتيس
22:00
تأجيل
غرناطة
أتليتك بلباو
00:00
تأجيل
إسبانيول
سيلتا فيجو
00:00
تأجيل
أتليتكو مدريد
ريال سوسيداد
00:00
تأجيل
ليجانيس
ريال مدريد
00:00
تأجيل
أوساسونا
مايوركا
00:00
تأجيل
ليفانتي
خيتافي
00:00
تأجيل
فياريال
إيبار
17:15
تأجيل
بنفيكا
بورتو

«جريزمان ومبابي» صداع في رأس الحكومة الفرنسية

تسبب الفرنسيان أنطوان جريزمان نجم هجوم فريق أتليتيكو مدريد الإسباني وكيليان مبابي لاعب وسط باريس سان جيرمان الفرنسي في قلق للحكومة الفرنسية التي تحاول منع زوجين من تسمية طفلهما على اسم اللاعب.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

تسعى السلطات الفرنسية إلى منع اثنين من أولياء الأمور المفتونين بكرة القدم من إطلاق الاسم المركب «جريزمان مبابي» على طفلهما، وهو اسما اثنين من أشهر نجوم منتخب «الديوك» الحاصل على بطولة كأس العالم التي أقيمت في روسيا هذا الصيف.

وذكرت صحيفة « لا مونتاني » الفرنسية أن الطفل الذي ولد في مدينة برايف هذا الشهر، قد أطلق عليه والداه اسم جريزمان مبابي تكريما للاعبين أنطوان جريزمان مهاجم أتليتيكو مدريد الإسباني، وكيليان مبابي لاعب وسط فريق باريس سان جيرمان الفرنسي.

وقالت الصحيفة إنه إذا ما كان اسم الطفل يعني تكريما لكلا اللاعبين اللذين ساعدا المنتخب الفرنسي في إحراز لقب مونديال روسيا، لما كان المسؤولون مكترثين بالقضية.

لكن إذا ما كانت سلطات التحقيق تتبنى وجهة النظر القائلة إن مثل هذا الاسم الجذاب من الممكن أن يتسبب في مشكلات للطفل في حياته، فإن محكمة الأسرة قد تصدر حكما يلزم وليا أمر الطفل بتغيير اسمه.

وليست تلك هي القضية الأولى من نوعها التي تسيطر على مانشيتات الصحف الفرنسية. ففي أوائل الشهر الجاري، حركة السلطات في مدينة ديجون شرقي البلاد دعوى قضائية لمنع أم من إطلاق اسم «جهاد» على ابنها.

وبرغم أن السيدة تؤكد أن الاسم لا يحمل أية دلالات عنف في اللغة العربية- يمكن أن يعني كفاح النفس ضد اقتراف الذنوب- تتخوف السلطات من إمكانية أن يتعرض الطفل لممارسات للظلم في حياته بسبب هذا الاسم.

اخبار ذات صلة